9:21 مساءً / 20 أغسطس، 2019
آخر الاخبار

التوجيه السياسي يحاضر في مدرسة الفاروق المختلطة

شفا – قام وفد من هيئة التوجيه السياسي والوطني في محافظة بيت لحم ضم كل من الرائد منذر مساعدة وحسن ربعي ومحمد الشوبكي ومحمد شحادة بزيارة لمدرسة الفاروق الثانوية المختلطة، حيث كان في استقبالهم مدير المدرسة والهيئة التدريسية.

 

وقدم محمد الشوبكي شرحاً مفصلاً حول التوجيه السياسي والوطني والتعريف به والدور الذي كان يضطلع به منذ بداية تأسيسه في انطلاقة ثورة 1965 وتطور ليشمل القطاعات المدنية كالطلبة والجماهير العريضة، وشدد الشوبكي على أهمية دور الثقافة الوطنية في صقل قدرات ومواهب الطلبة كقطاع مهم وأكد على أن الطلبة هم أحد أهم الروافد الداعمة في تأسيس قوى المؤسسة الأمنية وأذرعها المختلفة.

 

وقدم حسن ربعي محاضرة في الولاء والانتماء تحدث فيها عن معنى الولاء والانتماء ،وأهمية تعميق هذه المفاهيم في النفوس، حيث أكّد أن حفاظ الطالب مثلا على نظافة مدرسته وسلامة محتوياتها ،وسعيه لرفع اسمها بين المدارس الأخرى، والمبادرة للعمل التطوعي والجماعي فيها يعتبر أحد أشكال الانتماء الصادق والحقيقي ، وكذلك الحال بالنسبة لبلده ومجتمعه, وبالتالي شعبه ووطنه.

 

وركّز ربعي خلال محاضرته على أننا ـ كمسلمين ـ ننتمي لدين الإسلام وولائنا في المقام الأول يجب أن يكون لله من خلال تطبيق تعاليم ديننا، ثم لوطننا الغالي من خلال الاستعداد لبذل الغالي والنفيس في سبيل الذود عنه وحمايته من كل الأخطار الداخلية والخارجية، ثم لقيادتنا الشرعية.

 

وفي محاضرة منفصلة حث الرائد مساعده الطلبة على أهمية احترام الرموز السيادية كالعلم الفلسطيني والنشيد الوطني والقيادة، وما لها من معاني وقدسية يجب الحفاظ عليها والاعتزاز بها.

 

كما ناشد مساعده الطلبة بالتسلح بالعلم وزيادة المعرفة، والحفاظ على المؤسسات التعليمية والنهوض بها خاصة وأن هذه المؤسسات في أي مجتمع متحضر تعتبر من المؤسسات السيادية، التي تحمل صفة القدسية لما لها من دور فاعل في إعداد وتأهيلهم تأهيلا علميا قادرا على التعامل مع متغيرات العصر ومواكبة التطور الثقافي والتكنولوجي الذي يشهده العالم.

شاهد أيضاً

التجمع الوطني المسيحي ينظم “يوم فرح” للمسنين في القدس المحتلة

شفا – نظم التجمع الوطني المسيحي في الأراضي المُقدسة “يوم فرح” للمسنين، في مستشفى الجعبة …