7:53 صباحًا / 23 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

أبو ظريفة يدعو السلطة لوقف الإجراءات العقابية ضد قطاع غزة

شفا – دعا طلال ابو ظريفة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، السلطة الفلسطينية للتراجع عن إجراءات العقاب الجماعي ضد أبناء شعبنا في قطاع غزة.

وطالب أبو ظريفة أبو ظريفة خلال كلمة له بمخيم العودة شرق غزة السلطة بالتراجع عن إجراءاتها التي تعمل على اتخاذها خطوة خطوة ضد قطاع غزة، بما في ذلك وقف رواتب الموظفين، والمساعدات الشهرية لأصحاب الحالات الاجتماعية الصعبة، وغيرها من الاجراءات التي أسهمت في تفاقم الأوضاع المعيشية لأهلنا في قطاع غزة.

وأوضح، أن استمرار المسيرات السلمية تؤكد يوميا للعالم رفض شعبنا لصفقة القرن، وأن شبابنا دوماً في مقدمة النضال، وهم من سيسقط هذة الصفقة.

وتابع ” لقد أثبتت جماهير شعبنا اليوم تحليها بالإرادة الصلبة والاستعداد العالي للتضحية في كل مكان، خاصة في قطاع غزة، حيث تدور معركة ضد الحصار والجوع والظلام والبطالة، وضد الاحتلال ومشاريع القتل الإجرامي التي تنفذها قوات الاحتلال الاسرائيلي منذ 30/3/وحتى اليوم، ما أدى إلى سقوط حوالي ثلاثةو أربعين شهيداً، وحوالي ستة آلاف جريح، بينهم عدد كبير من المعاقين”.

وأكد، أن انتفاضة شعبنا جاءت للدفاع عن الحقوق الوطنية التي يجري عدوان عليها من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل.

وأضاف ” أثبتت جماهير شعبنا تحليها بالإرادة الصلبة والاستعداد العالي للتضحية في كل مكان، خاصة في قطاع غزة، حيث تدور معركة ضد الحصار والجوع والظلام والبطالة، وضد الاحتلال ومشاريع القتل الإجرامي التي تنفذها قوات الاحتلال الاسرائيلي منذ 30/3/وحتى يومنا هذا”.

وأكد “أن الشباب الثائر” حول هذة الجمعة بمشاركته الواسعة إلى محطة نضالية جديدة لتنطلق منها رسائل بكل الاتجاهات:

• إلى الولايات المتحدة في تجديد رفضنا لصفقة القرن وخطواتها التطبيقية وآخرها قرار الخارجية الأميركية بإسقاط صفة “المحتلة” عن أراضينا الفلسطينية تحت الاحتلال وعن الجولان السوري المحتل، في خطوة مفضوحة تبرر لسلطات الاحتلال الاسرائيلي ضم المناطق المحتلة باعتبارها جزءاً من الكيان الصهيوني.
• إلى سلطات الاحتلال الاسرائيلي للتأكيد مجدداً على تمسكنا بحقوقنا كاملة، في العودة وتقرير المصير والاستقلال والحرية والكرامة الوطنية والسيادة، ورفض كل الحلول البديلة، فضلاً عن تمسكنا بحقنا بكل أشكال المقاومة حتى رحيل الاحتلال والاستيطان.
• إلى العالم كله للتأكيد أن شبابنا الفلسطيني الثائر لم تنجح سنوات اللجوء والتهجير والاحتلال في إضعاف روحه الوطنية، وأنه دوماً في مقدمة الصفوف، يقدم صوراً مشرفة، للنضال في انتفاضة الشباب في الضفة الفلسطينية، والقدس، ولوحات نضالية أدهشت العالم، في “مسيرات العودة” في قطاع غزة.

شاهد أيضاً

إصابة مسعفان بمواجهات عنيفة في العيزرية شرق القدس

شفا – أصيب مسعفان متطوعان في الهلال الأحمر الفلسطيني، مساء اليوم الأحد، خلال مواجهات مع …