9:10 صباحًا / 25 يونيو، 2021
آخر الاخبار

النخالة: المقـ.ـاومة أثبتت بعد معركة القدس أنها الطريق الأصوب لاستعادة الحقوق

شفا – قال الأمين العام لحركة الجهــاد الإسـلامي في فلسطين القائد زيــاد النخــالة: “أنحني إجلالا لشـهداء شعبنا من المجاهدين والمواطنين العزل الذين كان لهم الفضل الأكبر في جمعنا هذا”.

وأضاف النخـالة في كلمة له خلال مهرجان نظمته حركة الجهاد الإسلامي اليوم السبت في ساحة السرايا وسط مدينة غزة بعنوان” “سيف القدس..اقترب الوعد”:”أوجه التحية لروح الشـهيد العزيز قائد سرايا القدس في شمال غزة حسام أبو هربيد الذي حافظ على بقاء ساعة البهاء.. لقد أثبتم يا أهل غزة أنكم شعب يستحق الحياة الانتصار فانتصرتم بإرادتكم ودمكم على العدوان”.

وتابع: “يا أهل غزة أنتم احتضنتم مقاومتكم الباسلة وجعلتموها تحقق هذا الانتصار، وسنبقى الأوفياء لخط الجهـاد والمقاومة هذا الخيار الذي ارتقيتم فيه إنه طريقنا حتى النصر”.

وأردف: “هذا يوم الشــهداء ويوم النصر لشعبنا ويوم انتصارنا على الحياة التي أرادوها لنا قهرا وظلما وحصارا، إنه حكاية شعب يصعد للانتصار يوما بعد يوم ومقاومتــنا تؤكد على خيار شعبنا الحقيقي في مواجهة العدو”.

وأكّد على أن العدو قابل للهزيمة ونحن بإرادتنا ومقاومـتنا أقوى مما يتصور كثيرون، ومعركة سيف القدس مضت كأنها الحياة لأمة توهموا أنها ماتت وتخلت عن القدس وفلسطين رغم شعارات الهزيمة وحملات التطبيع.

وقال: “كانت القدس بأهلها تنتفض كالمارد مع حيفا ويافا واللد وأم الفحم والضفة والشتات وشعوبنا العربية والإسلامية وأحرار العالم”، مشيراً إلى أن المقــاومة أثبتت بعد معركة القدس أنها الطريق الأصوب لاستعادة الحقوق وحماية شعبنا من القتل والعبودية.

ووجه النخالة رسالة للاحتلال قائلاً: “أقول لقادة العدو إن أي عملية اغتيال تستهدف مقاتلينا أو قادتنا في أي مكان وزمان سنرد عليها في نفس الوقـت، بقصف تل أبيب”.

شاهد أيضاً

مقتل ” نزار بنات” اغتيال للديمقراطية والحريات بقلم : ثائر نوفل ابو عطيوي

مقتل ” نزار بنات” اغتيال للديمقراطية والحريات بقلم : ثائر نوفل ابو عطيوي استيقظ شعبنا …