11:24 مساءً / 19 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

دلياني : القائد محمد دحلان ليس هاربًا وتصريحات مأمون سويدان محاولة للتقرب إلى السلطة من أجل إعادته إلى منصبه

شفا – أكد القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح، ديمتري دلياني، اليوم الخميس، أن تصريحات مأمون سويدان، المستشار السابق للرئيس محمود عباس، التي زعم فيها، أن القائد الوطني محمد دحلان، هارب وعليه تسليم نفسه للقضاء الفلسطيني، ما هي إلا محاولة منه للتقرب إلي السلطة، من أجل إعادته إلى منصبه.

وقال دلياني في تصريحات صحفية، إن “مأمون سويدان تمت إحالته إلى التقاعد بسبب عدم فاعليته، وتصريحاته هنا وهناك ما هي إلا محاولة للتقرب من المقاطعة والسلطة التي يترأسها محمود عباس للنظر في قرار اعادته إلى منصبه”.

وأضاف دلياني، أن التسحيج بات الأسلوب الأسرع لنيل المناصب بدل الكفاءة.

ودعا دلياني، مأمون سويدان للعودة إلى تقرير لجنة حماية العضوية التي كتبت في تقريرها الرسمي للمجلس الثوري واللجنة المركزية بأن قرار فصل القائد محمد دحلان لا يستند إلى إي بند من بنود النظام الداخلي لحركة فتح، وأن عملية استخراج القرار الباطل أصلاً لم تستند إلى النظام واللوائح.

وشدد دلياني، أن النائب في المجلس التشريعي، القائد محمد دحلان، ليس فارًا من العدالة كما يدعي “السحيج” سويدان، بدليل أن السلطة الفلسطينية حين تقدمت بطلب إلى الانتربول بتسليمه، درس الانتربول ملف القضية وأسباب الطلب، ووصلت إلى استنتاج يقضي برفض الطلب، معللة السبب بأن المطالبة بالتسليم هو سبب سياسي ولا يوجد أي دليل على أي خطأ من قبل النائب الوطني القائد محمد دحلان.

شاهد أيضاً

الرقب : على السلطة التحرك الفوري لتشكيل فريق قانوني لمقاضاة واشنطن على قراراتها

شفا – طالب أستاذ العلوم السياسية في جامعة القدس، الدكتور أيمن الرقب، السلطة الفلسطينية بالتحرك …