2:09 صباحًا / 22 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

الدكتور واصل ابو يوسف : يجب سرعة انهاء الانقسام الفلسطيني وانجاز المصالحة

شفا – اكد الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ان موقف منظمة التحرير الفلسطينية يقضي بحرية التعبير والرأي في الساحة الفلسطينية .
وقال ابو يوسف في حوار مع القدس الفضائية انه يجب استخلاص مجموعة القرارات الذي اتخذت على اثر المسيرات الاخيرة ،وخاصة أن اللجنة خرجت بتوصيات هامة جداً، تتكفل بضرورة حماية حرية الرأي والتعبير، ومحاسبة كل من يتعدي خطوط الحفاظ على تلك الحريات التي كفلها القانون الفلسطيني، مشددا على رفض الاعتقال السياسي  وبضرورة الإفراج الفوري عن المعتقلين لانه لا يجوز باي حال من الاحوال الاعتقال على خلفية سياسية، ويجب العمل على ايجاد الية للمتابعة وهذا ما نؤكد عليه .
ولفت ابو يوسف ان هناك نقابة للصحافيين وهي نقابة شرعية موجودة في الضفه وغزة ويجب من خلالها  العمل من اجل الدفاع عن الصحفيين وحريتهم في أداء مهنتهم، وتوفير كل أسباب الحماية لهم من شتى أشكال الاعتداءات والانتهاكات التي تهددهم، مشدداعلى  اهمية تطوير التشريعات الفلسطينية التي تحكم العمل الصحفي والإعلامي بما يواكب القوانين والمعاهدات والمواثيق الدولية ويساهم في تعزيز الحريات العامة على طريق بناء دولة فلسطين المستقلة التي يتمتع كل أبنائها وبناتها بالحرية.
ورأى ان الانقسام السياسي الحاصل في الساحة الفلسطينية له تأثيره ، واعتقد ان هنالك امكانية للجم هذه الاعتقالات ، مطالبا بتحقيق الحرية الكاملة للعمل الإعلامي، ووقف جريمة اعتقال وملاحقة الصحفيين في غزة ز الضفة الغربية”.وهناك اتهامات واجهتنا ونحن غير مقتنعون بذلك ، وهذا يتطلب سرعة انجاز المصالحة ولا يجوز اطلاقا اعتقال اي شخص على خلفيته السياسية.
واضاف ابو يوسف يجب اعتماد لغة الحوار الوسيلة الوحيدة للوصول إلى توافقات وتفاهمات حول كافة القضايا بما يصون وحدة الشعب الفلسطيني ونضاله بمواجهة الاحتلال.
وشدد امين عام جبهة التحرير على اهمية استعادة الوحدة الوطنية والالتفاف خلف منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أن ما تمر به القضية الفلسطينية يتطلب تطبيق اتفاق المصالحة وإنهاء الانقسام، وتوحيد طاقات الشعب في الوطن والشتات ومعالجة العديد من القضايا الهامة.
ولفت ابو يوسف ان اجراء الانتخابات المحلية هي بهدف تعزيز الحياة الديمقراطية بشكل أكثر عمقا، لافتا ان هذه الخطوة تشير الى  العد التنازلي الذي يبدأ بحياة ديمقراطية جديدة تتمثل في انتخابات المجالس المحلية والبلدية.
وقال أن الاجراءات الاسرائيلية في مدينة القدس واستمرار الاستفزازات والاعتداءات على المدينة ، تأتي ضمن سياسة حكومة الاحتلال لفرض الوقائع واسرلة المدينة ، وهذا يتطلب من المجتمع الدولي وضع حد للتطرف الاسرائيلي ، والتوقف عن معاملة حكومة الاحتلال كدولة فوق القانون.

شاهد أيضاً

محمد بن زايد يتقبل تعازي محمد بن راشد ورئيس الشيشان ووفود الدول الشقيقة والصديقة بوفاة سلطان بن زايد

شفا – قدم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس …