1:43 صباحًا / 18 يوليو، 2019
آخر الاخبار

في اليوم العالمي لحرية الصحافة.. تيار الإصلاح بحركة فتح يحيي الصحفيين الفلسطينيين ويثمن تضحياتهم

شفا – توجه تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح بالتحية إلى جموع الصحفيين والإعلاميين في العالم بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، كما وحيّا التيار الصحفيين الفلسطينيين الذين يواجهون بثباتٍ وصبرٍ وعزيمةٍ كل أشكال البطش والتنكيل أثناء تغطيتهم للفعاليات الجماهيرية السلمية التي يواجهها جيش الاحتلال بالعنف والقمع وبالرصاص الحي، ويثمن عالياً تضحيات الصحفيين الذين استشهدوا وجُرحوا وأصيبوا أثناء محاولتهم نقل الحقيقة إلى العالم وفضح جرائم الاحتلال بحق شعبهم الأعزل، وجدد التيار إدانته لكل أشكال القمع وتقييد حرية الرأي والتعبير التي يتعرض لها الصحفيون الفلسطينيون على يد الجهات المسؤولة في الأراضي الفلسطينية.

وأكد تيار الإصلاح بحركة فتح على دور الاعلام باعتباره السلطة الرابعة في المجتمعات التي تؤمن بمبدأ سيادة القانون والفصل بين السلطات، ويعبر عن تمسكه بدور الاعلام في نقل الحقيقة، وألا يكون بوقاً للدعاية السياسية، وواجبه المقدس في النأي بالحقيقة عن أدوات التزييف والتلفيق التي تحرف الاعلام عن مهمته وواجباته نحو الرأي العام.

وشيد تيار الاصلاح الديمقراطي بحركة فتح بالدعوة التي أطلقتها نقابة الصحفيين الفلسطينيين لتنظيم انتخاباتها في هذا العام، ويعبر عن أمله أن تجري هذه الانتخابات على قاعدة الشفافية والمهنية والنزاهة، وأن يكون للكل الصحفي الفلسطيني جسم يمثله، وأن تصبح النقابة بحق الإطار الجامع لعموم الصحفيين الفلسطينيين بعيداً عن الفئوية المقيتة والحزبية والاستفراد.

وجدد تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح دعوته إلى تكريس الانتخابات نهجاً في كل المؤسسات الوطنية، وتحديداً في النقابات والاتحادات ومجالس الطلبة والجمعيات الأهلية، وضرورة الإسراع في عقد الانتخابات العامة، الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني، باعتبار أنها ممر اجباري لتحقيق الوحدة والشراكة وبناء المؤسسات التي تمثل عموم الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده، وتمكين شعبنا من طي صفحة الانقسام البغيض إلى الأبد، واستكمال مشروع التحرر الوطني، وإقامة الدولة وعاصمتها القدس.


نص البيان

بيان صادر عن تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح

يتوجه تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح بالتحية إلى جموع الصحفيين والإعلاميين في العالم بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، ويحيي في هذه المناسبة الصحفيين الفلسطينيين الذين يواجهون بثباتٍ وصبرٍ وعزيمةٍ كل أشكال البطش والتنكيل أثناء تغطيتهم للفعاليات الجماهيرية السلمية التي يواجهها جيش الاحتلال بالعنف والقمع وبالرصاص الحي، ويثمن عالياً تضحيات الصحفيين الذين استشهدوا وجُرحوا وأصيبوا أثناء محاولتهم نقل الحقيقة إلى العالم وفضح جرائم الاحتلال بحق شعبهم الأعزل، كما يجدد التيار إدانته لكل أشكال القمع وتقييد حرية الرأي والتعبير التي يتعرض لها الصحفيون الفلسطينيون على يد الجهات المسؤولة في الأراضي الفلسطينية.

يؤكد تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح على دور الاعلام باعتباره السلطة الرابعة في المجتمعات التي تؤمن بمبدأ سيادة القانون والفصل بين السلطات، ويعبر عن تمسكه بدور الاعلام في نقل الحقيقة، وألا يكون بوقاً للدعاية السياسية، وواجبه المقدس في النأي بالحقيقة عن أدوات التزييف والتلفيق التي تحرف الاعلام عن مهمته وواجباته نحو الرأي العام.
يشيد تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح بالدعوة التي أطلقتها نقابة الصحفيين الفلسطينيين لتنظيم انتخاباتها في هذا العام، ويعبر عن أمله أن تجري هذه الانتخابات على قاعدة الشفافية والمهنية والنزاهة، وأن يكون للكل الصحفي الفلسطيني جسم يمثله، وأن تصبح النقابة بحق الإطار الجامع لعموم الصحفيين الفلسطينيين بعيداً عن الفئوية المقيتة والحزبية والاستفراد.

يجدد تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح دعوته إلى تكريس الانتخابات نهجاً في كل المؤسسات الوطنية، وتحديداً في النقابات والاتحادات ومجالس الطلبة والجمعيات الأهلية، وضرورة الإسراع في عقد الانتخابات العامة، الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني، باعتبار أنها ممر اجباري لتحقيق الوحدة والشراكة وبناء المؤسسات التي تمثل عموم الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده، وتمكين شعبنا من طي صفحة الانقسام البغيض إلى الأبد، واستكمال مشروع التحرر الوطني، وإقامة الدولة وعاصمتها القدس.

وإنها لثورة حتى النصر

تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح
الخميس 02 مايو 2019

شاهد أيضاً

الغاء جلسة للكابنيت بشان غزة

شفا – تلقى وزراء المجلس الوزاري المصغر “الكابنيت”، اليوم الأحد، إشعاراً بإلغاء جلسة كانت مقررة …