3:57 صباحًا / 19 مايو، 2024
آخر الاخبار

جيش الاحتلال الإسرائيلي: إصابة 10 جنود بقصف على معبر رفح

شفا – أعلنت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الاثنين، إصابة 10 جنود في قصف بقذائف الهاون على منطقة معبر رفح جنوب قطاع غزة.

وقال المراسل العسكري للإذاعة دورون كادوش: “تطلق حماس قذائف الهاون عدة مرات يوميا على قوات الجيش في مناطق المعابر والممر”، في إشارة لممر “نتساريم” الذي أقامه الجيش الإسرائيلي بمدينة غزة ويفصل شمال القطاع عن جنوبه.

وأضاف: على غرار حادثة كرم أبو سالم قصف بالهاون في 5 أيار الجاري على المنطقة المحاذية لقطاع غزة أسفر عن مقتل 4 جنود وإصابة 10، تمكنت حماس مرة أخرى من القيام بهجوم أسفر عن العديد من الإصابات، وهذه المرة عند معبر رفح”.

ولفت إلى أن “الهجوم بقذائف الهاون على منطقة معبر رفح خلف 10 إصابات، بينها 3 خطيرة و6 متوسطة”.

وأشار إلى أن حركة حماس” تستهدف قوات الجيش الإسرائيلي المتمركزة عند المعبر مستغلة ثبات هذه القوات في مواقعها”.

وقبل أسبوع، بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي عملية عسكرية في رفح، وسيطر على الجانب الفلسطيني من معبر المدينة، وقام بإغلاقه، متجاهلا التحذيرات الدولية المتصاعدة إزاء تلك العملية وخطورتها على النازحين الفلسطينيين.

وفي وقت سابق الإثنين، أعلن الجيش الإسرائيلي، إصابة 5 جنود خلال معارك جرت في قطاع غزة، إضافة إلى 3 عمال بإحدى شركات المقاولات التابعة لوزارة الدفاع “كانوا في مهمة في المنطقة”، أحدهم بجروح خطيرة.

يشار إلى أنه منذ بداية الحرب على غزة في 7 أكتوبر الماضي، وصلت الحصيلة المعلنة لقتلى الجيش الإسرائيلي إلى 620 ضابطا وجنديا، من بينهم 272 منذ الاجتياح البري لقطاع غزة في 27 من الشهر نفسه، بينما بلغ إجمالي المصابين من الضباط والجنود 3434، من ضمنهم 1674 منذ اجتياح القطاع، وفق أحدث إحصائية منشورة عبر موقع الجيش الرسمي.

وفي وقت سابق الإثنين، أعلن سلاح الجو الإسرائيلي نقل جنود جرحى من قطاع غزة إلى مستشفى بيلنسون وسط إسرائيل.

وبوتيرة يومية تعلن فصائل فلسطينية عن قتل وإصابة جنود إسرائيليين وتدمير آليات عسكرية، وتبث مقاطع مصورة توثق بعض عملياتها.

وتواجه السلطات الإسرائيلية اتهامات محلية بالتستر على حصيلة أكبر بكثير من القتلى والجرحى بين صفوف الجيش.

في المقابل، خلفت الحرب الإسرائيلية على غزة أكثر من 113 ألفا من الشهداء والجرحى، معظمهم أطفال ونساء، وحوالي 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، وكذلك رغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال إبادة جماعية، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

شاهد أيضاً

اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في بلدتي دير سامت وإذنا بالخليل

شفا – اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي، بعد اقتحامها لبلدتي إذنا ودير سامت …