8:27 صباحًا / 23 يوليو، 2019
آخر الاخبار

موقع المنح الدراسية “منحة” يطلق خدمة “حكايتي” للتدوين المتخصص

شفا -أعلن موقع المنح الدراسية منحة دوت كوم عن إطلاق قسم جديد في الموقع، يتخصص في مشاركة التجارب و الخبرات التي عاشها الطلاب العرب خلال دراستهم في الخارج.

وفي تقرير وصل لـ شفا افاد القائمون على الموقع بالقسم الجديد تحت اسم “حكايتي” ليعكس طبيعة المحتوى المعروض فيه، و هي مجموعة متجددة من القصص و التجارب التي عاشها طلاب عرب تركوا بلدانهم الأصلية، و توجهوا للدراسة في جامعات دول أخرى سعيا وراء الدرجات الأكاديمية العليا مثل الماجستير و الدكتوراة.

و عن طبيعة المشاركات التي يستقبلها الموقع، يقول م. إبراهيم دويكات ، المدير التقني للموقع: “نسعى في قسم حكايتي، لفتح المجال لأصحاب الخبرات الأكاديمية و البحثية من شبابنا و علمائنا، ممن أتيحت لهم الفرصة في الدراسة خارج دولهم ، لأن يشاركوا أبناء بلدهم و أمتهم بحصيلة تجاربهم، و ملخص حكاياتهم، مما قد يفيد العشرات من الشباب الباحثين عن بداية الطريق نحو متابعة الدراسات العليا”

و يتابع دويكات: “الكثير من علمائنا و باحثينا ممن سبق لهم الدراسة في الخارج يؤمنون أنهم يمتلكون كنزا من المعلومات عن كيفية الالتحاق في جامعات الدول المتقدمة، والطرق المختلفة لتمويل الدراسة، و كيفية التعايش مع المجتمعات الجديدة، ولكن للأسف لا يوجد أي نافذة تمكنهم من نشر هذه الخبرات. لقد بدأنا بالحديث مع أصدقائنا و أقاربنا من ضمن هذه العينة، و كل واحد منهم يعتقد أن المشاكل التي وقع فيها، أو المواقف المحرجة التي حدثت معه، أو الإنجازات التي حققها لهي تجارب تستحق أن تروى”

 

و عن الأسباب التي دفعت طاقم موقعة منحة دوت كوم لإطلاق القسم الجديد يقول م. جعفر حجير، مدير المحتوى في الموقع: ” خلال السنتين الماضيتين من عمر الموقع، و نتيجة اختلاطنا بجمهور موقع منحة عبر الوسائل التفاعلية مثل صفحات فيس بوك أو تويتر، لمسنا أن توفر المنحة الدراسية ليس هو العائق الوحيد أمام الطلاب العرب لكي ينطلقوا باتجاه كبرى الجامعات العالمية، فهناك الكثير من المعيقات الأخرى”

 

و يوضح حجير: “من هذه المشاكل على سبيل المثال اللغة الإنجليزية، فكثير من زوار الموقع، و من مختلف الجنسيات العربية باتوا يبحثون عن منح دراسية لا تهتم لإجادة اللغة الإنجليزية نظرا لعجزهم عن اجتياز اختبارات اللغة، و بالتالي فقد قدمنا لهم نماذج لأشخاص نجحوا في تجاوز معضلة اللغة بعد أن فشلوا في تجاوزها أكثر من مرة”

و يلفت حجير النظر إلى مشكلة أخرى بقوله: “للأسف فإن معظم خريجينا و باحثينا، يحصرون قائمة خياراتهم في مجموعة دول تعد على أصابع اليد، ولا يلتفتون لأي فرصة قد تتاح لهم من أي دولة أخرى، علما أن هذه الفرصة قد تكون أفضل مما يظنون، فيستثنون فرصاً متاحة دون تفكر، في هذا الجانب أيضا قام ضيوفنا بتوضيح الطريقة العملية و الفعالة لاختيار المكان المناسب للدراسة وفقا لطبيعة التخصص و إمكانيات الطالب، كما وضع بعض ضيوفنا في رواياتهم مناهج واضحة للمفاضلة بين الجامعات المختلفة و الدول المختلفة.”

و يشرح دويكات طرق المشاركة و متابعة جديد القسم الجديدة : “نستقبل في فقرة حكايتي تدوينات كل صاحب خبرة و تجربة في مجال الدراسة في الخارج، و يمكن له إرسال تدويناته بالطريقة التي يفضلها، و يتكفل طاقم الموقع بتحريرها و صياغتها، و يمكن استقبال التدوينات عبر البريد الإلكتروني في الموقع يمكن الاطلاع على جميع التدوينات الواردة إلى خدمة حكايتي عبر الرابط http://7ikayati.min7a.com

كما يتيح القسم الجديد لزواره أن يقوموا بإضافة تعليقاتهم على كل من التدوينات الموجودة، لاستخلاص الدروس و العبر، و طرح الأسئلة على أصحاب هذه التجارب، كما تمكنهم أن يقوموا بضغطة زر واحدة من مشاركة هذه التدوينات مع أصدقائهم عبر الشبكات الاجتماعية الأوسع انتشارا مثل Facebook  و Twitter  و Google+.

موقع منحة دوت كوم هو موقع إلكتروني مجاني باللغة العربية، يهدف لفتح المجال أمام الطلاب و الباحثين العرب لمتابعة دراساتهم العليا حول العالم، و ذلك بترجمة و نشر أخبار آخر المنح الدراسية المتوفرة لهم باللغة العربية، و نقل التجارب السابقة للاستفادة منها. و يتوفر الموقع على النطاق http://www.min7a.com

 

شاهد أيضاً

4 إصابات برصاص قوات الاحتلال شرقي غزة

شفا – أصيب ظهر الإثنين أربعة مواطنين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال فعالية رافضة للحصار …