10:08 صباحًا / 13 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

في اليوم 14 من معركة “العهد والوفاء”: اتساع الاضراب وانضمام العشرات

شفا – اكد رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض دعم شعبنا الفلسطيني وسلطته الوطنية للمطالب العادلة والمشروعة التي أعلن عنها الأسرى ، داعيا منظمة الصليب الأحمر إلى تكثيف اتصالاتها وبذل المزيد من الجهود مع كافة الجهات ذات العلاقة لإلزام الحكومة الإسرائيلية بالاستجابة لمطالب الأسرى، والتي أقرتها كافة المواثيق والاتفاقات الدولية ذات الصلة، وكذلك إلزامها بوقف كافة الانتهاكات التي تقوم بها إسرائيل ضد الأسرى. جاء ذلك،خلال استقبال الدكتور فياض،امس في مكتبه في رئاسة الوزراء رام الله رئيس البعثة الدولية للصليب الأحمر في الأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل جان بيدرو، ورئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الضفة الغربية نيكولاس فون اركس .و تركز البحث خلال اللقاء، حول أوضاع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، خاصة في الوقت الذي يخوضون فيه إضرابا عن الطعام منذ حوالي أسبوعين بهدف الاستجابة لمطالبهم الأساسية والعادلة.


مفاوضات مع ادارة السجون


في هذا الوقت، انضم العشرات من الاسرى لمعركة “العهد والوفاء” التي تدخل اليوم الرابع عشر على التوالي بعدما رفضوا عروض اسرائيلية لوقف الاضراب والتي اعتبرها الاسرى التفاف حول مطالبهم ومحاولة لخداعهم والتلاعب بهم ، مؤكدين دعوتهم لكافة الجماهير الفلسطينية والقوى والفصائل لتعزيز المشاركة في دعم معركتهم بعد اغلاق اسرائيل للسجون وعزل المضربين وفرض عقوبات بحقهم .


واكد الناطق باسم اللجنة المركزية لقيادة الاضراب ، ان ادارة السجون شكلت لجنة خاصة عقب انطلاق الاضراب وشرعت بعقد لقاءات مع قيادة الاضراب في عدة سجون ، وذكر انها عرضت عدة حلول لفك الاضراب ومنها :حل موضوع زيارات اسرى غزة عن طريق الفيديو كنفرنس وحل موضوع احمد سعدات باخراجه من العزل.واكد المتحدث ، ان الاسرى رفضوا هذه العروض وابلغوا ادارة السجون انه لا تفاوض على مطالبهم اطلاقا ،واضاف ” ابلغنا الادارة أننا لن نقبل أنصاف الحلول والمطلوب التزام بكافة القضايا العادلة التي نتمسك بها من إنهاء العزل الانفرادي حتى التعليم . وكشف ان عدد من مدراء السجون اقترحوا لإنهاء إضراب المعتقلينتجميع المعزولين في قسم واحد وتوقيعهم على تعهد بعدم التدخل في أي شأن خارج السجن وعدم إعطاء أي تصريح.ودعا المتحدث الاسرى للالتزام بعدم التفاوض مع الادارة الا من خلال لجنة قيادة الاضراب ، داعيا لتعزيز المساندة الرسمية والشعبية للمعركة حتى يتحقق اهداف الاسرى التي لا تنازل عنها .


و دعا الأسرى الكل الفلسطيني وقادة العمل الوطني والإسلامي للإضراب عن الطعام في الأول من آيار تأكيدا على المضي قدما في الخطوات التصعيدية النضالية لإحقاق الحقوق الإنسانية للأسرى . وودعت الحركة الأسيرة لإضراب تجاري شامل في محافظات الوطن وفاءا لشهداء الحركة الوطنية الأسيرة وللحركة العمالية الفلسطينية التي قدمت الأسرى والشهداء من أجل الحرية والكرامة وتزامنا مع دخول أكثر من 2000 أسير فلسطيني في مختلف السجون في معركة الأمعاء الخاوية .وأشارت رسالة الأسرى إلى أن الحركة الوطنية الأسيرة في سجون الإحتلال الإسرائيلي سوف تصعد من خطواتها النضالية العادلة في الأول من آيار حيث الإضراب الموحد والشامل في كافة السجون.


اوضاع صعبه


في هذا الوقت، اكد الاسرى في كافة السجون انهم يتمتعون بمعنويات عالية رغم قلقهم من ظهور مشاكل صحية لدى بعض المضربين لان الادارة صادرت حتى ملح الطعام .


واعربت الحركة الأسيرة عن قلقها الشديد على حياة الأسير محمد صبحي حلس من الشجاعية في قطاع غزة الذي يرقد في مستشفى “سوروكا” ببئر السبع في حالة حرجة وخطيرة حيث يقع فريسة لحالة من الغيبوبة المتقطعة التي تصيبه ثم يصحو وتعود لتغيبه عن الوعي بسبب الاضراب . وأفادت رسالة تلقاها نشأت الوحيدي منسق عام الحركة الشعبية لنصرة الأسرى والحقوق الفلسطينية ،أن حلس من قيادات الإضراب المفتوح عن الطعام ورغم خطورة وضعه رفضت الادارة الكشف عن مصيره .وأوضح الأسرى أن الأسير عماد السراج من سكان المحافظة الوسطى بقطاع غزة ومحكوم بالسجن المؤبد وهو مضرب عن الطعام في حالة خطرة وحرجة واصبح يتقيأ دما ويعاني من سياسة الإهمال الطبي الإسرائيلي المتعمد .وذكر الوحيدي أن السراج نقل تعسفيا قبل 3 أيام مع أكثر من 70 أسيرا يشكلون قيادة الإضراب في سجن نفحة الصحراوي إلى إيشل ببئر السبع .


ووجه وزير شؤون الاسرى عيسى قراقع رسالة مستعجلة للدول دائمة العضوية في مجلس الامن لالزام اسرائيل بالسماح لطواقم طبية بدخول السجون وفحص المضربين ونقلهم للعلاج حتى يتسنى الافراج عنه .


وفي حذر من مجزرة تستعد ادارة السجون لتنفيذها اذا رفضت مطالب الاسرى بشكل متعمد ، محملا المجتمع الدولي المسؤولية مع اسرائبل عن كل الانتهاكات الخطيرة التي تجري يوميا وخاصة في السجون .


واكد رئيس نادي الاسير قدورة فارس ان سلطات الاحتلال منعت كافة محاميه من زيارة المضربين في معركة العهد والوفاء بما فيهم المرضى . وعبر غن قلقه على حياة الذين نقلوا للمستشفى ولم تدلي ادارة السجون باي معلومات عن مصيرهم ، مشيرا لجهود كبيرة بذلت امس لزيارتهم ولكن الاحتلال رفض ذلك . ودعا الصليب الاحمر لارسال طواقم تتابع اوضاع الاسرى يوميا حتى تحقيق مطالبهم .


اتساع نطاق الاضراب


وانضم امس المزيد من الاسرى للاضراب المفتوح عن الطعام ، واعلنت الجبهة الشعبية وحركة الجهاد الاسلامي عن اضراب عشرات الأسرى في معتقلي ‘عوفر’ و’مجدو’ . وذكرت مؤسسة “مهجة القدس”، ان دفعة من اسرى الجهاد على راسهم القياديي في الحركة الشيخ بسام راغب السعدي شرعوا في الاضراب .


و اكد السعدي ان دفعات اخرى من اسرى الحركة سينضمون للاضراب في عدة سجون بعد اصرار الادارة على سياستها التعسفية ورفضه الاستجابة لمطالب الاسرى التي تشكل الحد الادنى مما كفلته الاعراف والقوانين الدولية وذكربيان صدر عن مؤسسة “مهجة القدس”، إن الدفعة الأولى من أسرى”الجهاد” في السجن دخلوا إضراباً مفتوحاً عن الطعام للتاكيد على اتساع واستمرار المعركة رغم ما يتعرض له المضربون من اجراءات قمعية ممنهجة من إدارة مصلحة السجون.


من جانبه ، افاد نشأت الوحيدي بحسب رسالة من السجن ، أن أسرى حركة فتح في سجن النقب الصحراوي أقروا خوض الاضراب المفتوح في سياق البرنامج النضالي المرحلي الذي أقرته الحركة الأسيرة وبدأت خطواته الأولى في الأول من فبراير 2012 ووقعت خلاله على وثيقة العهد والوفاء بأن لا تراجع حتى ترضخ إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية لشروط ومطالب الأسرى . وذكر الوحيدي بحسب رسالة الأسرى أن ردود لجنة الحوار الإسرائيلية مع الأسرى كانت سلبية حاقدة واستهزاء بإضرابهم في محاولة لإضعاف وإجهاض إضرابهم وبرنامجهم النضالي . وذكر ، ان ادارة مصلحة السجون نقلت ممثل أسرى حركة فتح الأسير أيمن العواودة إلى سجن “أوهالي كيدار” ،وكانت نقلته تعسفيا قبل 3 أيام من سجن “نفحة” الصحراوي إلى ” إيشل” مما يؤكد أن الإحتلال يعيش حالة من الإرباك والقلق في ظل عزم وتصميم الأسرى على إكمال ومواصلة برنامجهم النضالي حتى إحقاق حقوقه الإنسانية العادلة . عقوبات وعزل


من جانبها ، اكدت مؤسسة “الضمير” لرعاية الاسير وحقوق الانسان، ان ادارة مصلحة السجون عقدت محاكم اسمتها “تأديبية” ضد الاسرى المضربين عن الطعام وفرضت عليهم غرامات مالية تتراوح بين 250-500 شيكل عن كل يوم اضراب يخوضه الاسير في مختلف السجون والمعتقلات .


وفي بيان صدر عنها ، ذكرت ان ادارة السجون أعدت قسم خاصا في سجن “جلبوع” لاستقبال الاسرى المضربين من شطة، كما وتعمل على استمرار التنقلات لقيادات الاضراب في العزل كالاسرى ناصر ابو حميد و علاء ابو جزر.


وفي السياق، منعت ادارة سجن “عسقلان” امس ، محامي الضمير فارس زياد من زيارة الاسرى رغم ان المحامي كان قام بالتنسيق للزيارة واخذ الموافقة عليها .


وذكر المحامي ،ان الادارة لدى وصوله لباب السجن تذرعت بأنهم لم يؤكدوا له الموافقة، علما بان هذه ليست المرة الاولى التي يمنع فيها المحامي من الزيارة، مذكرة انه بتاريخ 14/4 دخل المحامي غرفة الزيارة وبعد اقل من دقيقة تم اطلاق صفارة الانذار، واخراجه من الغرفة، ومنع من الزيارة بحجة وجود حالة طواريء في السجن، وتوجه المحامي للزيارة بعد التنسيق في اليوم التالي، وبعد مقابلة اول اسير كررت ادارة السجن عملية اطلاق صفارة الانذار ومن ثم منع المحامي من الزيارة.


واستنكرت “الضمير” منع المحامي من زيارة الاسرى، اعتبرت ذلك عرقلة لعمل المحامين ومنعهم من ممارسة عملهم ودورهم في متابعة قضايا الاسرى.


في هذا الوقت ، حملت الجبهة الشعبية حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن أية تداعيات تمس حياة الأمين العام أحمد سعدات، وكافة الأسرى الذين يخوضون معركة الإضراب المفتوح عن الطعام، بهدف تلبية العديد من المطالب الإنسانية والمشروعة، وفي مقدمتها إنهاء العزل الانفرادي. وأكدت الجبهة تعقيباً على نقل للجبهة الشعبية سعدات إلى مستشفى سجن الرملة بعد تدهور حالته الصحية على فخرها بالقائد الوطني أحمد سعدات، الذي يخوض معركة الإضراب المفتوح عن الطعام منذ الإعلان عنها في السابع عشر من نيسان الحالي، رغم الظروف الصحية الصعبة التي يعانيها في زنازين العزل بسجن رامون، مؤكدة على دعمها الكامل لإضراب الحركة الوطنية الأسيرة، في مواجهة إجراءات مصلحة السجون العنصرية التي تستهدف كرامتهم الوطنية وتمس شروط حياتهم الإنسانية .ودعت الجبهة لأوسع حركة دعم وإسناد رسمي وشعبي، لإضراب الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال، لإجبار حكومة الاحتلال على الاستجابة لمطالبهم المشروعة.


تدهور صحة اسير


وافادت عائلة النائب الاسير المضرب عن الطعام لليوم الـ (13) على التوالي الشيخ محمد جمال النتشة أن وضعه الصحي متدهور وحدثت معه مضاعفات شديدة . وناشدت زوجته كافة الجهات الرسمية والحقوقية والدولية للتدخل العاجل والعمل على إنقاذ حياة النائب في كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية، معبرة عن قلقها الشديد على حالته الصحية, ودعت كافة المؤسسات الدولية لضرورة التدخل العاجل والعمل على زيارته والإطلاع على وضعه الصحي المتدهور، مشيرةً إلى أن زوجها لا زال بحاجة لمتابعة علاجية وصحية كبيرة.


احتجاز أهالي أسرى القدس


وطالت العقوبات اهالي الاسرى ،و افاد نادي الأسير ، أن الجيش الاسرائيلي احتجز صباح امس أهالي أسرى القدس الذين كانوا متوجهين لزيارة أبنائهم في سجن “جلبوع” وذلك حاجز بيت سيرا . و ذكر النادي، ان الاهالي فوجئوا لدى وصولهم للحاجز بتوقيفهم ورفض الجنود السماح لهم بالمرور دون ابداء الاسباب . واستنكر النادي اجراءات سلطات الاحتلال التي تتعمد إذلال أهالي الأسرى كإحدى السياسات البشعة بحقهم خاصة في ظل استمرار أبنائهم في الإضراب عن الطعام..


تحرك دبلوماسي


واستمر الحراك الدبلوماسي دعما للاسرى ، التقى سفير دولة فلسطين لدى مصر، ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية بركات الفرا مع الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي . وفي تصريحات صحفية عقب اللقاء الذي عقد في القاهرة ، أعلن الفرا، عن الاتفاق مع الأمين العام العربي على عقد اجتماع لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين قريبا لبحث طرح قضية الأسرى في المحافل الدولية والتحضير للمؤتمر الدولي الخاص بقضية الأسرى الذي أقره مجلس الجامعة العربية هذا العام.


وذكر ، ان الأمين العام للجامعة العربية اقترح أن تتقدم المجموعة العربية في الأمم المتحدة وتطرح قضية الأسرى كبند على أجندة الجمعية العامة للأمم المتحدة وعقد دورة استثنائية لها، مؤكدا أن قضية الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين خاصة بعد إضراب عدد منهم عن الطعام تحتل مكانة بارزة في اهتمام القيادة الفلسطينية والجامعة العربية. وتابع:” يجب أن تظل قضية الأسرى إنسانية وقانونية تشغل المجتمع الدولي مذكرين بوجود ما لا يقل عن 4700 أسير فلسطيني في سجون الاحتلال من ضمنهم 320 معتقلا إداريا، و180 طفلا، ومنهم 27 أعضاء مجلس تشريعي و8 نساء”.


وطالب الفرا الجامعة العربية، وأمينها العام بالضغط على إسرائيل لوقف عقوبة العزل الانفرادي، وبوقف كافة أشكال التعذيب، وبأن تسمح سلطات الاحتلال للأسرى بحرية التعليم. كما سلم الفرا رسالة إلى الأمين العام، بشأن وضع الاسرى المقلق والذي يتطلب تحركا برلمانيا عربيا نشطا لطرح هذا الموضوع على كل المحافل الدولية والإقليمية.كما طالبت بضرورة التدخل الفوري لإنقاذ حياة الأسرى المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية، وإلزام إسرائيل بوقف التصعيد بحقهم، حيث إنه أعلن صباح اليوم أن عشرات الأسرى في معتقلي عوفر ومجدو، انضموا إلى بقية الأسرى في إضرابهم عن الطعام منذ 12 يوما والبعض يعاني من حالة صحية سيئة. ودعت إلى تشكيل لجنة تحقيق وتقصي حقائق دولية للتحقيق بالإجراءات والممارسات الإسرائيلية بحق الأسرى في سجون الاحتلال.


فعاليات مستمرة


أعلنت القوى الوطنية والإسلامية والمؤسسات العاملة بمجال الأسرى في جنين، عن فعاليات تضامن مع المضربين تحت شعار ‘الاحتلال والانقسام وجهان لعملة واحدة’.


ونصبت هذه القوى خيمة اعتصام جديدة في ميدان الشهيد أبو عمار أمام مقر المحافظة.وزار الخيمة محافظ جنين قدورة موسى والنواب وأطر نسوية ونقابية وطلبة المدارس وممثلون عن المؤسسات الرسمية والأهلية وفصائل العمل الوطني، تضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام. ودعا محافظ جنين في كلمته داخل الخيمة إلى توحيد الجهود والطاقات لدعم قضية الأسرى. وقال راغب أبو دياك رئيس نادي الأسير ومنسق اللجنة الشعبية لإطلاق سراح الأسرى ، إن إقامة هذه الخيمة جاءت من أجل توحيد الجهود النضالية مع الأسرى المضربين عن الطعام.


و زار وفد من وزارة الحكم المحلي خيمة الاعتصام ، والقت كلمة الوزارة اسماء خروب مناشدة الهيئات المحلية نقل ساحة التضامن مع الاسرى المضربين عن الطعام الى اماكن تواجدهم، معتبره ان ذلك يسهم برفع صوت الاسرى بكل الامكنة التى من شأنها ان تعزز مكانة الاسرى على طريق نصرتهم . وشارك موظفي وزارة الاسرى بالاعتصام التضامني بخيمة الاعتصام بميدان الشهيد ياسر عرفات ،واعتبر خضر تركمان مدير وزارة الاسرى ان حجم التضامن مع الاسرى يجب ان توسع دائرته بحيث يشمل جميع فئات الشعب الفلسطينى على اعتبار ان مطالبهم كي تحقق لا بد من ان تبذل الجهود الصادقه منا جميعا . وفي اطار حملة التضامن مع الاسرى بإضرابهم المفتوح عن الطعام، زار وفد يمثل بعض الكتل التشريعية للمجلس التشريعى الخيمة ضم كل من النواب شامي شامي وخالد سعيد وجمال حويل والذين عبروا عن تحرك جاد على كل المستويات لكافة الكتل البرلمانية اتجاه ما يجرى بحق الاسرى من انتهاكات واجراءات تعسفية من قبل حكومة الاحتلال بحق الاسرى .


وفي رام الله ، نظمت القوى والفعاليات الوطنية والإسلامية والمسيحية والنقابية اعتصاما ، تضامنا مع الأسرى أمام بلدية البيرة بمشاركة أهالي الأسرى، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح نبيل شعث، ووزير شؤون الأسرى والمحررين عيس قراقع، والنائب العربي في الكنيست الإسرائيلية طلب الصانع، ورئيس نادي الأسير قدورة فارس، ورجال دين وعدد من أعضاء وممثلي الهيئات والقوى الوطنية والنقابية .وأكد شعث أن الأسرى هم ضمير شعبنا ومثله الأعلى في بطولاتهم وتضحياتهم التي تتطلب منا جميعا العمل على كافة الأطر في سبيل نيل حريتهم.


وطالب بتفعيل الحراك المجتمعي لجلب أنظار العالم إلى معاناة أسرانا وللقضية الفلسطينية بأكملها، مشددا على أن حرية أسرانا هي جزء لا يتجزأ من حرية الوطن والتي لا يمكن المقايضة عليها.


و دعا قراقع إلى مواصلة التضامن مع الأسرى الذين يتهددهم شبح الموت، لافتا إلى أن إسرائيل ترتكب جريمة ضد الإنسانية وجريمة حرب ضد الأسرى، محذرا وفي حالة عدم استجابة إدارة السجون من انتفاضة حقيقية يخوضها الأسرى. وتوجه قراقع إلى كافة المؤسسات الوطنية للقيام بواجبها تجاه أسرانا وتحمل مسؤولياتها والعمل لإنقاذ حياتهم.


وشدد فارس على ضرورة أن تستمر الفعاليات التضامنية مع الأسرى وأن تتكاثف بشكل أكبر من كافة أبناء شعبنا، مطالبا المؤسسات الدولية والحقوقية بالوقوف إلى جانب قضية الأسرى، وتوفير كافة حقوقهم. وأكد الصانع أن قضية الأسرى هي قضية شعبنا بأكمله وهم ضحايا الاحتلال وسياساته وبالتالي مسؤولية حريتهم تقع على عاتقنا جميعا، داعيا إلى أن يكون كل يوم هو يوم للأسرى فمعاناتهم ليست موسمية بل يومية ومستمرة. وتوجه الأب عبد الله يوليو برسالة إلى العالم أكد فيها قوة العزيمة لدى الفلسطينيين بمتابعة المسيرة نحو تحقيق حرية الأسرى والبقاء على الثوابت الوطنية بوحدة أبناء شعبنا وبإرادتهم القوية.ودعت والدة الأسير رائد الحلبي كافة الأسرى للتحلي بالصبر والثقة مناشدة العالم وكافة المؤسسات الحقوقية التدخل لنصرة أسرانا وتحريرهم ووقف كافة السياسات التعذيبية بحقهم.


خيمة اعتصام في طوباس


واقامت جبهة التحرير الفلسطينية تقيم خيمة اعتصام دائمه امام منزل عميد اسراها محمد التاج في طوباس لدعم في معركة الأمعاء الخاوية التي خاضها بالنيابة عن اخوانه الأسرى لللأعتراف بهم كأسرى حرب. وقال مصطفى ابو عرة أمين سر جبهة التحرير الفلسطينية في محافظة طوباس” أن هده الخيمة تأتي دعماً لصمود الأسرى في أقبية الزنازين الدين يخوضون معركتهم المشرفة ضد كل سياسات الاذلال وطمس الهوية وكسر الارادة التي تمارسها حكومة نتنياهو”.واضاف “أن هده الخيمة ستستمر حتى ينتصر الرفيق القائد محمد التاج في هده المعركة هو و رفاقه”.


ودعت والدة الاسير التاج كافة الجماهير الشعبية و المؤسسات الرسمية في محافظة طوباس الى ضرورة اسناد الاسرى الدين يخوضون معركتهم من أجل كرامة شعبهم ونيل حقوقهم للأعتراف بهم كأسرى حرب.وفي سياق، اخر زار مدير مخابرات محافظة طوباس ومجموعة من ضباط وصف ضباط المخابرات العامه خيمة الاعتصام معربين عن تضامنهم مع الأسير التاج. و أشاد المقدم الحالوب بصمود أهل الأسير محمد التاج ،وقال” اننا عرفناه شجاعا و صلبا و ثابتا على مواقفه املين ان يرزق هو و اخوانه الأسرى بالنصر المشرف في هده المعركة المشرفة”.وذكرت والدته ان التاج بدأ بتاريخ 15/3/2012، اضرابا مفتوحا عن الطعام للمطالبة بمعاملته كأسير حرب، وفق ما نصت عليه اتفاقية جنيف المؤرخة في 12 آب العام 1949 والمتعلقة بمعاملة أسرى الحرب. كما طالب التاج بنقله من السجون التابعة لادارة السجون الاسرائيلية، إلى معسكر اعتقال تابع للجيش الاسرائيلي داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة في حدود العام 1967، وتحت إشراف اللجنة الدولية للصليب الأحمر


خيمة في سيلة الظهر


ونصبت خيمة جديدة في بلدة سيلة الظهر جنوب جنين للتضامن مع القيادي في كتائب شهداء الاقصى الاسير احمد علي ابو خضر وكافة الاسرى المضربين في السجون .


الحاجة نعمت ابو خضر والدة الاسير ، عبرت عن قلقها الشديد على حياة ابنها المحكوم بالسجن المؤبد 11 مرة اضافة ل50 عاما والذي فرضت الادارة عليه عقوبات مشددة لموقفه القيادة في لجنة الاضراب واصراره على خوض المعركة رغم عزله .


وذكرت والدته ، انه يعانى من أصابه برصاص الجيش الاسرائيلي في جسمه قبل اعتقاله ووضعه الصحي سيء . وناشدت كافة المؤسسات التحرك لمؤازرته وكافة المضربين محملة سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياتهم .وتتوزع الخيام التضامنية في مدينة جنين وبلدة كفرراعي وعرابه . واعتبر راغب ابو دياك رئيس نادي الاسير، ان الخيم تعتبر بمثابة نقطة الانطلاق التي من خلالها توضع البرامج وتنظم الفعاليات والنشاطات التضامنية مع الاسرى المضربين عن الطعام . ودعاالى توحيد الجهود ومركزة العمل في قضية الاسرى الذي من شأنه ان يكون اقرب الطرق لتحقيق الانتصار لمطالب الاسرى على طريق اطلاق سراحهم جميعا وتبييض السجون


مسيرة في نابلس


ونظمت الإغاثة الزراعية مسيرة تضامنية مع الأسرى المضربين بالتعاون مع جمعية تنمية المرأة الريفية، وجمعية التوفير والتسليف التعاونية للمشاريع النسوية، وعدة مؤسسات وشارك فيها عدد من أهالي الأسرى المضربين عن الطعام والمحررين .


وهتف المشاركون بضرورة تحرك المجتمع الدولي للضغط على حكومة الاحتلال لاحترام حقوق الأسرى ومعاملتهم كأسرى حرب وتطبيق اتفاقية جنيف الرابعة عليهم والمطالبة بإلغاء قانون الاعتقال الإداري . واستقبل القائمون على الحملة الوطنية لنصرة الأسرى المشاركون في المسيرة في خيمة الاعتصام، واثنوا على جهود المؤسسات المشاركة، كما دعوالمشاركة أوسع من المؤسسات الرسمية والاهلية.


ونصبت الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين في محافظة طولكرم خيمة اعتصام أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر، تضامنا مع الأسرى . وأمت الخيمة حشود غفيرة من المواطنين والمؤسسات الرسمية والأهلية، وطلبة الجامعات والمدارس وأهالي الأسرى الذين عبروا عن تضامنهم ومساندتهم للحركة الأسيرة في معركة الأمعاء الخاوية.


وعقد محافظ طولكرم اللواء طلال دويكات لقاء في قاعة المحافظة لبحث سبل تنفيذ الفعاليات التضامنية مع الاسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال. وحضر اللقاء د. سهام ثابت عضو المجلس التشريعي وممثلين عن مكتب وزارة شؤون الاسرى والمحررين ونادي الاسير والقوى الوطنية واهالي الاسرى .


واكد اللواء دويكات على اهمية توحيد الموقف التضامني الشعبي لدعم معركة الأمعاء الخاوية التي يخوضها الاسرى في سجون الاحتلال ، وهذا يتطلب استراتيجية تنظيم الفعاليات بشكل تصاعدي في كافة محافظات الوطن وبقيادة لجنة وطنية موحدة تضم المؤسسات والفعاليات العاملة في ميدان العمل الجماهيري وهذه اللجنة تأخذ على عاتقها وضع برنامج للنشاطات ومتابعة تنفيذها .


واعتبر اللواء دويكات ان نجاح معركة الاسرى تتطلب وحدة الحركة الاسيرة أولا ووحدة وتصاعد الفعاليات الشعبية التضامنية معهم، داعيا وزارة شؤون الاسرى ونادي الاسير والقوى الوطنية وأهالي الاسرى إلى العمل من خلال الهيئة الوطنية العليا لدعم الاسرى والمحررين، مؤكدا ان الحركة الاسيرة تتصدر رأس الاولويات والاهتمام لدى قيادتنا وشعبنا في هذه المرحلة المصيرية من تاريخ الحركة الاسيرة .


وتناول عدد من الحضور في مداخلاتهم تنظيم برنامج الفعاليات التضامنية المواكبة لاضراب الاسرى وتضافر جهود الجميع لانجاح هذه الفعاليات لتكون بمستوى التضحيات التني يقدمها الاسرى مما يتطلب توحيد الجهود خلف هيئة موحدة تمثل كافة المهتمين بقضايا الاسرى .


ردود فعل


في هذا الوقت ، حيت حركة فتح، صمود الحركة الوطنية الأسيرة في سجون الاحتلال، ودعت جماهير شعبنا إلى الارتقاء بدعمهم وتضامنهم مع الأسرى في إضرابهم المفتوح عن الطعام إلى مستوى تضحياتهم ومعاناتهم وصمودهم.


وقال المتحدث باسم الحركة فايز أبو عيطة في تصريح صدر عن مفوضية الإعلام والثقافة ،: ‘إن الحركة الوطنية الأسيرة التي تقدم نموذجا مشرفا في الصمود والمقاومة وتستحق من شعبنا وقواه السياسية الوقوف إلى جانبها وقفة ترتقي إلى مستوى تضحيات ومعاناة أسرانا في سجون الاحتلال الإسرائيلي. وأوضح أبو عيطة أن خيمة الاعتصام المقامة في ساحة الجندي المجهول في غزة لمساندة أسرانا في إضرابهم المفتوح عن الطعام، تمثل الفصائل والقوى السياسية كافة، وتعبر عن وحدة شعبنا ووقوفه صفا واحدا خلف أسرانا الذين كانوا دائما قاسما مشتركا يوحد ولا يفرق. وطالب أبو عيطة جماهير شعبنا عامة وأبناء حركة فتح خاصة، بأن يجعلوا من خيمة الاعتصام في ساحة الجندي المجهول ‘قبلة’ يومية لهم لمساندة الأسرى البواسل في معركتهم المصيرية مع إدارة السجون الإسرائيلية، مؤكدا أهمية الدعم الرسمي والشعبي لقضية الأسرى في توفير عوامل الصمود والانتصار على جلاديهم.


واكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني على أهمية تضافر الجهود الشعبية والرسمية لمؤازرة الحرية الأسيرة في سجون ومعتقلات الاحتلال الإسرائيلي وتفعيل كافة طاقات وإمكانات شعبنا في أوسع تحرك داعم لأسرى الحرية وهم يخوضون معركة الأمعاء الخاوية بسلاح الجوع والصمود والتحدي في مواجهة سياسات وإجراءات وعنصرية الاحتلال.ودعت الجبهة خلال اجتماع قيادي لإقليم الشمال عقدته في مقر الجبهة بمدينة نابلس إلى ضرورة بلورة خطاب وطني موحد اتجاه قضية الأسرى وأبعاد هذه القضية عن التجاذبات السياسية وتكثيف الجهود من اجل ضمان وصون وحدة الحركة الأسيرة وبخاصة في ظل معاركها المشرفة رفضا للاحتلال وإجراءاته العدوانية.


من جانلبه ،قال النائب قيس عبد الكريم “ابو ليلى” عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ان الاسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي يخوضون معركة من معارك نضال شعبنا الفلسطيني نحو الحرية والاستقلال وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس . واضاف النائب ابو ليلى: “ان معركة الأمعاء الخاوية التي يخوضها الأسرى في كافة سجون البطش والقمع الإسرائيلية، هي معركة الكرامة والحرية والخلاص من الاحتلال ، معركة الانتصار على السجان وقيوده وبطشه ، وهذا يضعنا امام مسؤولياتنا في الوقوف الى جانبهم والتحرك على كافة الاصعدة سواء الشعبية او الدولية من اجل مناصرتهم لتحقيق مطالبهم العادلة .


واشار ابو ليلى في تصريحات له اليوم الاحد ان الوضع الانساني الصعب الذي يعاني منه الاسرى داخل سجون الاحتلال يدعو الجميع للوقوف عند مسؤولياته تجاه هذه القضية التي تعتبر قضية مركزية للشعب الفلسطيني، محذرا من المخاطر الحقيقية التي تهدد حياة الأسرى المضربين عن الطعام خاصة المرضى منهم الذين يمتنعون أيضاً عن تناول الدواء، محملاً في الوقت الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياتهم بسبب تجاوزها لكافة القوانين والاعراف الدولية التي تضمن حقوق الاسرى.


وشدد النائب ابو ليلى على ضرورة تكثيف التحركات الشعبية على المستوى الوطني ، وكذلك حشد الجهود والطاقات السياسية لاثارة قضية الاسرى في المحافل الدولية ، وتسليط الضوء على الجرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال بحق الاسرى ، وكذلك انتهاكاتها المتعلقة بوثيقة حقوق الانسان.


ودعا الحراك الشبابي المستقل للانتصار لكرامة أسرانا وحريتهم مطالبا النقابات العمالية الفلسطينية و العربية والدولية المشاركة الفاعلة في برنامج نصرة للأسرى.


نشاطات غزة


ونظم تجمع النقابات المهنية الفلسطينية في محافظات غزة وقفة تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي في باحة الجندي المجهول بغزة بمشاركة عشرات النقابيين، واعلن تجمع النقابات المهنية رفض كافة وسائل وأساليب التعذيب التي تستخدم مع الأسرى في سجون الاحتلال. ودعا نقيب المعلمين إلى ضرورة استثمار كافة الفعاليات التضامنية مع أسرانا البواسل خلف قضبان السجون، وذلك لفضح ممارسات الاحتلال الإسرائيلي التعسفية، وكشف حقائق ما يحدث في السجون من جرائم كبيرة بحق أسرانا البواسل .


وألقى الصحفي عماد الإفرنجي رئيس منتدى الإعلاميين الفلسطينيين كلمة طالب فيها بتوفير الدعم كل الدعم للأسرى الفلسطينيين موجها رسالة للمجتمع الدولي ووسائل الإعلام بضرورة إيلاء قضية الأسرى مزيدا من الاهتمام وتخصيص مساحات أكبر في ساعات البث في الفضائيات. وطالب أ. الإفرنجي السفارات الفلسطينية في الخارج أن تقوم بدورها تجاه قضية الأسرى وقضية القدس وتفعيل الجهود الدبلوماسية لخدمة قضية الأسرى والقدس .


وفي اطار سلسلة الفعاليات التضامنية مع الأسرى، نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بمحافظة رفح وقفة تضامنية مع الأسرى في مخيم يبنا وسط مدينة رفح بمشاركة قيادة الجبهة بمحافظة رفح وممثلي القوى والفصائل وأعضاء وأنصار الجبهة بمخيم يبنا.


وطالب فؤاد الحولي عضو قيادة الجبهة المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان إلي تحمل مسئولياتهم والتدخل العاجل والفاعل لحماية الأسرى في سجون الاحتلال وإجبار الاحتلال على الالتزام بالقوانين والمواثيق الدولية وخاصة واتفاقية جنيف الرابعة والعمل الجاد للإفراج عن كافة الأسرى

 

شاهد أيضاً

كتائب شهداء الاقصى لواء العامودي تزف ثلاثة شهداء ارتقوا بقصف اسرائيلي شمال القطاع

شفا – نعت كتائب شهداء الأقصى – لواء الشهيد القائد نضال العامودي، الجناح العسكري لحركة …