7:39 مساءً / 13 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

أبو شقير والجعبري يناقشان عدد من قضايا كلية العلوم والتكنولوجيا بخان يونس

شفا – ناقش وكيل وزارة التربية والتعليم العالي د. محمد أبو شقير والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. محمود ابراهيم الجعبري عدداً من القضايا التي تخص كلية العلوم والتكنولوجيا بخان يونس, جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية للكلية التي قاما بها الوكيلان, كان في استقبالهما د. زياد محمد ثابت عميد الكلية, وأ. نضال سليم أبو حجير نائب العميد للشؤون الأكاديمية, وأ. حسام نعيم النفار نائب العميد للشؤون الإدارية والمالية, ود.م. علاء محمود مسلم نائب العميد لشؤون التخطيط والتطوير, وأ. شادي علي أبو عرمانة رئيس قسم العلاقات العامة بالكلية.

وأطلع د. ثابت ضيفا الكلية على آخر التطورات والمستجدات الحاصلة بالكلية كاعتماد الجودة والنوعية أساساً للعمل في كافة العمليات الأكاديمية والإدارية والفنية بالكلية, مضيفاً أن الكلية بدأت بتطبيق إجراء المحاضر الأكاديمي على اعتبار أنه أهم عناصر العملية التعليمية من حيث التطوير الذي يأتي وفق أولوية تجويد الحياة التعليمية ضمن الخطة التي وضعتها إدارة الكلية للارتقاء بالعملية التعليمية ككل, والتي تتمحور حول تقديم تعليم أفضل لطلبة الكلية بما يؤثر ايجابا على مستوى خريجي الكلية.

واستعرض د. ثابت أهم المشاريع التطويرية التي تنفذها الكلية في الوقت الحالي بالتعاون مع الجهات المانحة والداعمة للكلية أهمها تشطيب قاعة المؤتمرات وكافتيريا الطلاب وإنشاء أكشاك تخدم طلبة الكلية لتوفير خدمات في مجالات القرطاسية والكتب الجامعية وخدمات الاتصالات, وتطرق د. ثابت لأهم الأنشطة التي ستنظمها الكلية خلال الفترة المقبلة كالمؤتمر العلمي الأول أواخر مايو 2013 من العام القادم والذي يناقش دور الكليات والجامعات في تنمية المجتمع, وإصدار مجلة علمية تهتم بمجالات الهندسة والطب التقني وتكنولوجيا المعلومات, إضافة لتنظيم ملتقى تكنولوجيا المعلومات في نسخته الثالثة, وعدداً من الأيام الدراسية وورش العمل التي تخدم مجالات التخصصات التي تطرحها الكلية.

وتقدم د. ثابت بالشكر لوزارة التربية والتعليم العالي لما توليه من جهد جهيد لدعم الكلية وتوفير احتياجاتها بهدف تطوير العمل بها.

من جانبه أوضح د. أبو شقير أن الوزارة تعمل بكل طاقتها للاهتمام بتطوير العملية التعليمية بشقيها العالي والعام على اعتبار أن رقي الشعوب يبدأ من تحسين خدمة التعليم, مؤكداً على ضرورة تكاتف كل الجهود للوقوف إلى جانب المؤسسات التعليمية الفلسطينية, ثم أضاف: لقد لمسنا التطوير من آنٍ لآخر في مختلف مجالات العمل في كلية العلوم والتكنولوجيا الأمر الذي يستوجب على الوزارة توفير احتياجات الكلية من أجل تقديم تعليم مهني وتقني أفضل لفئات كبيرة من المجتمع.

وفي سياق متصل أكد د. الجعبري أن الكلية وخلال العامين القادمين ستثبت أنها من أفضل المؤسسات التعليمية التي تقدم خدمة تعليمية مميزة في مجال التعليم التقني في فلسطين, يأتي ذلك من خلال متابعة ودعم التعليم العالي بالوزارة للكلية الذي يؤكد أن الكلية تمر بحالة من التطوير المستمر, وأن تجويد العمل بها من خلال الجهد الذي تبذله إدارة الكلية وموظفيها يدلل على أن مستقبل الكلية مبشراً وتطمئن له الوزارة.

هذا وقد اصطحبت إدارة الكلية وكيل الوزارة والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي في جولة لمباني ومنشآت ومرافق الكلية, والمشاريع التي تنفذها الكلية في الفترة الحالية.

شاهد أيضاً

المقاومة الفلسطينية في غزة تواصل قصف المناطق الإسرائيلية في الجنوب

شفا – قصفت المقاومة الفلسطينية، منذ ساعات صباح اليوم الأربعاء، مستوطنات غلاف غزة وأخرى جنوب …