2:01 صباحًا / 22 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

منظمات نسوية وشبابية تطالب بتخفيض سن الترشح للانتخابات

 

شفا – طالبت منظمات نسوية وشبابية بضرورة تخفيض سن الترشح لانتخابات الرئاسة والبلديات وإجراء التعديلات اللازمة لقوانين الانتخابات بما يضمن مشاركة الشباب بشكل فاعل.

 

جاء ذلك خلال الاجتماع لأعضاء قطاع المرأة والشباب الذي عقدته شبكة المنظمات الأهلية بمقرها وذلك ضمن مشروع تعزيز دور المنظمات الأهلية في سيادة القانون في قطاع غزة”.

 

وقال د. محمد أبو سعده الخبير القانوني عن قانون سن الترشح لانتخابات البلديات والمجلس الوطني والتشريعي والمجالس المحكومة بقانون الانتخابات لعام 2005 ،موضحا بنود القانون في فلسطين وأنه يوجد معياران لهذا الجانب القانوني الأساسي لسنة 2003 والذي كفل لكل مواطن حق الترشح وهو حق مطلق غير مقيد أما فيما يتعلق بالأهلية وهو مكفول لكل مواطن, والسن الأهلية القانونية مقيدة بسن 18 سنة وليس دون ذلك, أما بالنسبة لسن الترشح فهو محصور بين 28 وحتى 40 سنة وهو القانون الفلسطيني لعام 2005.

 

وأضاف أبو سعده أمثلة كالولايات المتحدة الأمريكية بالنسبة للانتخابات، مؤكدا أنه من المستحيل أن يحكم شخص لأكتر من ولايتين متتاليتين وذلك لاعتبارات طبية وجسدية، مشيرا إلي أن سن 18 عاما يستطيع الشخص القيام بأي عمل قانوني مثل البيع والشراء والزواج ……الخ.

 

وأكد أبو سعده على ضرورة الرجوع إلى محاضر اجتماع المجلس التشريعي التي سنت قانون سن الترشح لمعرفة كيف تم الاتفاق على سن 28 عاما للترشح وما هي الأسس المبني عليها هذا القانون وإحضار جميع البيانات التي توضح هذا القانون وهو ما يعتبر بالمدخل الأول باتجاه هذه القضية.

 

وشدد أبو سعده على أهمية تحديد أهدافهم للعمل على هذه القضية وبالقيام بحملات الضغط والمناصرة ، مؤكدا عليهم عمل جلسات ومناقشات للإجابة عن جميع الأسئلة المطروحة ضمن القضية وعمل مقومات علمية كاملة من دراسات قانونية.

 

وأشار أبو سعده الى أن في الاجتماع القادم سيكون هناك مناقشة الخطة الموضوعة مع دراسة كاملة لقوانين الدول الأخرى ويشمل أمثلة مأخوذة من الدول المحيطة والدول العربية والأوربية ووضع جميع الاعتبارات الممكنة حتى تكون الدراسة شاملة ويمكن بعد ذلك الخروج بالقضية إلى العالم الخارجي

 

وأوضح أبو سعده للمشاركين ضرورة استهداف الأحزاب السياسية التي لها علاقة بتغيير القرار ومن ثم المطالبة بتعديل قانون الترشيح للانتخابات.

 

وأوصى أبو سعده المشاركين ضرورة استحضار الكثير من الشواهد التي توضح هذا القانون وتدعم القضية و مراجعة الأعمال التحضيرية وجلسات الاستماع التي سبقت هذا القانون وضرورة الحصول عليها من المجلس التشريعي.

 

بدورها أكدت منسقة المشروع الهام أبو مصبح على ضرورة تكثيف الجهود من اجل إنجاح قضية تخفيض سن الترشح للشباب خاصة أنها الفئة الأكثر قدرة على اتخاذ القرارات الحاسمة.

 

كما شكرت أبو مصبح د. محمد أبو سعده وكافة الحضور المشاركة التي تضم قطاع المرأة والشباب على مجهودهم وتفاعلهم ونشاطهم في التوصل لنتائج مهمة في قضية تخفيض سن الترشح.

 

وفي نهاية الاجتماع تم التأكيد على ضرورة البدء بتفعيل مذكرة قانونية تمهيدا لرفعها للجهات ذات العلاقة من كتل برلمانية وقوى ومؤسسات.

 

شاهد أيضاً

ردا على حجب عشرات المواقع الاخبارية.. حماس : السلطة تدفن رأسها في الرمال

شفا – ردت حركة حماس مساء اليوم الاثنين على قرار سلطة رام الله بحجب مواقع …