2:58 مساءً / 20 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

حزب شباب مصر : المظاهرات أسقطت شرعية محمد مرسى

شفا – أكد حزب شباب مصر أن المظاهرات التى إشتعلت فى قلب ميدان التحرير وأمام قصر الإتحادية خلال الساعات القليلة الماضية وفى مختلف محافظات مصر إحتجاجا على دستور إخوانى مشبوه أسقط شرعية محمد مرسى مثلما أسقطت مظاهرات سابقة الرئيس المصرى محمد حسنى مبارك .
قال الدكتور أحمد عبد الهادى رئيس حزب شباب مصر أن بعض عناصر الإخوان هددت بالعنف والصدام فى مواجهة الرافضيين للدستور بزعم الدفاع عن شرعية الرئيس المنتخب محمد مرسى مؤكدا أن الشرعية التى إستمدها محمد مرسى جاءت من خلال إنتخابات مزورة حيث مورست فيها أبشع عمليات التزوير والضغوط القادمة من أطراف خارجية وداخلية ولم يشارك فيها غير عدد لايتجاوز أصابع اليد الواحدة ورغم ذلك قبل الشعب المصرى هذه الشرعية المزورة والهشة على أمل أن يقوم مثل هذا الرئيس باصلاح الأوضاع الإقتصادية والأمنية ويحدث نوع من التوافق بين مختلف القوى الوطنية وهو أمر لم يحدث بالمرة
أكد أحمد عبد الهادى أنه ورغم هشاشة شرعية محمد مرسى إلا أنه لم يهتم إلا بدعم مملكة الإخوان وإمبراطوريتهم داخل مصر وخارجها وإهتم بكافة الملفات الخارجية التى تقوم بعملية تجذير للدور الإخوانى المشبوه فى المنطقة فى ذات الوقت الذى وضع فيه دستور أتاح له صلاحيات لم تتح لأى رئيس سابق ويمكنه من التحكم فى كافة سلطات الدولة بدءا من السلطة القضائية والتشريعية والتنفيذية وإنتهاءا بالصحافة التى سحب منها صلاحيتها كسلطة شعبية . كما يتيح له هذا الدستور المشبوه التخلى عن جزء من أراضى الدولة من خلال قانون يصدره فى أى وقت وهو مايحقق مخاوف المصريين من التخلى عن جزء من أراضى سيناء تحقيقا لإتفاق مع إسرائيل بنسف مقومات القضية الفلسطينية من خلال إجبار الأشقاء الفلسطينيين على التخلى عن أراضيهم والنزوح لسيناء مقابل دعم محمد مرسى والإخوان فى حكم مصر .
وأشار رئيس حزب شباب مصر أن حسنى مبارك كانت له نفس شرعية محمد مرسى حيث تم إنتخابه عبر إنتخابات زعم مؤيديه أنها نزيهة ورغم ذلك أسقطته مظاهرات الغضب التى أشعلتها ثورة يناير 2011 والتى رفضت جماعة الإخوان المشاركة فيها فى البداية وقفزت عليها بعد أن نجحت الثورة فى الإطاحة بمبارك مؤكدا أنه لايحق لأى عنصر إخوانى التحدث باسم الدفاع عن شرعية محمد مرسى لأن ثورة الغضب التى إجتاحت مصر خلال الأيام الماضية أسقطت هذه الشرعية وأصبحت الشرعية الوحيدة المقبولة فى هذا الصدد هى شرعية الشعب المصرى الذى من حقه أن يعيد إنتاج وإختيار رئيس حقيقى لايمثل فصيل بعينه وإنما يمثل مختلف طوائف الشعب المصرى دون تحيز .

شاهد أيضاً

الرقب : على السلطة التحرك الفوري لتشكيل فريق قانوني لمقاضاة واشنطن على قراراتها

شفا – طالب أستاذ العلوم السياسية في جامعة القدس، الدكتور أيمن الرقب، السلطة الفلسطينية بالتحرك …