بدء إضراب 20 شبلًا بهشارون

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 12 فبراير 2017 - 8:27 مساءً
بدء إضراب 20 شبلًا بهشارون

شفا – ذكرت وزارة الأسرى والمحررين بغزة أن 20 أسيرًا من الأشبال في سجن “هشارون” بدأوا أمس الثلاثاء إضرابًا مفتوحًا عن الطعام احتجاجًا على ظروفهم المعيشية، وعدم اهتمام مصلحة السجن بمطالبهم.

 

ونقلت الوزارة عن أحد المضربين عن الطعام الشبل أحمد لافي (17 عامًا) قوله إن “إضرابهم جاء احتجاجًا على الأوضاع التي يمرون بها، وتردي أوضاعهم المعيشية، ولا يسمح لهم بالتزاور مع بعضهم، إضافة إلى عدم وجد مغسلة بالقسم، مما يضطرهم إلى غسل ملابسهم بالأيدي”.

 

وأوضح أن إدارة السجن ما زالت تمعن في تعذيب وإذلال الأسرى الأشبال حتى بعد التوقيع عن إنهاء الإضراب الذي وقع بين لجنة قيادة الإضراب ومصلحة السجون، مضيفًا أن “إدارة السجن تقوم بعزل أي أسير يحاول المطالبة بحقوقه، وتضعه في العزل الانفرادي”.

 

وأضاف لافي “الغرف أشبه بالزنازين، والحمامات بدون أبواب، إضافة إلى نقص الأكل المقدم، وعمليات التفتيش التي تقوم بها المخابرات الإسرائيلية واستفزاز الأسرى”.

 

وتمارس إدارة مصلحة السجون بحق الأسرى الأشبال أشبع وسائل التعذيب والتنكيل لانتزاع الاعترافات منهم بطريقة وحشية مخالفة لكافة الاتفاقيات الدولية التي تحمي حقوق الأطفال.

 

وتحتجز “إسرائيل” في سجونها نحو “190” طفلًا ممن تقل أعمارهم عن 18 عامًا في ظروف حياتية صعبة، ومعاملة قاسية.

 

رابط مختصر