1:35 صباحًا / 21 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

سلسلة ورش تثقيفية لجمعية المرأة العاملة في نابلس

شفا – نظم مشروع تقوية دور النساء الريفيات في الحق في الانتخابات المحلية في فلسطين، والذي تنفذه جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية، بالشراكة مع لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، وبدعم من برنامج الأمم المتحدة الانمائي undp””، اليوم الخميس سلسلة ورش عمل تثقيفية في عدد من قرى محافظة نابلس شمال الضفة الغربية.


وتناولت الورش التي تحدثت فيها المنسقة الميدانية للمشروع في محافظة نابلس صبحية دراغمة قضايا المواطنة الفاعلة، واهمية اجراء الانتخابات، والنظم والقوانين الانتخابية المعمول بها، وقد تم تنفيذ الورش بالتنسيق مع كل من : جمعية الاشراق في بيت فوريك، وجمعية حوارة الخيرية، وجمعية تل النسوية، وشاركت العديد من القيادات النسوية الشابة وعضوات في المجالس المحلية، ونساء ينوين الترشح للانتخابات المحلية القادمة في هذه اللقاءات.


كما تحدثت دراغمة عن الحقوق المدنية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية التي تمنحها المواطنة الفاعلة وآليات تفعيلها عبر المشاركة في اجراء الانتخابات المحلية تبعاً لأولويات الشعب الفلسطيني في المرحلة الحالية، واشارت الى ان هذه الاولويات متداخلة بسبب الظروف السياسية الراهنة، مؤكدة على أهمية تنظيم هذه الانتخابات فى موعدها وبما يضمن ان تكون شفافة ونزيهة،مشيرة الى مدى تأثر هذه الانتخابات بالبيئة السياسية والتشريعية الراهنة،والناتجة عن تشرذم الصف الوطني، وكذلك اجراءات الاحتلال الاسرائيلي القمعية.


وأكدت دراغمة على أهمية تضافر الجهود على المستويين الشعبي والرسمي لدعم وزيادة مشاركة النساء سواء كناخبات أو مرشحات،وشددت على أهمية عقد الانتخابات المحلية في موعدها المحدد، كنقيض لسياسة التعيين وكونها استحقاقا قانونيا وبما ينسجم مع قرار اجراءها في وقت متزامن بالضفة الغربية وقطاع غزة والقدس، واشارت الى ضرورة عمل كافة المؤسسات والهيئات الرسمية والشعبية من أجل ضمان اجراء انتخابات نزيهة وشفافة تتيح المشاركة للجميع دون استثناء.


وتناولت دراغمة الدور الهام الذي تلعبه الاحزاب السياسية والمجتمع المدني في دعم النساء المرشحات، واعتبرت ان المعيار لديمقراطية اي قائمة سيكون مرتبط بمدى ما تتضمنه من كفاءات بما فيها النساء كماً ونوعاً.


وتحدثت كذلك عن الاجراءات التي قامت بها لجنة الانتخابات المركزية كلجنة مستقلة ومنفدة لقانون الانتخابات، وعن دورها في الانتخابات السابقة والحالية والاجراءات التي تضمن حرية الاختيار والانتخاب بما لا يؤثر سلبا على المنتخب، واستعرضت كذلك احكام القانون الذي تعمل اللجنة وفقها مثل الحق بالترشح والفوز بما يضمن المساواة بين الجميع ذكوراً وإناثاً.


و في ختام الورش أكدت المشاركات على أهمية هذه الورش التثقيفية كونها تأتي في ظل الحراك السياسي والمجتمعي والنسوي الناشىء، على أثر الحديث الدائر عن تحديد موعد لاجراء الانتخابات خلال الفترة القادمة، كما دعت النساء المشاركات الى ضرورة اجراء الانتخابات كاستحقاق قانوني ووطني واهمية دور الجهات الرسمية والشعبية بما فيها الاحزاب السياسية والمجتمع المدني والحركة النسوية فى اتخاذ الاجراءات الكفيلة بنزاهة وشفافية هذه الانتخابات، واهمية دعم النساء سواء كناخبات او مرشحات.


واوصت المشاركات كذلك بضرورة تبني استراتيجية وطنية شاملة تستند على أساس تعزيز مشاركة المرأة في مراكز صنع القرار واتخاذ التدابير القانونية والاجراءات اللازمة بالاضافة لتصحيح الموروث الثقافي تجاه دور المرأة في المجتمع وعقد برامج تدريبية للعضوات لزيادة تمكينهن وقدراتهن.

شاهد أيضاً

محمود عباس لإذاعة جيش الاحتلال : نتنياهو رفض لقائي عشرات المرات

شفا – اشتكى رئيس السلطة المنتهي ولايته محمود عباس من طريقة تعامل رئيس الوزراء الإسرائيلي …