بالفيديو … دحلان : اُجبرت على الخروج من فلسطين مرتين الاولى بسبب الاحتلال والثانية بسبب الرئيس عباس

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 19 فبراير 2017 - 1:26 صباحًا
بالفيديو … دحلان : اُجبرت على الخروج من فلسطين مرتين الاولى بسبب الاحتلال والثانية بسبب الرئيس عباس

شفا – قال القيادي الفلسطيني البارز النائب في المجلس التشريعي محمد دحلان ” ابو فادي ” خلال حواره مع الإعلامي المصري عمرو أديب في برنامج “كل يوم” على فضائية “on e ” مساء اليوم السبت إن الفلسطينيين يعيشون تحت الاحتلال منذ عام 1948 حتى الان، وهنالك فهم خاطئ أننا حصلنا على دولة او شبه دولة, واكد أنه أجبر على الخروج من فلسطين مرتين واحدة بسبب الاحتلال الإسرائيلي، والثانية بسبب الرئيس عباس، مضيفًا «أنا لست عبدًا لأحد، فلم نكن عبيدًا للاحتلال ولا للشهيد الراحل ياسر عرفات رغم أنه كان رمزًا، ولن أقبل أن أكون في ديكتاتورية صغيرة في مقاطعة رام الله».
وأضاف النائب محمد دحلان : أن كل ما يحدث مجرد “منظر” بوجود وزراء في غزة وآخرين في الضفة الغربية وكأن فلسطين أصبحت الصين، ولكن في النهاية يحتاج أكبر مسؤول لتصريح من مجنده إسرائيلية عندما يريد السفر.

وتابع دحلان : أنه لا توجد نوايا صادقة لتوحيد حكومتي الضفة وغزة، مضيفًا «الاثنين يتحكم بهما الاحتلال وهذا التحكم تسبب في فشل سياسي كبير.. وفي حقيقة الأمر أن أبو مازن وحماس تركوا الشعب بلا راعي».، مؤكدا أن القضية الفلسطينية دخلت في نفق مظلم منذ وفاة الرئيس الراحل ياسر عرفات، ولن تخرج منه إلا إذا امتلكت حركة حماس والرئيس محمود عباس الإرادة السياسية لذلك”, وأكد أن قطاع غزة يعيش نكبة أكبر من نكبتي 48 و67، وعلى الرغم من أن هناك شيء يسمى سلطة لكن في حقيقة الأمر الشعب الفلسطيني متروك لوجه الله, واكد حاولت على مدى الـ6 سنوات الماضية توحيد حركة فتح لكن أبو مازن لا يريد ذلك.

وحمل القيادي بحركة فتح محمد دحلان سلطة رام الله وحكومة غزة، مسؤولية الحادث المفجع الذي وقع صباح اليوم بغزة بعد قيام المواطن طلال أبو ضباع بطعن أبنائه الثلاثة قبل أن يشعل اسطوانة الغاز في نفسه.

وقال دحلان تعقيبًا على الحادث: «أبو ضياع مواطن بسيط يعاني من نكبة على مدار 10 سنوات، قتل ابنته وابنه بعد أن طعنهم وحرقهم بسبب الانقسام وحكومتين تتصارعا معا وتركوا الشعب الفلسطيني يعاني وحده».

رابط مختصر