2:16 صباحًا / 20 يونيو، 2024
آخر الاخبار

واشنطن تدين اعتداء المستوطنين على الصحفي سيف قواسمي

واشنطن تدين اعتداء المستوطنين على الصحفي سيف قواسمي

شفا – نددت وزارة الخارجية الأميركية، بالمضايقات والاعتداءات التي تعرض لها صحفيان خلال مسيرة الأعلام بالقدس، وحثت إسرائيل على حماية الصحفيين.

وعبر الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية ماثيو ميلر يوم الخميس حول موقف الحكومة الأميركية من اعتداء مستوطنين متطرفين على الصحفي سيف قواسمي الذين انهالوا عليه ضربا ، بالقول، : “لقد شاهدنا مقاطع فيديو لهذا الحادث، وشاهدنا صورًا لهذا الحادث، ونحن ندينها بشدة”.

وأضاف ميلر : “الصحفيون والعاملون في مجال الإعلام ضروريون للديمقراطية. ولا ينبغي مهاجمتهم في أي مكان في العالم، بما في ذلك في إسرائيل، بسبب قيامهم بعملهم. ونتوقع من إسرائيل أن تحترم التزامها المعلن بحقوق الإنسان وحرية الصحافة. نتوقع منهم حماية الصحفيين من هذا النوع من الاعتداءات. وإذا كانت هناك انتهاكات للقانون الجنائي، فإننا نتوقع محاسبة الناس بشكل كامل”.

وأضاف ميلر، “أظهرنا مرارا وتكرارا أننا على استعداد لإجراء محادثات صعبة مع إسرائيل حول هذه الأمور”.

بدورها نددت لجنة حماية الصحفيين ، بالمضايقات والاعتداءات التي يتعرض لها الصحفيون الفلسطينيون على يد سلطات الاحتلال، وقال مدير برنامج لجنة حماية الصحفيين، كارلوس مارتينيز دي لا سيرنا، إن قوات الأمن الإسرائيلية “وقفت دون فعل شيء” بينما قام المتظاهرون بمضايقة الصحفيين والاعتداء عليهم. وحثت لجنة حماية الصحفيين إسرائيل على التحقيق في هذه الوقائع ومحاسبة المسؤولين عنها.

يشار إلى أن شرطة الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت المصور الفلسطيني سيف قواسمي، الذي تعرض لهجوم، الأربعاء، من قبل مستوطنين إسرائيليين شاركوا في مسيرة الأعلام بمدينة القدس، قبل أن يتم إطلاق سراحه في وقت لاحق.

وخلال المسيرة، التي تحيي ذكرى احتلال القدس الشرقية، في الخامس من حزيران 1967، اعتدى مستوطنون إسرائيليون ومتظاهرون، قيل أنهم من اليمين المتطرف على الصحفي الفلسطيني المستقل، القواسمي، الذي يعمل مع شبكة العاصمة الإخبارية المحلية، والصحفي الإسرائيلي نير حسون، مراسل صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية اليومية، حسبما ذكرت لجنة حماية الصحفيين في بيان.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية هآرتس إن “المصور الفلسطيني تم احتجازه لعدة ساعات، فيما لم تعتقل الشرطة أيا من المهاجمين، كما أنها لم تقم باستدعاء أي مشتبه بهم للتحقيق، أو شهود للإدلاء بشهاداتهم”.

ونقلت عن قواسمي قوله، إن “الشرطة قامت باحتجازه بعد أن تواصل معهم ناشط معروف من اليمين المتطرف في القدس، وادعى أنه (قواسمي) عميل لحماس”.

شاهد أيضاً

تهاني رفعت بشارات

“كلما تعبت من الدراسة تذكر” بقلم: د. تهاني رفعت بشارات

“كلما تعبت من الدراسة تذكر” بقلم: د. تهاني رفعت بشارات إلى طلاب وطالبات الثانوية العامة، …