3:21 مساءً / 21 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

الأغا يطالب بتوسيع قاعدة المتبرعين لدعم ميزانية الأونروا

شفا -تبدأ في العاصمة الأردنية عمان اليوم اجتماعات اللجنة الاستشارية للأونروا بمشاركة ممثلين عن الدول العربية المضيفة للاجئين الفلسطينيين والدول المانحة للأونروا والمجموعة الأوربية وجامعة الدول العربية .
وقال رئيس وفد دولة فلسطين د. زكريا الأغا عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطيني رئيس دائرة شؤون اللاجئين في بيان صحفي صادر عنه اليوم أن الاجتماعات ستتناول عدداً من القضايا الهامة المتعلقة بطبيعة عمل وكالة الغوث والأنشطة والبرامج التي تقدمها للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمسة والتحديات التي تواجهها كما سيتم بحث الأوضاع المالية للوكالة وخطط التعامل مع صعوبات العجز المالي المتراكم عليها .
وأضاف أن الوفد الفلسطيني سيؤكد في اجتماعات اللجنة الاستشارية على ضرورة استمرار وكالة الغوث في تأدية مهامها وتقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين دون تقليص حتى عودتهم لديارهم التي شردوا منها عام 48 .
وأضاف سنطالب من خلال الاجتماعات والمداولات بزيادة التبرعات لميزانية الأونروا وتوسيع قاعدة المتبرعين ودعوة المانحين الوفاء بالتزاماتها المالية والوفاء بتعهداتها المالية تجاه الأونروا لسد العجز المالي التي تعاني منه الأونروا للعام الحالي ، وتحسين الخدمات من قبل الأونروا للاجئين الفلسطينيين ومخيماتها.
وأشار إلى أن الاجتماعات ستتضمن عرض تقديمي ستقدمه الأونروا حول التقدم الذي تم إحرازه على صعيد تقديم النصح والمساعدة للمفوض العام وكذلك المستجدات حول الوضع المالي وحشد الموارد وكذلك حول تقدم عملية التطوير التنظيمي واستدامة التغير في الوكالة .
اجتماع تنسيقي للدول العربية المضيفة للاجئين
وفي السياق ذاته أكد د. الأغا على أن اجتماعاً تنسيقياً للدول العربية المضيفة للاجئين الفلسطينيين (الأردن ، سوريا ، لبنان ، فلسطين ، مصر) عقد صباح يوم أمس في مقر دائرة الشؤون الفلسطينية في العاصمة الأردنية عمان لبحث القضايا الهامة المدرجة على جدول أعمال اجتماعات اللجنة الاستشارية تم خلاله صياغة موقف عربي موحد إزاء القضايا المطروحة.
وأضاف د. الأغا على هامش الاجتماع التنسيقي عقد اجتماعاً آخر مساء جمع وفود الدول العربية المضيفة وكبار المانحين إلى جانب الأونروا تم خلاله التركيز على أهمية مساعدة الأونروا للخروج من أزمتها المالية .
وعرض د. الأغا موقفاً مفصلاً بشأن واقع الأزمة المالية وانعكاساتها على اللاجئين الفلسطينيين ومخاطر استمرار الأزمة الذي جاء العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة ليفاقمها ويطرح تحديات جديدة أمام الأونروا .
وخاطب د. الأغا الحضور مؤكداً على أننا جميعاً فريق واحد ويتطلع إلينا اللاجئون الفلسطينيون إلى عدم زيادة القلق لديهم بسبب تراجع خدمات الأونروا والعمل على دعمهم في تعزيز صمودهم من خلال استمرارية دعم الأونروا وإنهاء أزمتها المالية .
وأوضح ان الدول المضيفة بما تقدمه من مساهمات كبيرة للاجئين الفلسطينيين لا تستطيع تحمل المزيد من الأعباء خصوصاً مع تراجع خدمات الأونروا إلى جانب استمرار الاعتداءات الإسرائيلية وعدم إيجاد الحل للقضية الفلسطينية ومن ضمنها قضية اللاجئين الفلسطينيين مشيراً إلى أن هذا العبء الأكبر الذي يواجه الدول المضيفة والمانحة معاً مما يترتب مسؤولية كبرى على الدول المانحة والمؤثرة فيها تحديداً بأن تعمل بجد أكبر لإيقاف الاعتداءات الإسرائيلية والعمل على تحقيق التسوية العادلة .
وأعرب د. الأغا عن امتنانه للدول المانحة على ما يقدمونه مؤكداً على ضرورة رفع سقف تبرعاتهم وزيادة مساهماتهم لسد العجز المالي الذي تعاني منه الأونروا .
كما شكر د. الأغا المفوض العام للأونروا والعملين فيها وتحديداً في قطاع غزة على ما بذلوه من جهود كبيرة خلال العدوان الإسرائيلي .

شاهد أيضاً

إصابتان بشجار عائلي بمخيم شعفاط في القدس

شفا – أصيب مواطنان بجراح خطيرة؛ خلال شجار عائلي وقع مساء اليوم الأحد، في مخيم …