2:55 مساءً / 22 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

مواجهات عنيفة في الخليل مع جيش الأحتلال

شفا – اصيب مساء اليوم الاثنين، شاب بالرصاص الحي في الظهر والقدم، وآخرين بالرصاص المعدني خلال المواجهات التي تدور في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل.

كما أصيب جندي اسرائيلي بعد استهداف دورية عسكرية بزجاجة حارقة في شارع الشلالة، واثناء استهداف قوات الاحتلال لمركز شرطة حلحول اصيب ضابط شرطة فلسطيني بقنبلة غاز برأسه.

وأصيب ثلاثة جنود اسرائيليين بالحجارة خلال مواجهات اندلعت في بلدة بيت أمر، وأفاد محمد عياد عوض، الناطق الاعلامي للجنة الشعبية في البلدة، بأنه شاهد سيارة اسعاف تابعة لنجمة داوود الحمراء الاسرائيلية، تقوم بعملية نقل الجنود الثلاثة بعد اصابتهم بالحجارة.

وذكر عوض بأن مواجهات اندلعت في البلدة بين الشبان وجنود الاحتلال الاسرائيلي، حيث قام الجنود باطلاق الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لاصابة عدد من المواطنين بالاختناق.

وأشار الى أن جنود الاحتلال اقتحموا منزل رئيس بلدية بيت أمر حابس شحدة العلامي، ومنزل ساكت رشدي العلامي، ومنزل جمال خليل العلامي، ومنزل أحمد يونس ابو عياش ومنزل صالح عبد حسن ابو عياش ومنزل أحمد محمود عوض، حيث عمل جنود الاحتلال على استخدام هذه المنازل كمكائن لاعتقال الشبان لكن محاولاتهم فشلت.

وانطلقت مسيرة في بيت أمر عقب صلاة المغرب بدعوة من حركة فتح والجهاد الاسلامي والجبهة الشعبية، للتأكيد على الوحدة الوطنية، وتنديداً بالعدوان على قطاع غزة وتضامناَ مع أبناء الشعب الفلسطيني في القطاع.

وفي مدينة الخليل، اصيب الشاب وسيم نضال السعيد (21 عاما) بجراح بليغة بعد اصابته بالرصاص في ظهره وقدمه، وتم نقله الى المستشفى الأهلي بمدينة الخليل بواسطة سيارة اسعاف تابعة للهلال الاحمر الفلسطيني.

باسم النتشة مدير العلاقات العامة في المستشفى الأهلي، قال لمراسلنا، بأن الأطباء في المستشفى قرروا اجراء عملية جراحية للشاب السعيد وقد تم ادخاله لغرفة العمليات، موضحاً بأن الاطباء قاموا بالسيطرة على وضعه الصحي.

وأضاف النتشة بأن الشاب أحمد خالد عيسى اسماعيل (21 عاما) من بيت لحم والذي اصيب بالرصاص الحي في رأسه، خلال مواجهات مع جنود الاحتلال في بالمدينة تم ادخاله الى قسم العمليات الجراحية، لاستخراج الرصاصة من رأسه.

في غضون ذلك، اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال في منطقة باب الزاوية ومحيط شارع الشهداء وسط مدينة الخليل، القيت خلالها زجاجة حارقة باتجاه دورية لجنود الاحتلال ما أدى لاشتعال النيران في مقدمتها واصابة أحد الجنود الاسرائيليين بجراح.

ولا زالت المواجهات مستمرة بين الشبان وجنود الاحتلال في منطقة باب الزاوية حتى ساعة إعداد هذا التقرير.

وفي تطور للاحداث، قامت سلطات الاحتلال بتحويل سطح منزل المواطن أسعد الجعبري في منطقة الكمب شمال الخليل، الى ثكنة عسكرية، كما تحويل سطح منزل المواطن جهاد الجعبري الى ثكنة عسكرية في منطقة بيت عينون شرق الخليل.

وبعد أن قام الشبان الغاضبون في بلدة بيت أمر بتحطيم سيارة للمستوطنين بالحجارة ورشقهم لحافلة للمستوطنين بالحجارة، قام جنود الاحتلال باعتقال الشاب خلدون عبد القادر محمد اخليل (28 عاما) على حاجز لجنود الاحتلال قرب مفرق عتصيون.

كما اندلعت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال في منطقة جسر حلحول، ويقوم جنود الاحتلال باطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه الشبان الذين يرشقونهم بالحجارة.

شاهد أيضاً

ردا على حجب عشرات المواقع الاخبارية.. حماس : السلطة تدفن رأسها في الرمال

شفا – ردت حركة حماس مساء اليوم الاثنين على قرار سلطة رام الله بحجب مواقع …