6:05 صباحًا / 30 نوفمبر، 2020
آخر الاخبار

التنسيق الامني وادارة الانقسام بقلم : د. خالد المصري

التنسيق الامني وادارة الانقسام بقلم : د. خالد المصري

أن عودة قيادة السلطة للتنسيق الامني مقابل اموال المقاصة التي هي في الأصل أموال شعبنا الفلسطيني يعني استبدال المصالح الشخصية والامتيازات التي يمنحها الاحتلال لبعص قيادات في السلطة بمصالح شعبنا الفلسطيني فضلا عن عدم انهاء الانقسام البغيض وهذا يرسخ مفهوم ادارة الانقسام ، ضمن المعادلة السياسية التي تتطبق على الارض في المنطقة والاقليم ، والتي تسعى دولة الاحتلال بكل ادواتها ، وباسلوب العصا والجزرة بمنع اطراف الانقسام من الاتفاق على المصالحة وانهاء الانقسام ، والذهاب للانتخابات لتجديد الشرعيات ، وبقاء الحال على ما هو عليه ، حتى تستولي على ما تبقى من الاراضي في الضفة ، وتبقى غزة منعزلة لوحدها ( لا مطلقة ولا معلقة) .
المسؤولية الان تقع على عاتق ابناء شعبنا هم اصحاب القرار في رفض كل هذا الخذلان والتراجع بفعل على الارض ..
يسقط التنسيق الأمني
يسقط الانقسام وادارته

شاهد أيضاً

تيار الإصلاح بحركة فتح : فلسطين لا تزال باقية والشعب متمسك بأرضه

شفا – أصدرت لجنة اللاجئين بحركة فتح ساحة غزة، اليوم الأحد، بيانا بمناسبة الذكرى 72 …