6:14 صباحًا / 21 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

العسيلي: اتفقنا مع بلدية وغرفة تورينو على مشروع طاقة شمسية هو الأكبر

شفا -توصل خالد العسيلي رئيس بلدية الخليل الى اتفاق أولي مع رئيس بلدية تورينو الايطالية “بيرو فاسينو” ورئيس غرفة تجارة و صناعة المدينة “سيرجو بولاتو” بخصوص تنفيذ مشروع للطاقة البديلة المتولدة عن الطاقة الشمسية في مدينة الخليل بتعاون ودعم من بلدية وغرفة مدينة تورينو الايطالية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع العسيلي مع “بولاتو” بدار غرفة تجارة وصناعة تورينو الايطالية حيث اتفق الطرفان على العمل نحو تحقيق مشروع ريادي يعتبر الاكبر في الشرق الاوسط والمتعلق بالبيئة النظيفة من خلال استخدام مصادر الطاقة الطبيعية المتوفرة و التي من اهمها الطاقة الشمسية.

وكان العسيلي خلال اللقاء قد تحدث عن اهمية التوجه نحو ايجاد مصادر بديلة للطاقة و مدى اهميتها للتجمعات الفلسطينية خاصة و ان الاعتماد الرئيس لهذه التجمعات على الطاقة الكهربائية المشترى مما يخلق تكلفة عالية للانتاج الصناعي الذي يعتمد الاقتصاد الفلسطيني على موارده.

واكد العسيلي ان دراسات متعددة أنشأت لهذا الغرض مبينا مدى انعكاس المشروع على الواقع في مدينة الخليل و مدى الاستفادة المتوقعة من نجاحه على حياة المواطن الفلسطيني من جانب و على الصناعة من جانب اخر اضافة الى القسم الاهم المتعلق بالبيئة والصحة العامة.

من جانبه اكد “بولاتو” عملهم على توفير مصادر التمويل اللازمة للمشروع و ضمان نجاحة ليكون من اكبر مشاريع الطاقة النظيفة في الشرق الاوسط عبر شراكة و تعاون مع بلدية الخليل.

واستكمالا للبحث عن الدعم والتعاون للمشروع التقى العسيلي في وقت لاحق برئيس بلدية تورينو حيث تم التوصل الى اتفاق اولي لوضع تصور حول اتفاقية تعاون مشتركة بين البلديتين والدعم لمشروع الطاقة البديلة في مدينة الخليل وزيارة الاخير لفلسطين في نهاية الشهر القادم للتواصل و تحقيق الاتفاقية المشتركة بعد انهاء مسودتها ووضع نقاط التعاون الرئيسية.

وكان اجتماع فني قد عقد بين طاقم بلدية الخليل الممثل بالمهندس ايمن حسونه من كهرباء الخليل وعلام الاشهب من بلدية الخليل مع الطواقم الفنية الايطالية من غرفة وبلدية تورينو حيث تم مناقشة كافة الاجراءات الفنية المتعلقة بضمان نجاح المشروع والخطة الفنية للتنفيذ اضافة لبحث دراسة الجدوى والموازنه والمدة الزمنية المتوقعة.

واعرب العسيلي بعد عودته الى مدينة الخليل، عن سعادته لنجاح الزيارة والتوصل الى عدد من الاتفاقيات مع مؤسسات مدينتي جنوا و تورينو الايطاليتين اضافة للتعاطف الذي ابداه المسؤولون الايطاليون مع قضية الشعب الفلسطيني وتاكيد دعمهم لملف مدينة الخليل في اليونسكو الذي من المتوقع تقديمة في منتصف شهر شباط من العام القادم واستعداد بلدية جنوا لتقديم الدعم الفني الكامل بعد قبول الخليل كعضو في منظمة اليونسكو

شاهد أيضاً

محمود عباس لإذاعة جيش الاحتلال : نتنياهو رفض لقائي عشرات المرات

شفا – اشتكى رئيس السلطة المنتهي ولايته محمود عباس من طريقة تعامل رئيس الوزراء الإسرائيلي …