11:16 مساءً / 15 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

الشعبية تحمل الحكومة المقالة بغزة حادثة البريج المأساوية

شفا -حملت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الحكومة المقالة بغزة وسلطة الطاقة، وشركة توزيع الكهرباء المسؤولية الكاملة عن استمرار الحوادث المأساوية جراء استمرار سياسة انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة، وعجزها عن إيجاد حلول عملية تجنب هكذا كوارث يدفع ثمنها الأطفال من أجسادهم.

وأكدت الجبهة في بيان وصل لـ شفا وقوفها الكامل ودعمها ومساندتها لأي احتجاجات شعبية سلمية كونها احتجاجات مشروعة أقرها القانون.

وأدانت بقوة محاولات الأجهزة الأمنية تفريق المحتجين باستخدام القوة المفرطة وإطلاق الأعيرة النارية، واعتقال المواطنين.

ودعت الجبهة القوى الوطنية والإسلامية، لعقد اجتماع عاجل من أجل مناقشة استمرار هذه الحوادث، والخروج بموقف يفرض على المسئولين منع تكرارها، مؤكدة أن لديها تقارير تشير إلى أن أزمة السولار الصناعي قد انحسرت في الآونة الأخيرة.

وتوجهت الجبهة بخالص عزائها إلى عائلة البغدادي لفقدان فلذات أكبادها من الأطفال الأبرياء ، والتي فقدت طفل وأصيبت شقيقته بحروق بالغة جراء اشتعال النار بمنزلهم في مخيم البريج بعد إضاءتهم شمعة جراء انقطاع التيار الكهربائي.

وأكدت على تضامنها ووقوفها الكاملين معهم إلى أن تتضافر كل جهود المخلصين من أبناء الشعب من أجل وضع حد لمثل هذه الحوادث المأساوية.

وشددت على رفضها أن تكون أجساد أطفال مخيمات غزة وقوداً لاستمرار هذه الحالة في القطاع

شاهد أيضاً

خيمة اعتصام شرق القدس لمواجهة اعتداء المستوطنين

شفا – أقام أهالي بلدة السواحرة،جنوب شرق مدينة القدس المحتلة، مساء اليوم الأحد، خيمة اعتصام …