4:52 مساءً / 18 مايو، 2024
آخر الاخبار

إسرائيل تدمر حماما أثريا في غزة عمره نحو 1000 عام

إسرائيل تدمر حماما أثريا في غزة عمره نحو 1000 عام

شفا – قالت وزارة الثقافة الفلسطينية يوم السبت إن القصف الإسرائيلي على غزة دمر بالكامل الحمام الأثري الوحيد المتبقي في القطاع والذي يعود بناؤه إلى ما يقارب ألف عام.

وجاء في بيان الوزارة أن طائرات الاحتلال الإسرائيلي قصفت حمام السُمره وسط مدينة غزة ودمرته بالكامل”.

وأشارت الوزارة أن مساحة الحمام تبلغ “نحو 500 متر، ويعتبر مزارا سياحيا وعلاجيا في الوقت ذاته. وأول من قام بالعمل به هم السامريون ومن هنا بدأ يطلق عليه اسم حمام السُمره”.

يذكر أن حمام السمرة أحد أهم المعالم المعمارية العثمانية في فلسطين يقع بحي الزيتون في غزة.

وكان الحمام يحتوي على العديد من الأشياء المميزة، كالسقف الزجاجي الذي توجد به مجموعة من الفتحات التي تعمل على دخول أشعة الشمس من خلالها، والأرضية الرخامية التي تتميز بالحرارة الدافئة.

كما كان يحتوي على العديد من المقتنيات الأثرية القديمة الموجودة داخله، كالراديو والهاتف الأرضي والأباريق الفخارية.

ودخلت الحرب على غزة يومها الـ85، حيث يواصل الاحتلال الإسرائيلي، يوم السبت، قصفه العنيف على مناطق متفرقة في قطاع غزة ما أسفر عن سقوط عدد من الشهداء والمصابين. وتخللت الحرب هدنة إنسانية مؤقتة بدأت في 24 نوفمبر ودامت لـ7 أيام جرى فيها تبادل للأسرى بين الجانبين.

شاهد أيضاً

4 شهداء في قصف للاحتلال شرق خان يونس جنوب قطاع غزة

شفا – استشهد أربعة مواطنين، وأصيب آخرون، اليوم السبت، في قصف للاحتلال على بلدة خزاعة …