4:04 مساءً / 25 مايو، 2022
آخر الاخبار

هيئة الأسرى: الأوضاع داخل السجون تسير باتجاه الانفجار

شفا – أكد المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين، حسن عبد ربه، أن الأوضاع داخل سجون الاحتلال “تسير باتجاه التوتر والغليان الشديد وقابلة للانفجار في أية لحظة”.

وقال عبد ربه في تصريح صحفي، اليوم السبت، إن الحركة الأسيرة مستمرة في خطواتها التصعيدية حتى تتراجع إدارة سجون الاحتلال عن إجراءاتها القمعية.

وشدد على أهمية الفعاليات المساندة للأسرى في كافة محافظات الوطن.

وبشأن الأسير ناصر أبو حميد، أوضح عبد ربه أن حياته ما زالت مهددة بالخطر، “حيث كان في زيارة ذويه له الخميس الماضي في عيادة سجن الرملة ولا يستطيع التذكر جراء الغيبوبة التي استمرت لثلاثة أسابيع وهو في مشفى برزلاي”.

وأردف: “كما يعاني الأسير أبو حميد من مشاكل في الرئتين وصعوبة في التنفس وما زال على الكرسي المتحرك”.

والثلاثاء الماضي، حذر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، من خطورة الأوضاع في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال “أبو بكر”، إن السجون تغلي وإذا استمرت سياسات الاحتلال بهذه الشاكلة، فإننا أمام انفجار قريب.

وأوضح أن السلطات الإسرائيلية تفرض سياسات “التنقلات والعزل والتفتيشات” بشكل مستمر في إجراءات تصعيدية خطيرة ضد الأسرى في السجون، لافتًا إلى أن إدارتها تفرض الاستجابة لمطالبهم.

وتشهد السجون حالة من التوتر، وأعلنت الحركة الأسيرة عن سلسلة خطوات احتجاجية، بعد إقدام إدارتها على تقليص المدة التي يقضيها الأسرى في ساحة “الفورة”، وتحديد عدد الأسرى الذين يسمح لهم بالخروج في الدفعة الواحدة.

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها 4850 فلسطينيا في 23 سجنا ومركز توقيف، بينهم 41 أسيرة و225 طفلا و540 معتقلا إداريا، وفق مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.

شاهد أيضاً

الاحتلال يستولي على محمية ‘عين العوجا’ في أريحا

شفا – استولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على المحمية الطبيعية “عين العوجا” في أريحا، وهي أكبر …