6:13 مساءً / 21 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

مهرجان حاشد دعما للأسرى في الخليل

الخليل مظاهرة

شفا -أحيا عشرات المواطنين الفلسطينيين وطلبة جامعة الخليل الثلاثاء المهرجان المركزي التضامني مع الأسرى في جامعة الخليل بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة بمشاركة الفنان أبو عرب وعدد من الفنانين العرب.

وشاركت حركة الشبيبة الطلابية التابعة لحركة فتح والجماعة الإسلامية الذراع الطلابي التابع لحركة الجهاد الإسلامي، إضافة إلى عدد آخر من الكتل الطلابية ومئات المواطنين والشخصيات الشعبية والرسمية.

و مشاركة الكتلة الإسلامية الذراع الطلابي لحركة حماس في هذه الفعالية التي نظمها نادي الأسير.

وحمل المشاركون الأعلام الفلسطينية ورايات الفصائل الوطنية والإسلامية، إضافة إلى ترديد الهتافات الممجدة بتضحيات الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال.

وأكد مدير نادي الأسير أمجد النجار على أن الفعاليات متواصلة لإحياء يوم الأسير الفلسطيني، مشيرا إلى أن حصّة الخليل هي الأكبر دوما في الفعاليات وحصيلة المعتقلين، لافتا إلى أن حجم الفعاليات أصبح كبيرا خلال هذا العام، داعيًا لتكاتف شعبي أكبر مع الأسرى.


من جانبه، دعا محافظ الخليل كامل حميد فصائل وقيادات العمل الوطني والشعبي إلى التوحد والتكاتف والعمل الجاد لإطلاق الوحدة الوطنية من محافظة الخليل المناضلة.


وأضاف “لا بد من السير على طريق الشهداء والأسرى والجرحى والمبعدين على درب هؤلاء الأبطال”، داعيا الجميع للعمل من أجل تعزيز الوحدة الوطنية والمصالحة في هذا اليوم، إضافة إلى إعادة اللحمة بين مختلف أبناء الشعب الفلسطيني، لتعود له قوته، وليتحرر من الحصار الإسرائيلي المفروض.


وأكد حميد أن قضية الأسرى ستبقى ثابتا من الثوابت الفلسطينية، معيارا للكرامة والوحدة والمصالحة وفاء للأسرى الأبطال خلف القضبان.


كما دعا كافة الأسرى المحررين من سجون الاحتلال على المشاركة في الفعاليات الوطنية المناصرة لقضايا الأسرى، مطالبا لضرورة التفاف الأسرى حول القضايا الوطنية الفلسطينية.


وتحدث بالمهرجان عدد من ممثلي الفعاليات الشعبية والوطنية، إضافة إلى ابنة الأسير رائد الشرباتي التي ألقت كلمة باسم أهالي وأبناء الأسرى والمعتقلين عبّرت خلالها عن حقها في العيش إلى جوار والدها كبقية أطفال العالم، مناشدة بإنصاف أبناء الأسرى والمعتقلين والعمل الدولي الجاد من أجل الإفراج عنهم.


من جانبه، تحدث الأسير المحرر خالد أبو عجمية بكلمة نيابة عن الأسرى والمحررين، مشيرًا إلى أن رسالة الأسرى هي التوحد والمصالحة ورص الصفوف في سبيل مناصرة قضيتهم وتعزيز التضامن معهم.


وألقى ممثلون عن الكتل الطلابية في الجامعة كلمات أكدوا فيها دعمهم ومساندتهم لقضايا الأسرى والمعتقلين بسجون الاحتلال، مشددين على أهمية تنفيذ المزيد من الفعاليات المناصرة لهم.


وشهد الحفل مداخلات فنية لفرقة الفنان أبو عرب والعديد من الوصلات الفنية لفنانين وفرق فلسطينية، إضافة إلى مشاركة عدد من الفنانين العرب الذين قدموا لفلسطين دعما لقضية الأسرى وللقضية الفلسطينية.

 

شاهد أيضاً

لجنة وقف الإتفاقات بين السلطة و اسرائيل لم تجتمع حتى هذه اللحظة!

شفا – رغم مرور شهر ونصف على تشكيل رئيس السلطة محمود عباس لجنة النظر بالاتفاقات …