3:02 صباحًا / 12 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

غزة- التوت الأرضي يُزرع باكرا.. والخيبة تُحصد على مراحل

شفا – مزارعو التوت الارضي بغزة بذروا بذور الأمل في أرضهم باكرا حالمين ان يجنوا ثمار مستقبل زراعي زاهر.. لكن اثار الحرب على غزة لاحقتهم وطالت أراضهم فكانت أشبه بخلادين الأرض العابثة تعيث خرابا فيها فاستيقظوا من حلم أفجعهم بحقيقة واقع مرة بعد ان تأخر الموسم عن موعده.

المزارع رفيق أبو سمرة يملك إحدى الأراضي الزراعية للتوت الأرضي شمال غزة يتحدث وملامح اليأس بادية على وجهه “زرعنا مبكرا حتى يتسنى لنا دخول السوق مبكرا لنحصد الأرباح ونجد مكانا في الأسواق الأوروبية لكن هذا الموسم كاد ان ينتهي دون تحقيق اية مكاسب بسبب الحرب واعاقة التصدير”.

وبين أبو سمرة انه خلال الحرب على غزة لم يتمكن من الوصول إلى أرضه وتفقد الزرع وريه أو حتى تزويده بسماد حيث ترك مغطى ينيلون لثمانية أيام مما اثر سلبا “فوجدنا المنتج أغلبة مضروب ومعفن فحاولنا أن نستصلح الباقي منه”

وأضاف المزارع أحمد فلفل الذي يعانى نفس الخسائر وتأخر منتجه أسبوعين عن التصدير للخارج “لقد تكبدنا خسائر كبيرة جدا قدرهها ب7طن ونصف في الأسبوع الأول من بعد الحرب رغم الأجواء الحارة التي طرأت لأن الخسائر تعدت معدل الربح.

وطالب المزارعين الحكومة والجمعيات الزراعية أن تعمل على مساعدة المزارعين وتغطيت الخسائر الواقعة عليهم حتى يتمكنوا من زراعة الأرض في السنة المقبلة ولا لن يتمكنوا من ذلك.

علي الطر شاوي وزير الزراعة في غزة قال نحن في وزارة الزراعة والحكومة الفلسطينية نقف مع المزارع في زراعة التوت الأرضي وإمداده بالخبرات اللازمة له وتوفير سبل إعطاء شهادات لتسهيل التصدير منوه الى العقبات التي يمكن أن يواجهها المزارع وان الو زاره لن تبخل في تقديم يد العون لهم.

وأفاد الطرشاوي أن الموسم والإنتاج الزراعي لهذا العام وفير لكن تبعات الحرب على غزة أدت إلى دمار نصف المحصول لانقطاع المزارعين عن تفقد المنتج خلال أيام الحرب ما أدى إلى انخفاض ملحوظ في

من جهته أوضح أحمد الشافعي رئيس جمعية أصحاب التوت الأرضي الزراعية بغزة إلى ظروف الحرب التي لم تمكنهم من تصدير التوت في الموعد المحدد مما افقد موقعهم في السوق الأوربي.

وأضاف:” من المفترض أن تصدر خلال فترة ما بعد الحرب حوالي 350 طنا ونصف إلى أن يصل في معدل انخفاضه إلى 93 طنا، معتبرا أنها خسائر كبيرة جدا لن تمكن المزارعين من الزراعة في العام المقبل”.

خيبة تلو الخيبة يحصدها مزارعو غزة على مدار سبع سنوات متتالية من موسم التوت الأرضي .. فالسبق ضاع في الأسواق الأوربية لتصدير التوت قبل مزاحمة المنتجات المنافسة لأكثر من دولة دون ان يتمكنوا من تعويض سنوات الخسارة السابقة.

شاهد أيضاً

القائد غسان جاد الله : لن يستطيع أحد إقصائنا من حركة فتح

شفا – أكد القائد البارز في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح، غسان جاد الله ” …