1:35 مساءً / 18 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

USAID توزّع حقائب مدرسية في العيزرية ودار صلاح

شفا – وزعت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، اليوم الخميس، حقائب مدرسية ومستلزمات تعليمية، على طالبات مدرسة بنات العيزرية الثانوية في بلدة العيزرية، وطلاب مدرسة ذكور دار صلاح الثانوية في محافظة بيت لحم، وذلك في اطار حملتها المتواصلة “العودة الى المدرسة” وتحت شعار “التعليم طريقنا للمستقبل”.

وحضر الفعاليات مسؤول الاعلام والعلاقات العامة في الوكالة عدنان الجولاني واخصائية الاعلام والاتصال في الوكالة آنا مايا ليتفاك والنائب الاداري لمديرية التربية والتعليم في بيت لحم بسام جبر ورئيسة قسم العلاقات العام والاعلام خلود دراس، وممثلين عن المجتمع المحلي والطلاب وذويهم.

وفي دار صلاح، رحب مدير المدرسة عادل صلاح بالحضور، شاكراً الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على دعمها المتواصل للمدرسة.

من جانبه، تحدث النائب الاداري لمديرية التربية والتعليم في محافظة بيت لحم بسام جبر عن أهمية دعم قطاع التعليم بهدف بناء أجيال مثقفة ومؤهلة لبناء المجتمع والمؤسسات.

وأشاد جبر بالدعم الذي تقدمه الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لقطاع التعليم، مؤكداً على أن هذا الدعم يأتي منسجماً مع استراتيجية وزارة التربية والتعليم الهادفة الى تطوير مستوى التعليم في فلسطين.

من جانبه، قال مسؤول الاعلام والعلاقات العامة في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية عدنان الجولاني أن حملة العودة للمدارس تشمل توزيع حقائب ومستلزمات مدرسية على طلاب سبعة مدارس في وسط وشمال وجنوب الضفة الغربية، مشيراً الى أن هذه الحملة تأتي تتويجاً لدعم الوكالة الأمريكية لقطاع التعليم من خلال مشاريع وبرامج مختلفة.

وأشار الجولاني الى عدد من المشاريع التي نفذتها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في محافظة بيت لحم، مؤكداً على أن تركيز الوكالة على دعم قطاع التعليم ايماناً منها بأهمية هذا القطاع.

وفي ختام الحفل، جرى توزيع الحقائب والمستلزمات المدرسية على طلاب المدرسة. وتضمنت الفعالية فقرة دبكة شعبية تفاعل معها الحضور.

وقام مدير المدرسة عادل صلاح بتقديم دروع تقديرية للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ولمديرية التربية والتعليم في بيت لحم.

وفي العيزرية، رحبت مديرة المدرسة سوزان شاهين بالحضور، شاكرة الوكالة الأمريكية على مساهمتها.

وتحدثت ممثلة الوكالة آنا مايا ليتفاك عن دعم الوكالة الوكالة الأمريكية لبرامج التعليم المهني في فلسطين، الى جانب دعمها ومساهمتها في بناء وترميم المدارس ودعمها للجامعات والمعاهد الفلسطينية، موضحة أن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تموّل مشاريع عديدة لتحسين حياة الفلسطينيين، منها مشاريع للحد من الفقر، وتحسين الأوضاع الصحية والتعليمية، وبناء البنية التحتية، وخلق فرص العمل وتعزيز مفاهيم الديمقراطية والحكم الرشيد.

وأشارت الى أن حملة “العودة الى المدرسة” تنظمها الوكالة الأمريكية سنوياً وذلك في اطار الدعم المتواصل لقطاع التعليم في الأراضي الفلسطينية.
ومن الجدير ذكره أنه ومنذ عام 1994 قامت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بتقديم ما يقارب 3.5 مليار دولار أمريكي من المساعدات الأميركية الاقتصادية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وتقوم الوكالة بالتنسيق بشكل وثيق مع السلطة الفلسطينية بدعم المشاريع التي تحد من الفقر وتعمل على تحسين الصحة والتعليم، وبناء البنية التحتية، وخلق فرص العمل، وتعزيز الديمقراطية والحكم الرشيد.

شاهد أيضاً

الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من محافظات الضفة المحتلة

شفا – اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، أربعة مواطنين من أنحاء متفرقة بالضفة …