2:13 مساءً / 23 يوليو، 2019
آخر الاخبار

واصل ابو يوسف يطالب وزراء الخارجية العرب بمواجهة تهويد القدس

شفا – اكد الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د. واصل ابو يوسف بان الاحتلال يعمل على تغيير معالم المدينة المقدسة وطرد اهلها وسكانها الاصليين وهدم البيوت الفلسطينيه وبناء المستوطنات.

ورأى ابو يوسف في تصريح صحفي وصل لـ شفا بأن المطلوب فلسطينيا من لجنة المتابعة العربية في اجتماعها اليوم ترجمة الدعم العربي الى واقع ملموس على ارض الواقع وبشكل حقيقي، وخاصة الوقوف امام ثلاث قضايا رئيسية، اولها انغلاق كل الامكانيات لفتح افق سياسي امام ما تقوم به حكومة الاحتلال من خلال شرعنة الاستيطان وتوسيعه، ورفضها الاعتراف بكل قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي الامر الذي يعني انغلاق الافق السياسي، والقضية الثانية هي وضع الاليات العملية للتوجه الفلسطيني للامم المتحدة وتحديد موعد لذلك وضرورة التواصل العربي مع المجتمع الدولي لانجاح ذلك التوجه واعادة ملف القضية الفلسطينية بكل مكوناتها الى هيئة الامم المتحدة وبتوفير الحماية الدولية المؤقتة للشعب الفلسطيني تحت اشرافها لتمكين شعبنا من نيل سيادته واستقلاله الوطني وحقه في تقرير مصيره على ارض وطنه ودعوة دول العالم لتحمل مسؤولياتها السياسية والقانونية والاخلاقية في إلزام دولة الاحتلال بالانصياع لاحكام القانون الدولي وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

والقضية الثالثة هي الازمة المالية والاقتصادية التي تعاني منها السلطة الوطنية الفلسطينية وعدم الايفاء بما تم التعاقد عليه في القمم العربية السابقة حول الدعم المالي للسلطة الوطنية الفلسطينية، وخاصة انها تمر في ازمة مالية خانقة وجدية حيث باتت لا تستطيع الايفاء بالتزاماتها سواء على صعيد الموظفين او على صعيد الامور التشغيلة الاخرى’.

واتهم ابو يوسف إسرائيل بالوقوف وراء اغتيال عرفات، مؤكدا أن كل الدلائل والتهديدات والحصار الذي تعرض له عرفات من الاحتلال وهو داخل مقره برام الله تؤكد ذلك، إضافة إلى أن لقاء كان جمع أرئيل شارون رئيس وزراء إسرائيل الأسبق مع الرئيس الأميركي السابق جورج بوش حيث طلب شارون من بوش بسرعة التخلص من عرفات وضرورة مساعدته بذلك.

وأضاف أبو يوسف أن القيادة الفلسطينية أعلنت استعدادها الكامل لاستقبال وفد طبي سويسري لأخذ عينة من رفات عرفات، لكن هذا الموعد لم يتحدد ولا نعلم متى سيصل هذا الوفد الذي أكد في تحقيق إعلامي وجود البولونيوم في ملابس عرفات.

وشدد ابو يوسف على التمسك بكافة اشكال الكفاح الوطني ضد الاحتلال، وبشكل خاص المقاومة الشعبية بعد ان اردت حكومة الاحتلال تحويل المفاوضات إلى مسرحية، تستمر من وراء كواليسها في فرض حقائق على الأرض من استيطان وتنكيل وحصار، مؤكدا أن الاحتلال والحصار هما الإرهاب بعينه.

وقال امين عام جبهة التحرير أن أولوية شعبنا في هذه المرحلة هو انهاء الانقسام و استعادة الوحدة الوطنية التي ستشكل الضمان لمواجهة كل المؤامرات التي تحاك ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه وضد قضيته.

شاهد أيضاً

4 إصابات برصاص قوات الاحتلال شرقي غزة

شفا – أصيب ظهر الإثنين أربعة مواطنين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال فعالية رافضة للحصار …