10:07 صباحًا / 17 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

طعن صحافي روسي بعد إساءته للنبي صلى الله عليه وسلم

شفا -تعرض صحافي روسي لهجوم عنيف وطعنات بالسكين في العاصمة الروسية موسكو، وذلك بعد أسبوعين على إدلائه بتصريحات إذاعية مسيئة للنبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، أثارت ردود فعل حادة لدى المسلمين.

 

وذكرت الشرطة الروسية في بيان لها أن الصحافي سيرجي أصلانيان (45 عامًا) المتخصص في شئون السيارات في إذاعة ماياك الرسمية تعرض لهجوم داخل بنايته من قبل رجل طلب منه الخروج.

وأضاف البيان أن الصحافي “أوضح للشرطة أن مجهولاً اتصل به عبر الإنترفون وطلب منه النزول متذرعًا بحجة معقولة”.

وأردف البيان: “لدى وصوله إلى المدخل، ضربه الشخص المجهول على رأسه بأداة حادة ووجَّه إليه بضع طعنات سطحية في صدره وعنقه ويديه”.

وقد نقل أصلانيان إلى أحد مستشفيات العاصمة الروسية، فيما نقلت وكالة أنباء “إيتار تاس” عن الأطباء قولهم: إن حياته ليست في خطر.

وذكرت وسائل الإعلام الروسية أن الهجوم الذي تعرض له قد يكون على صلة بتصريحات أدلى بها لإذاعة ماياك في 14 مايو.

وفي شريط فيديو بث على شبكة الإنترنت أعلن أحد أئمة جمهورية تتارستان الروسية التي يشكل المسلمون أغلبية  سكانها أنه رفع شكوى..

وقال: إنه من الضروري “معاقبة” الأشخاص المسئولين عن هذه “الشتائم” الموجهة إلى الدين الإسلامي.

واستشهد بسابقة رسام الكاريكتير المسيء للنبي محمد في 2005 والتي نشرتها صحيفة دنماركية وأثارت ردود فعل عنيفة في الدول الإسلامية.

شاهد أيضاً

استشهاد شاب برصاص شرطة الاحتلال في القدس

شفا – استشهد شاب فلسطيني، صباح اليوم الأحد، برصاص شرطة الاحتلال الإسرائيلي على طريق الأنفاق …