الشعبية: تصريحات ترامب ونتياهو تصفية للقضية الفلسطينية

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 16 فبراير 2017 - 10:11 مساءً
الشعبية: تصريحات ترامب ونتياهو تصفية للقضية الفلسطينية

شفا – قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، إن المواقف التي أعلن عنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في مؤتمرهما الصحفي، أمس الأربعاء، نقلةً لا ينقصها الوضوح في مساعي تصفية القضية الفلسطينية.

وأوضحت الجبهة، أن المواقف الأمريكية المُعلنة في هذا المؤتمر، إعادة تأكيد على الإنحياز الأمريكي السافر، والداعم بشكل مطلق للاحتلال الإسرائيلي، وتبنٍ لروايته، في كل ما يتعلّق بأسس الصراع وحلّه، وتمكيناً له لإعادة الإمساك مُنفرداً، وبشروطه، في إدارة أي بحث عن حل للصراع.

وأشارت الجبهة، إلى أنها ترى في تلك المواقف، انقلاباً على المرجعيات الدولية وقراراتها ورؤيتها لأسس حل الصراع، وتوفر لدولة الاحتلال الغطاء الكامل في سياساتها وممارساتها المناقضة للقانون الدولي والشرعية الدولية، وهو ما أكّده “ترامب” في المؤتمر الصحفي، بـ”معارضته للقرارات أحادية الجانب من طرف الأمم المتحدة”، والمعني بها تلك القرارات التي تؤكد على حقوق الشعب الفلسطيني والاعتراف بالدولة الفلسطينية وإدانة الاستيطان وعدم شرعيته، وإدانة ممارسات “إسرائيل”.

ودعا البيان، الرد على موافق نتنياهو وترامب من خلال إعلان موقف فلسطيني موحد يرفض المواقف الأمريكية والإسرائيلية، والإنسحاب من اتفاقية أوسلو وما ترتب عليها من قيود، وسحب الاعتراف بـ”إسرائيل”، وعقد اجتماع عاجل لجميع القوى الوطنية والإسلامية لتدارس استراتيجية وطنية جديدة تواجه التحديات القائمة وتحفظ الحقوق الوطنية.

وطالبت الجبهة، بالعمل على إنهاء الانقسام بشكل عاجل، وفق الاتفاقيات الموقعة واستكمال اجتماعات اللجنة التحضيرية لانعقاد المجلس الوطني الفلسطيني، من أجل عقد مجلس وطني توحيدي وفق الاتفاقيات ليُعيد للمنظمة مكانتها ودورها التحرري.

رابط مختصر