دحلان : علينا تسخير المقاومة لإجبار إسرائيل على احترام القواعد

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 16 فبراير 2017 - 2:43 مساءً
دحلان : علينا تسخير المقاومة لإجبار إسرائيل على احترام القواعد

شفا – أكد القيادي الفلسطيني البارز النائب في المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية محمد دحلان إن فلسطين تمتلك الوسائل التي ستمكنها في المستقبل من تسخير المقاومة بكل أشكالها المبدعة لإجبار إسرائيل على احترام حقوق الشعب الفلسطيني، مشيرًا إلى أهمية دور الشباب الفلسطيني في الشراكة السياسية.

جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها، أمام أكثر من 500 شاب فلسطيني حضروا من قطاع غزة والضفة الغربية ولبنان وأوربا، وشاركوا في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الشباب الأول، الذي انعقد في العاصمة المصرية، القاهرة.

وقال القيادي بحركة فتح محمد دحلان، إن “من لا يستطيع أن ينجز شبابًا قادرين على صنع المستقبل، ولا يستطيع أن يبني مجتمعًا متعلمًا، لن يستيطع إقناعنا أنه سيجلب لنا القدس أو سينتزع الاستقلال من براثن الاحتلال”.

وأضاف موجهًا حديثه للشباب الفلسطيني: “أنتم شركاؤنا، ولدينا رؤية سنشارككم فيها من أجل المستقبل، فلا تفرطوا في دوركم، شبابنا هم شركاؤنا من أجل القدس، من أجل إنتزاع حريتها”، معبرًا عن أمنياته لهم بالتوفيق في مؤتمرهم الأول، ومؤكدًا أنه سيظل معهم في المكان الذي يضعوه فيه.

وكان القيادي محمد دحلان قد أطلق هاشتاغ #شبابنا_شركاؤنا على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أمس الثلاثاء، وهو ما أكد عليه خلال خطابه اليوم بالمؤتمر.

وفي سياق متصل، شدد القائد دحلان على أن مقترح “حل الدولتين” لن يأتي إلا بمزيد من الصمود وحشد إمكانات وطاقات الشعب الفلسطيني، وليس بالاستكانة والذل والعار، “فالاحتلال لن يسمع من ذليل، موضحًا أن رؤيته السياسية لفلسطين ترتكز على ثلاثة أسس، وهي المقاومة والحل السياسي والشراكة السياسية.

بدوره، ألقى القيادي سمير المشهراوي كلمة له في المؤتمر، تحدث فيها عن “المراجعات للمرحلة السابقة، ولمنظومة العمل التنظيمي”، كما تطرق خلالها لمرحلة الانقلاب وتبعاتها، ومرحلة الخلاف مع الرئيس عباس، وكذلك إصلاح البيت الفتحاوي.

ويستمر مؤتمر الشباب لمدة ثلاثة أيام إبتداءًا من اليوم في العاصمة القاهرة.

رابط مختصر