7:33 مساءً / 23 أغسطس، 2019
آخر الاخبار

رغم عظم المصاب .. ستبقى قوات الأمن المصري الحصن المنيع في مواجهة الإرهاب بقلم : عبد الحميد العيلة

رغم عظم المصاب .. ستبقى قوات الأمن المصري الحصن المنيع في مواجهة الإرهاب بقلم : عبد الحميد العيلة

مازالت قوى الظلام والشر تترك بصماتها الإرهابية بين الفينة والأخرى في ربوع الوطن العربي والإسلامي تحت مسميات مختلفة ..
والهدف واحد ألا وهو زعزعة أمن وسلامة وإستقرار الشعوب العربية والإسلامية وتبديد مقدراتها وثرواتها ..
فالمتتبع لهذه الجماعات وما تقوم به من عمليات إرهابية على الساحة العربية بالذات .. سيكتشف بجلاء أن هناك أجنده صهيوأمريكية لا تزال تعبث في أمن المنطقة العربية بعد الفشل الذريع لما يقال له ثورات الربيع العربي ..
وسؤالي لهذه الجماعات التي تعتقد أنها تجاهد في سبيل الله .. لهؤلاء الشباب المضلل والمرتزقة المدفوعين ؟!!
هل الجهاد يكون ضد الأبرياء بسفك الدماء وترويع الآمنين في أوطانهم وضد من يحافظ على أمن وطنه تسمونه جهاداً ؟!!
أين جهادكم من تحرير المسجد الأقصى المحتل من قبل الكيان الصهيوني منذ عقود .. المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين؟!!
فأين أنتم ؟!!
أين جهادكم في تحرير الجولان وشبعا في لبنان وهي أراضي محتله أيضا ؟!! ..
لكن إعلموا أنكم لن تنالوا من عزيمة الشعوب العربية والإسلامية ولن تفتوا في عضدها ..
ومصيركم محتوم بالنهاية إما القتل أو الحكم العادل طال الزمان أو قصر ..
ورغم الجراح التي نعاني منها بفقدان أعزاء على قلوبنا من الجيش ورجال الأمن البواسل كما حدث بالأمس فى مصر الكنانة .. مصر العروبة ..
مصر الدرع والعطاء والتضحية .. التي لا تزال قاهرة للأعداء .. وبجيشها وهو خير أجناد الأرض ستبقى مصر بكل مكوناتها قيادة وشعباً تتصدى بعزم وإصرار لكل الجماعات الإرهابية أينما كانوا ..
فالمجد والخلود لشهداء مصر وشهداء الأمة العربية..
والخزي والعار للجبناء الإرهابين المعتدين ومن ساندهم من قريب أو من بعيد.

شاهد أيضاً

مصرع طفل سقط من شرفة منزله شرق مدينة غزة

شفا – لقي طفل (6 سنوات) مصرعه فجر اليوم الجمعة، جراء سقوطه من شرفة منزله …