6:26 صباحًا / 20 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

برعاية ودعم القيادي النائب دحلان ومؤسسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان عرس جماعي فلسطيني في قطاع غزة تحت شعار “الوحدة والاتحاد”

شفا – على الرغم من اجواء الانقسام التي تغيم على سماء قطاع غزة, وعلى الرغم من الحالة الاقتصادية المتردية التي ألقت بظلالها القاتمة السواد على شعبنا الفلسطيني في القطاع, الا ان الامل في غد افضل يظل دائما حلما يتطلع اليه ابناؤه.
لقد تجسد هذا الامل امام عيون الغزيين خلال الاحتفال بالعرس الجماعي الذي نظمته واقامته اللجنة الوطنية للتكافل الاجتماعي لاكثر من 400 شاب وفتاة من جميع محافظات القطاع, واكتملت الفرحة بالحضور المميز من كافة الفصائل والاطياف الفلسطينية وفي مقدمتهم حركتي فتح وحماس, في حفل كبير تحت عنوان ” مهرجان الوحدة والاتحاد”.
لقد شكل هذا العرس باكورة الجهود التي خططت لبذلها اللجنة الوطنية والاسلامية التي ضمت في صفوفها نخبة من القيادات الوطنية والاسلامية والتي تشكلت لاختراق جدار اليأس الذي احاط بالمحاولات والجهود الرامية لانهاء الانقسام الفلسطيني نحو مصالحة فلسطينية جادة وحقيقية تبدد قلق الفلسطينيين وتضع نهاية لالامهم ومعانياتهم جراء الانقسام البغيض.
لقد شكلت اللجنة الوطنية والاسلامية فكرة ومشروعا ومبادرة خلاقة انطلقت برعاية وجهود القيادي الفلسطيني “محمد دحلان” الذي تمكناستنادا الى العلاقات الاخوية الوطيدة مع الاشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة والاشقاء في مؤسسة “الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان” للاعمال الانسانية ,من توفير الدعم والتمويل اللازمين وتوجيهما لمستحقيهما من ابناء قطاع غزة, والذي توج باقامة عرس الوحدة الذي نظمته اللجنة الوطنية والاسلامية للتكافل الاجتماعي يوم الاربعاء 19/12/2012, ليجمع شمل الازواج ويؤلف بين قلوب الفرقاء.
لقد اشرقت الوجوه ولاح أفق للامل والتفاؤل خلال الفقرات المتنوعة للاحتفال الوطني الكبير,الذي شارك فيه الالاف من ابناء شعبنا الفلسطينيوالذي مزج بين الفعاليات الفنية وكلمات الفصائل المشاركة في المهرجان, التي عكست الاهداف النبيلة لتلك المبادرة واعادت الامل برتق بعض ماتهتك من النسيج المجتمعي الفلسطيني بفعل الانقسام البغيضالامتنان للاشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة.
واستهل الكلمات الاخ النائب “اشرف جمعة” عضو المجلس التشريعي الفلسطيني عن حركة فتح , حيث ألقى كلمة “اللجنة الوطنية والاسلامية” للتكافل الاجتماعي, عبر خلالها عن الشكر الكبير لمؤسسة ” الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان” للاعمال الانسانية, ودولة الامارات الشقيقة, على دعمهما المتواصل لشعبنا الفلسطيني.
ووصف “جمعة” المصالحة الفلسطينية بالمتعثرة, واشار الى ان اشخاصا وقيادات في حركة حماس لاتريد لعجلة المصالحة ان تتقدم, واضاف ما المانع ان يلتقي “احمد يوسف” والنائب ” ماجد ابو شمالة” في اشارة الى تنفيذ المصالحة فعلا وليس قولا.
واكد ” جمعة” على ان فكرة لجنة التكافل لم تنشأ من فراغ في ظل حالة الانقسام, وان الاخوة النواب والشخصيات الوطنية اتفقوا على التوحد في النواحي الاجتماعية في سعي لرأب الصدع بين حركتي فتح وحماس.
وفي ختام كلمته تمنى “جمعة” للعرسان حياة يملؤها الامل والسعادة”.
ثم القى المستشار “احمد يوسف” كلمة حركة حماس في المهرجان, حيث وصف “يوسف” الاحتفال بانه عرس للوحدة الوطنية واضاف: ” هذا العرس الفلسطيني يمثل وحدتنا اليوم, فمن انتصار الي انتصار, فكان انتصار حرب حجارة السجيل, والاعتراف بفلسطين في الامم المتحدة, واليوم ياتي الانتصار بفرحتنا بفلذات اكبادنا, فهنا اليوم يجتمع الكل الفلسطيني”.
واكد الدكتور “عبد الحميد المصري” القيادي في حركة فتح خلال كلمته على ان هذا المهرجان ياتي دعما للانتصارات الفلسطينية, قائلا: “ان الحرب الاخيرة على قطاع غزة سقط فيها اكثر من 180 مواطن فلسطيني, واليوم قمنا بتزويج 400 فلسطيني وفلسطينية, في رسالة واضحة ان الحياة سوف تستمر, وان البقاء للفلسطيني على ارض فلسطين”.
وفي كلمتة قال “وليد العوض” عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني:”ان هذا العرس لهو عرس لكل فلسطين, فاليوم توجت الوحدة الفلسطينية كما في حرب الايام الثماني, وفي الانتصار السياسي في الامم المتحدة, واليوم في هذا العرس الجماعي , نتوجه بالشكرلكل من ساهم في هذه المبادرة ونخص دولة الامارات العربية وحاكم امارة دبي على دعمهما المتواصل للشعب الفلسطيني.
واختتم المهرجان بفقرات فنية متنوعة, تخللها الاغاني الوطنيةوالفلكلورية الشعبية الفلسطينية, وكان من ابرز ما لفت الحضور الفقرات الفنية الخليجية, وانطباعات العرسان وذويهم التي عكست ملامح الامتنان والشكر للاشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة والتحية والتقدير لجهود النائب “دحلان”.
يذكر ان النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني محمد دحلان وعد بتوفير الدعم والاعانة من خلال مشاريع تكفل حياة كريمة لقطاعات واسعة من ابناء شعبنا الفلسطيني سعيا لتخفيف معاناتهم بالتعاون مع دولة الامارات العربية الشقيقة ومؤسساتها الخيرية.

شاهد أيضاً

الرقب : على السلطة التحرك الفوري لتشكيل فريق قانوني لمقاضاة واشنطن على قراراتها

شفا – طالب أستاذ العلوم السياسية في جامعة القدس، الدكتور أيمن الرقب، السلطة الفلسطينية بالتحرك …