6:59 صباحًا / 18 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

مؤسسة منيب رشيد المصري تتبرع بمليون دولار لمستشفى النجاح الجامعي

شفا – قدم السيد منيب رشيد المصري، مؤسس مؤسسة منيب رشيد المصري للتنمية مبلغ مليون دولار أمريكي لصالح مستشفى النجاح الوطني الجامعي.

وسيقدم هذا المبلغ لدعم مختبرات المستشفى، وذلك إسهاما من المؤسسة في تنمية النبية التحتية للجامعات والكليات الفلسطينية.

وقد وقع الأستاذ الدكتور رامي حمد الله، رئيس جامعة النجاح الوطنية، والسيد منيب رشيد المصري مذكرة تفاهم بهذا الخصوص وذلك يوم امس الأحد في جامعة النجاح الوطنية.

وكانت مؤسسة منيب رشيد المصري قد بدأت ببناء كلية الهندسة في الجامعة بعد عام الإعلان عن كلية النجاح بصفتها جامعة أي في العام 1978 لكن قوات الاحتلال اوقفت العمل فيها في ذلك الوقت لأسباب أمنية بحسب ادعائها، وبقيت المؤسسة مستمرة في الالتزام بهذا البناء حيث استكمل عام 1998 الى حين الإنتهاء من العمل عام 2005 بمساحة 12 الف متر مربع.

وقد دعا السيد المصري رجال الأعمال الفلسطينيين في الوطن والشتات إلى دعم المؤسسات التعليمية في فلسطين من أجل اعداد جيل واع لقضيته والتحديات التي تحيط بها، وأكد على الدور الكبير الذي تقوم به جامعة النجاح الوطنية في خدمة المجتمع المحلي.

وأكد المصري على استمراره في دعم هذا الصرح العظيم. واعتبر جامعة النجاح هي جامعة الوطن وأم الجامعات فيه وشكر جميع القائمين عليها ممثلة بمجلس الأمناء ورئيس الجامعة الأستاذ الدكتور رامي حمد الله الذي أحدث نقلة نوعية في تطور الجامعة، وجميع العاملين في الهيئتين الاكاديمية والإدارية.

بدوره شكر الأستاذ الدكتور رامي حمد الله مؤسسة منيب رشيد المصري ممثلة بالسيد منيب رشيد المصري على هذا التبرع بهذا المبلغ لصالح مستشفى النجاح الوطني الجامعي الذي سيسهم في تجهيز المستشفى من أجل استقبال الحالات المرضية على مستوى الوطن.

وبالأضافة للدور الكبير الذي تقوم به الجامعة في خدمة المجتمع المحلي على الصعيدين الأكاديمي والإجتماعي فانَّ مبادرتها بإنشاء مشفى تعليمي حديث سيكون إسهاماً ضرورياً وحيوياً من أجل الرقي بالقطاع الصحي في محافظات شمال الضفة الغربية وتقديم أفضل الخدمات الطبية والعلاجية للمواطن الفلسطيني في هذه المناطق.

أذ إن هذا المستشفى سيكون أول مستشفى تعليمي في فلسطين يجمع بين تدريب الطلبة الذين يدرسون في كلية الطب في جامعة النجاح الوطنية، وتقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطن الفلسطيني؛ لأن المنطقة بحاجة إلى مستشفى يملك أقساماً طبية مختلفة تلبي احتياجات المواطنين الصحية المتنوعة.

ويشتمل المشفى على اقسام الباطنية والاطفال والحضانة والطوارئ والاشعة الولادة والجراحة، اقسام وكذلك قسم الحروق والعناية المكثفة وغرف العمليات والاقسام الاخرى التي سيعلن عن تشغيلها لاحقا.

يذكر أن مستشفى النجاح الوطني الجامعي سيتولى مسؤولية التعليم الطبي ورعايته في مختلف مراحله، ورفع مستوى الأداء المهني، ووضع برامج التعليم الطبي المستمر لتصبح قاعدة للبحث العلمي الطبي في فلسطين.

شاهد أيضاً

مستوطنون يقتحمون برك سليمان ووادي فوكين في بيت لحم

شفا – إقتحم مستوطنون تحت حماية جنود الاحتلال الإسرائيلي، صباح يوم الخميس، منطقة برك سليمان …