الدكتور عبدالحكيم عوض : الرئيس عباس لا يستطيع إجراء انتخابات «نزيهة» في فلسطين

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 2 فبراير 2019 - 1:44 صباحًا
الدكتور عبدالحكيم عوض : الرئيس عباس لا يستطيع إجراء انتخابات «نزيهة» في فلسطين

شفا – قال القيادي الفلسطيني وعضو المجلس الثوري لحركة فتح الدكتور عبدالحكيم عوض، إن الرئيس محمود عباس لن يستطيع إجراء انتخابات تشريعية نزيهة وشفافة في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس المحتلة في وقت واحد.

وأوضح “عوض” أن الانتخابات النزيهة الديمقراطية والحرة يجب أن تتيح لكل المرشحين على مختلف انتماءاتهم السياسية حرية الحركة والدعاية وفق القانون وهذا لن يحدث في الضفة الغربية التي تقع تحت سيطرة “أبومازن”، كما أن حماس لن تقبل بإجراء انتخابات تشريعية في قطاع غزة، بدون إجراء انتخابات رئاسية، وفي القدس لن يقبل الاحتلال الإسرائيلي بإجراء الانتخابات كما أنه لن يترك للمرشحين فرصة للدعاية لنفسهم، وبالتالي فإن الحديث عن انتخابات ديمقراطية نزيهة ما هو إلا “تضليل والشعب الفلسطيني كله يعلم ذلك”.

وانتقد “القيادي الفلسطيني” عدم اهتمام “أبومازن” بكل المؤامرات الخارجية التي تحدق بالمشروع الوطني الفلسطيني، وكذلك عدم اهتمامه بوقف التنسيق الأمني مع الاحتلال الإسرائيلي، قائلاً: “إن دعوته لإجراء انتخابات تشريعية في هذا الوقت العصيب الذي يمر به الوطن ما هو إلا طعن بالخنجر لما تبقى من الجسد الفلسطيني، واصفًا الدعوة بأنها “عبثية ولن يكون لها قيمة سوى تجديد شرعية “أبومازن”.

وعن الدعوة الروسية لعشرة فصائل فلسطينية لزيارة موسكو منتصف فبراير الجاري لإيجاد مخرج لأزمة المصالحة الفلسطينية، قال “عوض”: “آمل أن تحل الأزمة حتى لو في المريخ، ولكنني لا أظن ذلك، فكل المحاولات السابقة وعلى رأسها المحاولات المصرية لم تفلح في انهاء الانقسام الفلسطيني، فللأسف الشديد المشكلة فينا، والمحاولة الروسية لن تختلف عما سبقها من محاولات”، مشددًا على أن “المشهد الحالي هو مشهد مخزي”.

رابط مختصر