7:30 مساءً / 17 يوليو، 2019
آخر الاخبار

عزمي الشيوخي يحذر من التلاعب باوزان الخبز ويهدد بالاعتصامات والمسيرات

شفا – حذر منسق الائتلاف الاهلي لدعم الحقوق الاقتصادية والاجتماعية ورئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني المهندس عزمي الشيوخي من تلاعب عدد من اصحاب المخابز باوزان ربطة الخبز، واكد بانه لن يسمح برفع كيلو الخبز عن الاربعة شواكل وهدد بلجوء الائتلاف الاهلي وجمعيات حماية المستهلك الى الفعاليات الاحتجاجية عبر تنظيم الاعتصامات والمسيرات وصولا الى الاضراب الشامل في حال تم رفع سعر كيلو الخبز عن ال 4 شواكل .

واوضح الشيوخي ان عددا من اصحاب المخابز في كافة المحافظات الشمالية يقومون بالتلاعب باوزان ربطة الخبز التي يجب ان لا تقل عن الكيلو غرام وان هناك عددا من كبار المخابز ومالكي ما يسمى بنقابة اصحاب المخابز يطالبون وزارة الاقتصاد الوطني رفع سعر كيلو الخبز الى 5 شواكل لزيادة ثرائهم على حساب زيادة افقار ابناء شعبنا متناسين الظروف الصعبة التي يعاني منها العاطلون عن العمل والفقراء، ومتجاهلين تاكل الرواتب والاجور والوضع الاقتصادي الصعب الذي يعاني منه شعبنا وسلطتنا الوطنية .

واضاف ان هناك تاكلا في الرواتب والاجور يرافقه تاكل في اوزان الخبز لدى العديد من اصحاب المخابز عديمي الضمير والدين والاخلاق .

وقال رئيس جمعية حماية المستهلك ان هناك اصحاب مخابز امينين صادقين مقدرين ظروف ابناء شعبنا ويبيعون كيلو الخبز بـ 3 شواكل فقط وهناك من يبيع كيلو الخبز بـ 3.5 شيكل ويربحون ولا يخسرون وهذا ما ياكد طمع وجشع كبار اصحاب المخابز الذين يطالبون بزيادة السعر عن الـ 4 شواكل .

وطالب الشيوخي أصحاب المخابز ان يظهروا على أكياس الخبز اسم المخبز ونوع الطحين المستخدم ومحتوياته ونسبة المواد المدعمة للخبز بالإضافة الى سعر ووزن الخبز.على كل ربطة، مؤكدا بان هناك من المخابز والتجار من يبيع الخبز بالربطة وان الربطة تكون اقل من كيلو غرام سارقين من الوزن على حساب زيادة ارباحهم وثرائهم بالحرام ومخالفين القانون .

وأضاف الشيوخي أن سلعة الخبز سلعة أساسية استهلاكية من الدرجة الأولى لا يمكن لأي مواطن أن يستغني عنها والمساس بسلعة الخبز والتلاعب باسعارها يعرض الامن الغذائي والاقتصادي الفلسطيني للخطر .

ودعا الشيوخي الى تحويل المتلاعبين باسعار واوزان الخبز والطحين الى القضاء وتوقيع اقصى العقوبات بحق المخالفين .

وقال: إن هناك من أبناء شعبنا من شدة الفقر ينحصر طعامهم بالخبز المغمس بالشاي ان وجد وفي حالة الفقر هذه لا بد من وقفة لمساعدتهم لا لرفع أسعار الخبز واستغلال فقرهم .

وفي نفس السياق طالبت جمعية حماية المستهلك بمحافظة الخليل اطقم الرقابة في وزارة الاقتصاد الوطني ضرورة تكثيف الرقابة على المخابز ومراقبة أوزان ربطة الخبز بحيث لا تقل عن كيلوغرام، وإضافة اسم المخبز ونوع الطحين والوزن والسعر على كل ربطة خبز وتحويل المخالفين الى القضاء مع التشهير باسمائهم امام وسائل الاعلام.

وطالب منسق الائتلاف الاهلي لدعم الحقوق الاقتصادية والاجتماعية عزمي الشيوخي وزارة الاقتصاد الوطني وعلى راسها الوزير د.جواد الناجي عدم الاستجابة لمطالب كبار المخابز وما يسمى بنقابة اصحاب المخابز رفع سعر الخبز، مؤكدا انه في حال تم رفع سعر الخبز فان الائتلاف الاهلي وجمعيات حماية المستهلك وكافة الفعاليات والمؤسسات التابعة لهم سيقومون بتنظيم انشطة وفعاليات احتجاجية ابتداء من الاعتصامات ومرورا بالمسيرات وانتهاءا باعلان الاضراب الشامل في حال تم رفع سعر الخبز عن ال 4 شواكل.

من جانبه طالب سكرتير عام الائتلاف الاهلي لدعم الحقوق الاقتصادية والاجتماعية في الاراضي الفلسطينية اشرف عكة اصحاب المخابز ضرورة التعاطف مع المستهلك الفلسطيني المرابط والصامد في ظل الانتهاكات الاسرائيلية وفي ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية المعقدة التي يعيشها شعبنا .

واعلن عكة بان الائتلاف الاهلي لن ينهاز الا للمواطن وللمستهلك الفلسطيني للتخفيف من معاناته ولن يقف الى جانب القطاع الخاص واصحاب المخابز على حساب زيادة معاناة شعبنا .

ودعا وزارة الاقتصاد الوطني لاخذ اجراءات عملية كفيلة بعدم رفع سعر كيلو الخبز الذي يشكل السلعة الاولى للمستهلك الفلسطيني .

ومن جهة ثانية اتفقت وزارة الاقتصاد الوطني واللجنة المشتركة التي تضم ممثلين عن أصحاب المخابز في الاراضي الفلسطينية، على الاستمرار ببيع سعر كيلوغرام سلعة الخبز بـ4 شواقل فقط، حتى نهاية شهر تشرين اول القادم على ان يتم مراجعة هذا السعر مع بداية الشهر الذي يليه وفق دراسة جديدة، مع الاخذ بعين الاعتبار ايجاد حل عادل لموضوع اسعار الخبز خلال الشهر القادم.

وثمنت الوزارة مبادرة كبار تجار الطحين الذين تعهدوا بعدم رفع اسعار الطحين على اصحاب المخابز كما اشادت في الوقت ذاته بتجاوب اصحاب المخابز بالاستمرار في بيع سعر كيلوغرام سلعة الخبز بـ4 شواقل فقط حتى نهاية الشهر القادم رغم ارتفاع تكاليف انتاج الخبز عالميا خاصة مدخل الطحين والذي يشكل الوزن الاكبر في تكلفة انتاج الخبز.

وسيتم اعادة مراجعة هذا السعر من قبل اللجنة المشتركة بين الوزارة وأصحاب المخابز لدراسة تكاليف سلعة الخبز شهرياً وبناءً عليه يتم تحديد سعر كيلو غرام الخبز المنتج من دقيق( أول باب) للمستهلك من كل شهر، أو كلما استدعت الضرورة لذلك، بناء على معطيات تكلفة إنتاجه في السوق الفلسطيني.
ودعت الوزارة المواطنين الى التعاون مع طواقم حماية المستهلك، والعمل على تقديم شكواهم مباشرة من خلال مراجعة مكاتب الوزارة في المحافظات الشمالية او عبر الاتصال على ارقام الهواتف لهذه المكاتب او الخط المباشر 1700300300.

شاهد أيضاً

الغاء جلسة للكابنيت بشان غزة

شفا – تلقى وزراء المجلس الوزاري المصغر “الكابنيت”، اليوم الأحد، إشعاراً بإلغاء جلسة كانت مقررة …