8:33 مساءً / 17 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

حمد تنفي موافقة عباس على تسليح “حماس” و”الجهاد”

شفا – قالت عضو اللجنة المركزية لحركة «فتح» آمال حمد لـ صحيفة«الحياة» اللندنية إنه لا علم لديها بموافقة الرئيس عباس لحركتي «حماس» و «الجهاد» على تسليح عناصرهما في الضفة، مشيرة الى ان الرئيس أصدر أخيراً قراراً سمح بموجبه لـ «حماس» في الضفة بالاحتفال بانطلاقتها الـ25 للمرة الأولى منذ الانقسام، وبالتالي بحرية العمل وتنظيم الاحتفالات في مدن الضفة المختلفة.
كما لفتت الى أن الرئيس عباس موجود خارج البلاد في جولة خارجية منذ أكثر من اسبوع. وقالت إن «حماس» سمحت بتنظيم احتفالات لمناسبة انطلاقة «فتح» هذا العام للمرة الأولى.
ومن جهة أخرى، ذكرت اذاعة جيش الاحتلال ان المستوى الامني في الدولة العبرية رفض قرار الحكومة الاسرئيلية وقف تحويل اموال الضرائب للسلطة لما له من تأثيرات خطيرة على مستوى التنسيق الامني مع الفلسطينيين وخلق حال من اليأس لدى قطاعات كبيرة بسبب تعثر اوضاعاهم المالية، ما يدفعهم الى احضان الحركات الاسلامية مثل «حماس» و «الجهاد».
وكان بيان صادر عن مكتب رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو نقل عن الأخير قوله لدى افتتاح اجتماع حكومته الأسبوعي امس إن «حماس نظمت احتفالات وتظاهرات في الضفة نهاية الأسبوع الماضي لمناسبة ذكرى 25 سنة على تأسيسها، ودعت، بمصادقة أبو مازن، إلى القضاء على إسرائيل وطرد اليهود من القدس ومن كل بقعة في دولة إسرائيل». وكرر ان «حائط المبكى (البراق) ليس أرضاً محتلة … انه لنا وهو يرمز إلى صخرة الأساس لوجودنا منذ آلاف السنين وسنقف بصلابة أمام جميع أولئك الذين يريدون طردنا من هنا، ودولة إسرائيل والقدس والحائط المبكى ستبقى بأيدينا إلى الأبد».

شاهد أيضاً

الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من محافظات الضفة المحتلة

شفا – اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، أربعة مواطنين من أنحاء متفرقة بالضفة …