11:09 صباحًا / 12 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

غالبية أعضاء الشيوخ الهولندي يطالبون بالاعتراف بحق الشعب الايراني في التغيير

شفا -عشية اقامة مهرجان 23 حزيران في باريس غالبية أعضاء مجلس الشيوخ الهولندي بمن فيهم 5 وزراء سابقين

يطالبون بالاعتراف بحق الشعب الايراني في التغيير

وأعلنوا:

الاعتراف بالمقاومة الايرانية ورئيسة الجمهورية المنتخبة من قبلها السيدة مريم رجوي

يساهم بشكل كبير في اقامة السلام والديمقراطية والهدوء في المنطقة

واننا ندعو حكومة هولندا الى القيام بذلك

اننا ندين انتهاك حقوق معارضي النظام الايراني المقيمين في أشرف وليبرتي

وندعو الأمم المتحدة والحكومة الأمريكية الى اتخاذ اجراء عاجل

لتحسين ظروف ليبرتي وخروج كامل القوات المسلحة

الحل النهائي لتخلص المنطقة والعالم من شر الملالي الارهابيين وتجهيزهم بالقنبلة النووية

هو تغيير هذا النظام واقامة الديمقراطية في ايران

النظام الايراني و باعدام أكثر من 120 ألف سجين  سياسي والتعذيب المنظم والعقوبات القاسية كان أكبر منتهك لحقوق الانسان في العقود الثلاثة الماضية.

ان حملات القمع لا تقتصر على المعارضين السياسيين بل تطال المثقفين والشباب والنساء والاقليات الدينية والقومية تحت أشد عمليات القمع. وبحسب تقرير للعفو الدولية فان عدد الاعدامات في عام 2011 قد تضاعف بالمقارنة مع العام الذي سبقه.

ان حكام طهران و بمشاركتهم الفاعلة في قتل  الشعب السوري وتدخلاتهم الواسعة في العراق ولبنان وفلسطين وكل الشرق الأوسط والسعي للحصول على القنبلة النووية وخرق  قرارات مجلس الأمن يشكلون المصدر الرئيسي لعدم الاستقرار وزعزعة الأمن في المنطقة والعالم.

النظام الايراني يسعى للقضاء على معارضيه في مخيم أشرف قبل سقوط بشار الأسد واختلال الموازنة الحالية. سبق وأن كان عملاؤه العراقيون قد هاجموا مرتين على المخيم في 2009 و 2011 وقتلوا 47 شخصا وجرحوا أكثر من ألف شخص آخرين.

وفي نهاية عام 2011 وبسبب ضغوط الحكومة العراقية وكذلك بسبب عدم السماح للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين للأمم المتحدة بالعمل في أشرف لاعادة تأكيد اللجوء للسكان بغية نقلهم الى بلدان ثالثة، تم توقيع اتفاق بين الأمم المتحدة والحكومة العراقية لانتقال سكان أشرف داخل العراق.

سكان أشرف ورغم حقهم القانوني للبقاء في أشرف الا أنهم واستجابة لتوصية السيدة رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة ولمنح فرصة لايجاد حل سلمي قبلوا الانتقال الى مخيم ليبرتي ونفذوا الخطة.

فيما يفتقر ليبرتي الى المعايير الانسانية وحقوق الانسان من كل الجوانب.

فحضور مكثف للقوات المسلحة العراقية في المخيم الصغير جدا وانعدام حرية التنقل ونواقص جدية في البنى التحتية مثل الماء والكهرباء والصرف الصحي ووعورة الأرض وعدم السماح للسكان بالبناء وانشاء ممر مناسب يشكل جزءا من مشكلات ليبرتي.

ان الضغوط اللاانسانية في عملية النقل ومنع نقل قسم كبير من ممتلكات السكان المنقولة خاصة عجلاتهم قد زاد من هذه المعاناة.

اننا اذ ندين انتهاك حقوق المعارضين للنظام الايراني المقيمين في أشرف وليبرتي ندعو الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية الى اتخاذ اجراء عاجل لتحسين واقع ليبرتي منها خروج كامل القوات المسلحة والسماح بالبناء وزيادة المساحة.

الحل النهائي لتخلص المنطقة والعالم من شر الملالي الارهابيين وتجهيزهم بالقنبلة النووية هو تغيير هذا النظام واقامة الديمقراطية في ايران. وهذا هو الهدف الذي يناضل من أجله الشعب الايراني والمقاومة الايرانية.

ان منهاج رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة والمتضمن 10 نقاط وسجلها العملي يبشر بايران ديمقراطية وغير نووية تحترم حقوق الشعب وتطالب بعلاقات تتسم بالسلم والهدوء مع جيرانها.

الاعتراف بالمقاومة الايرانية ورئيسة الجمهورية المنتخبة من قبلها السيدة مريم رجوي يساهم بشكل كبير في اقامة السلام والديمقراطية والهدوء في المنطقة واننا ندعو حكومة هولندا الى القيام بذلك

شاهد أيضاً

بالصور.. إصابة 6 مستوطنين خلال قصف المقاومة الفلسطينية لعدة مناطق إسرائيلية في الجنوب

شفا – أصيب 6 مستوطنين اسرائيليين خلال القصف المستمر للمقاومة الفلسطينية على البلدات الاسرائيلية في …