أبو مهادي : عباس يسعى لإحباط الإنتفاضة خوفاً من نهاية السلطة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 يناير 2018 - 3:23 مساءً
أبو مهادي : عباس يسعى لإحباط الإنتفاضة خوفاً من نهاية السلطة

شفا – أكد المحلل السياسي “محمد أبو مهادي”، أن كل مايريده رئيس السلطة محمود عباس في الوقت الراهن هو احباط الانتفاضة التي تعني إنهاء مهمته ومهمة السلطة بالأساس.

وعبًر أبو مهادي عن أسفه من مواقف رئيس السلطة محمود عباس في هذه المرحلة المهمة في مسار القضية الفلسطينية، موضحاً أنه بدلا من أن يقدم رؤية وخطابا توحيديا للشعب ( في المجلس المركزي) انحدر إلى اسلوب من الإساءة والتهديد.

وأوضح: ” عباس يريد إحباط الانتفاضة لأن نجاح الانتفاضة يعني احباط المشروع السياسي الذي يسير فيه ، فالانتفاضة أول ما تعنيه أنه لم تعد هناك سلطة تؤدي وظيفة أمنية، وعدم تأديتها لهذه الوظيفة يعني أن مهمتها انتهت وأن اسرائيل والمجتمع الدولي سيعيدوا النظر في فرص بقاءها”.

وأضاف:” هذا خطر بالمعنى الشخصي لعباس والمعنى السياسي، فمشروع أوسلو انتهى ومشروع السلطة انتهى، وعلى الفلسطينيين جميعا البحث عن خيارات واستراتيجيتات جديدة”.

وأشار إلى أنه (عباس) لا يريد أن يلامس الواقع، و يبث الكثير من الأوهام ويبث خطابات تضليلية، وآخرها في خطاب المركزي، والذي وضع فيه أحاديث تضليلية كثيرة.

وتابع : “فلسطين في لحظة تاريخية كان الشعب بانتظار إعلان عباس جملة من القرارات التي تفيد القضية وهو مالم يحدث”.

رابط مختصر