12:25 صباحًا / 15 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

قمة باكستانية-افغانية تعقد الاسبوع المقبل تحت اشراف تركيا

شفا – تعقد افغانستان وباكستان قمة الثلاثاء والاربعاء في انقرة تحت اشراف تركيا في محاولة لتجاوز خلافاتهما، في لقاء يعقد في ظل هجوم ادى الى اصابة مسؤول افغاني ما ادى الى تاجيج التوتر في العلاقات بين البلدين كما افاد مصدر تركي.

واستهدف رئيس الاستخبارات الافغانية اسد الله خالد الرجل الاساسي في النظام والعدو اللدود لطالبان، الخميس بهجوم انتحاري تبناه المتمردون الاسلاميون. وقال الرئيس الافغاني حميد كرزاي السبت ان الانتحاري جاء من باكستان.

وسيجري كرزاي ونظيراه الباكستاني آصف علي زرداري والتركي عبد الله غول محادثات حول “سبل تعزيز التعاون الثنائي بين باكستان وافغانستان وخصوصا على مستوى الامن” كما اكد دبلوماسي تركي رفيع المستوى لوكالة فرانس برس.

وهذا اللقاء سيكون السابع من نوعه منذ ان وضعت تركيا العضو في حلف شمال الاطلسي عام 2007 الية منتظمة للمشاورات بهدف تشجيع الدولتين على تجاوز خلافاتهما.

وكابول مثل الولايات المتحدة، تعتبر ان اسلام اباد لم تبذل جهودا كافية ضد مقاتلي طالبان والقاعدة الذين لجأوا الى المناطق القبلية الباكستانية وياتون بانتظام لشن هجمات ضد القوات الافغانية والاميركية وقوات الاطلسي في افغانستان.

واخر قمة ثلاثية في تشرين الثاني (نوفمبر) 2011 في اسطنبول عقدت ايضا على خلفية هجوم ادى الى توتر اضافي في العلاقات بين اسلام اباد وكابول.

ففي تشرين الاول (اكتوبر9 2011، قتل برهان الدين رباني الرئيس الافغاني السابق المكلف من قبل الحكومة التفاوض حول السلام مع طالبان، في منزله في هجوم نفذه زائر له. وبحسب السلطات الافغانية فان هذا الهجوم نفذه انتحاري باكستاني ودبر في باكستان.

وتتهم كابول بانتظام اسلام اباد بدعم متمردي طالبان.

شاهد أيضاً

بالصور.. التيار الإصلاحي بحركة فتح يقدم التعازي باسم القائد دحلان باستشهاد بهاء أبو العطا

ساحة غزة شفا – قدم التيار الإصلاحي بحركة فتح _ ساحة ومحافظة غزة وقاطع الشجاعية، …