10:11 صباحًا / 20 يوليو، 2019
آخر الاخبار

نصرة للنبي محمد- مسيرات جماهيرية في محافظات الوطن

شفا – عمت التظاهرات المنددة بالفيلم المسيء للنبي الكريم ارجاء محافظات الوطن، بعد انتهاء صلاة الظهر اليوم الجمعة.

فقد خرجت الجماهير الفلسطينية ظهر اليوم في مسيرات جماهيرية في أنحاء متفرقة من قطاع غزة تنديدا بالفيلم المسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وانطلقت المسيرات التي دعت إليها حركة حماس والجهاد الإسلامي عقب صلاة الجمعة منددين بالفيلم المسيء للرسول ورافعين شعارات “لبيك يا رسول الله , وعذرا رسول الله ، ولبيك رسول الله، كما توحدت خطبة الجمعة في المساجد حول الرسول الكريم.

وقال أبو طارق المدلل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي :” هذا هو الغرب حيث تحالفت الصليبية مع الصهيونية للإساءة إلى الإسلام ورسوله محمد صلوات الله عليه وسلم، وهو ناجم عن الحقد الذي يتحرك في قلوبهم والتي دفعتهم للإساءة لرمز المسلمين وقدوتهم محمد صلى الله عليه وسلم”.

وأضاف خلال مشاركته في مسيرة جنوب قطاع غزة أنه يجب على الأمة أن تتحمل مسؤولياتها تجاه الإساءة لرسول الله، وان تؤكد لأمريكا أنها هي من تتحمل مسؤولية ما جرى لها في ليبيا جراء هذا العمل المجرم المستنكر وهو الإساءة لرمز المسلمين جميعاً.

وأكد المدلل أن الأمة الإسلامية اليوم وهي تعيش همومها ليس هناك هم أكبر من هذا الهم، وهو أن تقوم أمريكا وإسرائيل بالاستخفاف برسول الله.

وقال :” نحن نبعث من خلال المسيرات الحاشدة التي تجوب كافة مدن قطاع غزة أن المسلمين اليوم ليسوا كالسابق، فهي تخرج من حالة الانهيار وتتحمل المسؤولية الكاملة في الدفاع عن رسولها”، مطالباً الأمة بأن تهب جميعها بشكل موحد وأن تستخدم كل الأوراق القوية بيدها ومقدراتها وتغلق السفارات الصهيونية والأمريكية لوقف مهزلة الإساءة لرسولنا محمد صلوات الله عليه وسلم”.

وأوضح أن الحرية المزعومة التي يتحدث عنها الغرب لا تعني الإساءة للرموز الإسلامية، مشيراً إلى أن الحرية عند رسولنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين كان يعيش في كنف الدولة الاسلامية القبطي والمسيحي واليهودي.

أما أن يتم استفزاز مشاعر المسلمين بالإساءة للرسول فهذا ليس من الحرية وإنما من الحقد والكراهية للإسلام والمسلمين وهو مرفوض بكل عبارات الرفض والاستنكار.

وفي مدينة القدس ورغم كل الاجراءات الاسرائيلية ونشر الاف من الجنود والشرطة حول المسجد الاقصى، نجح المئات من المصلين المسلمين بتنظيم تظاهرة حاشدة، حيث توجه مئات المتظاهرين الفلسطينيين نحو القنصلية الامريكية في مدينة القدس تعبيرا عن غضبهم على الفيلم الامريكي الذي أساء للنبي محمد “ص”، وتحاول قوات الشرطة الاسرائيلية منعهم من الوصول مستخدمة قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة “يديعوت احرونوت” فقد تجمع المئات من المصلين بعد انتهاء صلاة الجمعة وتوجهوا في مسيرة نحو القنصلية الامريكية في مدينة القدس، حيث تدور اشتباكات في شارع نابلس بين المتظاهرين وقوات الشرطة الاسرائيلية التي تقوم بمنعهم من الوصول الى القنصلية.

وأضاف الموقع أن قوات الشرطة تستخدم الغاز المسيل للدموع وقنابل الغاز ضد المتظاهرين الذي يردون عليهم بالحجارة، وقد اعتقلت الشرطة عدد من المتظاهرين.

شاهد أيضاً

بالفيديو.. د. عبد الحكيم عوض: قرار عباس بحل مجلس القضاء الأعلى غير قانوني والقضاء يجب أن يكون مستقلاً

شفا – قال عضو المجلس الثوري لحركة فتح، د. عبد الحكيم عوض، ، ان “القضاء …