من داخل سجون الاحتلال : أسرى حركة فتح لـ” عباس ” ..ألا يكفيك ظلم السجان لتقوم بقطع مستحقاتنا بأسلوب مرفوض ومدان

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 20 أبريل 2018 - 12:27 مساءً
من داخل سجون الاحتلال : أسرى حركة فتح لـ” عباس ” ..ألا يكفيك ظلم السجان لتقوم بقطع مستحقاتنا بأسلوب مرفوض ومدان

شفا – أعرب أسرى حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” في غزة في بيان لهم، مساء الخميس من خلف قبضان الاحتلال ، بخصوص قطع رواتبهم ومستحقاتهم المالية من قبل سلطة محمود عباس ، حيث أوضحوا في بيانهم ” أن قطع مخصصاتهم ومستحقاتهم المالية التي تعين ذويهم على مصاعب الحياة ، وتضمن لهم العيش بكرامة أنه أمر من شأنه مضاعفة هموم ومعاناتهم ومعاناة ذويهم”، وفي نفس الوقت متسائلين ” ألا يكفي معاناتنا اليومية داخل أقبية الأسر والزنازين ، ومعانتانا المستمرة من غطرسة وهمجية المحتل السجان”.

وأضافوا في بيانهم “إننا اليوم نقف أمام معضلة في غاية الخطورة، ولا نعلم مداها و ماهي أهدافها …؟ ، ألا وهي وقف رواتب الأسرى من قطاع غزة”.

وأوضحوا: “إننا اليوم نوجه رسالتنا لذوي الاختصاص للعمل على حل هذا الإشكال، بل هذه المصيبة التي حلت بالأسرى و ذويهم”.

وأشاروا إلى أن أسرى قطاع غزة داخل سجون الاحتلال ، يعتبوا أن الوقت مازال مستدرك إذ يدعو الجميع وفي مقدمتهم رئيس السلطة محمود عباس على حل هذا المصاب قبل فوات الأوان.

وجاء نص البيان كالتالي :

وجاء في البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

‘ويطعمون الطعام على حبه مسكينا و يتيما و أسيرا’ صدق الله العظيم

قل لأهل الأرض إنا هاهنا نرقب الغجر الذي أضحى لن

لن يهون العزم إن طال بنا نحن معشر الأسرى يا عدوي ما نحني

أبناء شعبنا العظيم ، أبناء فتح الأوفياء … يا صناع مجد أمتنا ألأبية

نحييكم و أنتم تصنعون في كل يوم ثورة في ثورتكم ألأم و أمل لشعبكم و أمتكم بأن النصر آت و قريب ليتجدد معكم و بكم حلم دولتنا المستقلة و عاصمتها القدس الشريف.

كل يوم تكتبون صفحة مجد جديدة… وتلقنون الظالم درسا جديدا.

يربكهم تلاحمكم و صلابتكم … يبدد أوهامهم إصراركم على نيل الحقوق و تجبرهم وحدة صوتكم على الرضوخ…. و يستأذن أساليب قمعهم استمراركم بخطاكم الثابتة نحو المجد و إعادة الكرامة.

أنباء شعبنا العظيم بعظمة تضحياته، إننا اليوم نقف أمام معضلة في غاية الخطورة، ولا نعلم مداها و ماهي أهدافها. ألا وهي وقف رواتب الأسرى من قطاع غزة. و التي من شأنها مضاعفة هموم و معانات الأسرى و ذويهم. ألا يكفيهم معاناتهم اليومية و ظلم السجان لهم ليضاف عليه قطع رواتبهم التي تعين ذويهم على مصاعب الحياة و تضمن لهم العيش بكرامة.

إننا اليوم نوجه رسالتنا من خلالكم لذوي الاختصاص للعمل على حل هذا الإشكال بل هذه المصيبة التي حلت بالأسرى و ذويهم .

فإننا نحن أسرى قطاع غزة في داخل السجون نعتبر أن الوقت مازال مستدرك إذ ندعوا الجميع وفي مقدمتهم السيد الرئيس محمود عياش حل هذا المصاب قبل فوات الأوان .

المجد و الخلود للشهداء

الشفاء للجرحى

الحرية لأسرى الحرية

و إنها لثورة حتى النصر أو النصر

صادر عن إخوانكم :

أسرى حركة التحرير الوطني الفلسطيني ” فتح”.

أسرى قطاع غزة في سجن نفحه

أسرى حركة فتح في سجن ريمون

أسرى حركة فتح في سجن النقب

الخميس الموافق 19/04/2018 .

رابط مختصر