3:19 صباحًا / 25 يوليو، 2024
آخر الاخبار

د. مجدلاني يشيد بصمود ابناء العاصمة القدس ومؤسساتها وشبابها بمواجهة الاحتلال وتعزيز طابعها الفلسطيني

د. مجدلاني يشيد بصمود ابناء العاصمة القدس ومؤسساتها وشبابها بمواجهة الاحتلال وتعزيز طابعها الفلسطيني

شفا – أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الأمين العام لجبهة النضال ال شعبي الفلسطيني د. احمد مجدلاني أن الشباب هم مستقبل دولة فلسطين وعنوان المرحلة القادمة، وهم بناة الدولة الفلسطينية عاصمتها القدس .


وأضاف د. مجدلاني خلال لقائه مرشدي ومرشدات المخيمات الصيفية لجمعية زهرة المدائن لتنمية وتطوير المجتمع المقدسية ، أن مدينة القدس تتعرض لهجمة شرسة من قبل الاحتلال، وفي ظل الظروف والتحديات المصيرية التي تواجه شعبنا الفلسطيني وقضيته الوطنية، لا رهان إلا على شعبنا وإرادته الوطنية في مواجهة الاحتلال والمشاريع التصفوية التي تستهدف النيل من حقوقنا وثوابتنا الوطنية.


وتابع د. مجدلاني نثمن جهود جمعية زهرة المدائن وبرامجها الاغاثية لتعزيز صمود اهلنا في القدس، وكذلك دورها في بناء الوعي لدى الشباب المقدسي من خلال البرامج التي تقوم بها من ضمنها المخيمات الصيفية التي تصقل الشخصية والتسليح بالهوية الوطنية.


قائلا أن معركتنا مع الاحتلال عنوانها القدس ورغم كافة المحاولات التي يحاول الاحتلال فرضها من خلال القوانين العنصرية والتهجير والتطهير العرقي والاجراءات لخنق المؤسسات المقدسية إلا أن ثبات وصمود اهلنا في القدس سوف يفشل كافة المخططات.


واشاد د. مجدلاني بصمود ابناء شعبنا في العاصمة القدس وكذلك بصمود مؤسساتها و إن دعم صمود وتعزيز قدرات الجمعيات والمؤسسات الفلسطينية في القدس ، يشكل اهمية لمواجهة الاحتلال، ويعزز من الطابع الفلسطيني للمدينة.
وتابع: “يجب تكاتف العمل مع جميع المؤسسات الفلسطينية في العاصمة وتحديدا في البلدة القديمة بالقدس من أجل وضع خطة وبرنامج عمل وطني قادر على مواجهة التحديات، هذه المؤسسات الوطنية التي نعتز بها والصامدة رغم كل أشكال المضايقات، والحصار، وتضييق الخناق إلا أنها ما زالت صامدة وتقدم الخدمات.


ومن جانبه قال أشرف الرجبي رئيس الجمعية، إن هذه المخيمات كفيله ببناء قدرات الاطفال النفسية والاجتماعية، وبناء المواهب لهم. مؤكدا على أهمية هذه المخيمات في تعريف الأطفال بمجالات إبداعية وغير تقليدية، واكتشاف المواهب والإبداعات لدى الاطفال، واستغلال طاقاتهم الايجابية وإظهارها بواسطة الفنون، إضافة لتطوير قدراتهم في المجالات التكنولوجية والإبداعية.

ومن جهته قال منصور أبو غربية مسؤول اللجنة الثقافية في جمعية زهرة المدائن أن الهدف من عمل المخيمات الصيفية في القدس هو الحفاظ على الهوية الفلسطينية والتي يحاول الاحتلال طمسها من خلال المناهج المفروضة علينا.


وفي الختام اشاد الرجبي وابو غربية بجهود الدكتور مجدلاني في انجاح فعاليات جمعية زهرة المدائن وكذلك بكل ما يقدمه من جهود وعمل متواصل من أجل المؤسسات المقدسية .

شاهد أيضاً

الصين تلعب دورها البناء في حماية السلام في الشرق الأوسط، بقلم : تشو شيوان

الصين تلعب دورها البناء في حماية السلام في الشرق الأوسط، بقلم : تشو شيوان شهدت …