4:16 مساءً / 18 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

حملة اعتقالات وفرض غرامات متصاعدة على سكان قرية كفر قدوم قضاء قلقيلية

شفا -أفاد تقرير صادر عن وزارة شؤون الأسرى والمحررين، أن حملة متصاعدة من الاعتقالات المتواصلة يشنها الجيش الإسرائيلي ضد سكان قرية كفر قدوم الواقعة إلى الشرق من مدينة قلقيلية ردا على المسيرات السلمية الأسبوعية التي ينظمها سكان القرية ضد مستوطنة قدوميم التي أقيمت على أراضي القرية ونهبت أراضيها واقتلعت أشجارها.

وقال محاموا الوزارة أن أكثر من 150 أسيرا اعتقل خلال هذا العام من القرية، وحكم عليهم أحكاما فعلية، إضافة إلى غرامات مالية وصل بعضها إلى 8000 شيقل، وأن هذه الاعتقالات شملت جميع الأعمار بما فيهم الأطفال وكبار السن.

وقد تعرض المعتقلون للتنكيل والتعذيب، والنهش بواسطة الكلاب البوليسية المتوحشة التي شاركت الجنود الإسرائيليين في عملية الاعتقالات والمداهمات في محاولة لردع المقاومة الشعبية والسلمية ضد المستوطنين وأعمالهم العدوانية.

وقال تقرير الوزارة أن الاعتقالات شملت المتضامنين الأجانب الذين يشاركون في الاحتجاجات السلمية في القرية، وأن سلطات الاحتلال استهدفت في الفترة الأخيرة طلاب المدارس في عملية الاعتقالات.

ويذكر أن مسيرات أسبوعية تنظم في قرية كفر قدوم للمطالبة بإعادة فتح الطريق الرئيس المغلق منذ عام 2003 بحجة أنها تشكل خطرا على أمن المستوطنات، وبناء على طلب مستوطني مستوطنة (كدوميم) المقامة على أراضي القرية، حيث حرم عشرات المزارعين من الوصول إلى أراضيهم.

وقد بدأت معاناة كفر قدوم مع الاستيطان الإسرائيلي عام 1967، عندما احتل الجيش الإسرائيلي معسكرا للجيش الأردني المقام على أراضي القرية، وتحول فيما بعد إلى معسكر للاحتلال ومكان للاحتجاز، ومع مرور الوقت تحول معسكر الجيش إلى مستوطنة أخذت بالتوسع على حساب أراضي القرية يوما بعد يوم.

ويذكر أن مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان اتهم سلطات الاحتلال بتجاهل تطبيق أحكام القانون ضد جنود أو مستوطنين ارتكبوا جرائم بحق المواطنين الفلسطينيين وممتلكاتهم.

شاهد أيضاً

الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من محافظات الضفة المحتلة

شفا – اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، أربعة مواطنين من أنحاء متفرقة بالضفة …