2:28 مساءً / 15 ديسمبر، 2019
آخر الاخبار

طالبان تعلن مسؤوليتها عن انفجارات كابل

طالبان تعلن مسؤوليتها عن انفجارات كابل

شفا- عادت الأحداث في أفغانستان إلى الواجهة من جديد، وذلك بعد أن أعلن الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد عن بداية موسم القتال الربيعي ضد القوات الدولية المعروفة بـ”إيساف”، حيث أعلنت طالبان مسؤوليتها عن ثلاث هجمات منسقة استهدفت مقر البرلمان وحي السفارات في العاصمة كابل.

وكان مسلحون استولوا على فندق بالقرب من مقر البرلمان وبدؤوا بإطلاق القذائف على المباني المحيطة، ومن بينها مقر البعثتين الدبلوماسيتين لبريطانيا وألمانيا إضافة إلى مقر لقوات حلف الناتو.

ونتيجة لذلك، أغلقت واشنطن سفاراتها بشكل مؤقت كإجراء احترازي في العاصمة كابل، وأخلت المبنى من جميع الموظفين، وصرح مصدر دبلوماسي أمريكي أن جميع العاملين بالسفارة على ما يرام. هذا ولا تزال أصوات الانفجارات والأعيرة النارية تتردد في المناطق المجاورة للحي الدبلوماسي الواقع في قلب العاصمة.

ومن ناحية أخرى، شن عدد من مسلحي طالبان هجوماً على مركز للشرطة في مدينة غارديز، شرق أفغانستان،كما احتل عدد غير محدد من مسلحي الحركة يرتدون سترات ناسفة مبنى يطل على مركز لتدريب الشرطة وأطلقوا النار من رشاشاتهم، وفق ما قال روح الله سمعون الناطق باسم حكومة الولاية، وأضاف الناطق أن أربعة أشخاص بينهم طالبان في جامعة قريبة ومدنيان جرحوا في حين لا يزال إطلاق النار مستمراً.

وفي ذات السياق أطلقت مروحية تابعة لحلف شمال الأطلسي النار على مبنى مكون من 4 طوابق، بعد أن سيطر عليه مقاتلون من طالبان في إقليم بكتيا بشرق أفغانستان.

ومن جهتها كشفت وزارة الداخلية الأفغانية في بيان عن سقوط 100 مقاتل بين قتيل وجريح وأسير خلال يوم واحد من عمليات مشتركة شنتها قوات الأمن الأفغانية والأطلسية. دون الإفصاح عن اليوم الذي نفذت فيه تلك العملية.

وأشارت الداخلية إلى أن عدد القتلى وصل إلى 47 قتيلا، وجرح 31، وأسر 21 آخرين في 11 عملية استهدفت المتمردين الإسلاميين.

وجرت تلك العمليات في جنوب وشرق البلاد عند الحدود مع المناطق القبلية الباكستانية، التي تعتبر قواعد طالبان الخلفية وأكبر معاقل تنظيم القاعدة في المنطقة.

وتشهد أفغانستان حالياً تصعيداً في هجمات المقاتلين، الذين يشنون كل سنة خلال الربيع هجمات “موسم القتال” مع ذوبان الثلوج الذي يفتح المسالك الجبلية على طول الحدود مع باكستان.

وقد حذر الناطق باسم وزارة الدفاع الجنرال ظاهر عظيمي الأسبوع الماضي من أن “مع تغيير الفصول سنشهد معارك أكثر من الشتاء”.

وأفاد الناطق باسم وزارة الداخلية أن قوات الأمن الأفغانية كثفت عملياتها خلال الأسابيع الأخيرة، مستهدفة قيادات المتمردين العسكرية.العربية

شاهد أيضاً

بالفيديو.. الغول : ادعاءات ” نظام أردوغان ” تصب في مصلحة النائب دحلان

شفا – أكد القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي، عادل الغول، أن قرار إدراج السلطات التركية …