6:06 مساءً / 26 سبتمبر، 2021
آخر الاخبار

وزير الداخلية المصري: حريصون على مد جسور التواصل مع أجهزة الأمن العراقية

شفا – استقبل اللواء محمود توفيق وزير الداخلية المصري، عثمان الغانمى وزير داخلية الجمهورية العراقية، اليوم الإثنين، والذى يزور القاهرة حالياً على رأس وفد رفيع المستوى من معاونيه، لإجراء مشاورات أمنية تهدف لتوطيد علاقات الشراكة بين وزارتى الداخلية فى البلدين، وبحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

واستعرض الجانبان خلال اللقاء أوجه التعاون بين وزارتى الداخلية فى البلدين وأساليب تدعيمها، بالإضافة لآخر مستجدات القضايا الأمنية الإقليمية.

كما أعرب الوزير الغانمي عن تقديره لجهود أجهزة وزارة الداخلية ودورها الفعال فى مجال مكافحة الإرهاب والتنظيمات المتطرفة، مشيراً إلى أن زيارته للقاهرة تأتى فى إطار العلاقات الوثيقة والتشاور المستمر بين مسئولى البلدين الشقيقين.

وأكد على إهتمام بلاده بتبادل الخبرات مع الأجهزة الأمنية المصرية المشهود لها بالكفاءة، فضلاً عن تطلعه لتعزيز قنوات الإتصال وآليات تبادل المعلومات بين الجانبين فى ضوء التحديات الأمنية التى تفرضها الأوضاع السياسية والأمنية الراهنة بعدد من دول المنطقة.

ومن جانبه، أكد اللواء محمود توفيق وزير الداخلية ، على أهمية زيارة نظيره العراقى للقاهرة فى إطار تبادل الرؤى الأمنية المتصلة بمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف على المستوى الإقليمى، مشيراً إلى حرص وزارة الداخلية على مد جسور التواصل مع أجهزة الأمن العراقية فى ضوء الروابط المشتركة والعلاقات التاريخية الوثيقة التى تربط بين البلدين الشقيقين .

كما رحب وزير الداخلية بتعزيز آليات تبادل الخبرات والمعلومات مع الجانب العراقى إنطلاقاً من إيمان كامل بأهمية دعم رسالة الأمن والإستقرار فى الدول العربية، مشدداً على حتمية تضافر الجهود العربية والدولية لمحاصرة كافة الظواهر السلبية الناجمة عن إنتشار الإرهاب والفكر المتطرف فى ظل المعطيات والتطورات التى إستجدت على الساحة الإقليمية خلال الفترة الماضية .

شاهد أيضاً

خطاب الرئيس بين القول المعهود والفعل المفقود بقلم : ثائر نوفل أبو عطيوي

خطاب الرئيس بين القول المعهود والفعل المفقود بقلم : ثائر نوفل أبو عطيوي خطاب الرئيس …