4:46 صباحًا / 13 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

قهريات بقلم : د. طلال الشريف

زمن نساي
الغصن لو مال ياخد معاه جاره
وجاري غصنه مال وأخد معاه جاره
يا غصني لا تميل وتميل غصن جارك
إفي عليك يا زمن يا غصن لما ملت ما حدا جارك
كيف الصديق والقريب لما طلبته ف محنتك جِرِي منك
عجيب هذا الزمن نساي وما جارك

تقليد ديستوفيسكي
في العمل السياسي كل شيء مباح من أصغر الذنوب حتى أكبر الجرائم وأكبر الجرائم تحدث من خطأ أو رعونة أو أحيانا جهل أو سوء تصرف من تحب

الكلاب
تبقى الكلاب إخوة حتى ترمى بينهم عظمة

سواق نص نقل
أن تدفع ثمن أخطائك فهذا صحيح لكن أن تدفع ثمن أخطاء الآخرين فأنت إما زعيم كبير أو سواق نص نقل

ثقافة مزورة
أحيانا تجد نفسك في وسط ثقافي مزور فإما أن تغادر أو تتصرف كسائق بلدوزر

الخداع
إذا اكتشفت أنك تتقن فن الخداع فاحذر من الوحدة

الحب
للحب ألف نوع ولكن الحب الحقيقي له علامة واحدة مؤكدة هي الاحتكار

غداً
غدا بالتأكيد سيكون في صالح شعبنا رغم قساوة الحاضر وتبقى هناك فرصة دائما لتفتح الزهور في اقصى حالات التلوث

الهروب من الماضي
تصعد سيقان الورود سريعا لتبتعد عن قاذورات غطت جذورها …

نصر حتمي
اذا كانت الوجهة هي “قيمة عليا” فالنصر حتمي ..

حاسة الشم
باستطاعتك تعطيل حاسة شم العفنين إذا تجاهلت وجودهم ..

في السوق
في السوق ::: لا يوضع التين تحت الباذنجان في القفص وإلا أصبح المستقبل أكثر سوادا
في السوق ::: تبقى رائحة الجوافة نافذة حتى لو غطوها بربطات السلق
في السوق ::: أكبر نوع من حبات الزيتون أسوأها طعما
في السوق ::: بائعو العملة الأكثر عبوسا
في السوق ::: كلما زاد عدد بائعي العملة فاعلم أن هناك عملات مزورة أكثر
في السوق ::: ارتفاع عدد سماسرة الشقق والعقارات والأراضي يدل على كبر حجم عمليات تبييض الأموال

إرهاب
تغير العالم وتغيرنا كثيرا العالم ينام على الحرب ويصحو على سعر الدولار وصدمات قاسية في علاقات البشر تنبئ بإرهاب غير مسبوق من مرضى نفسيين خارج أسوار المصحات

الشرق
الشرق أصبح مصحات كبيرة لشعوب فقدت صوابها ولم تعد تعرف غدها إلى أين ..

مفاهيم خاطئة
آلاف القنوات الفضائية والمواقع الالكترونية وملايين الموبايلات والحواسيب والتقنيات الهائلة لدى العرب وبلايين البلايين من الأموال لم تصلح مفهوما خاطئا واحدا عن علاقة الرجل بالمرأة

سوريا
الشام تسقط قائمة طويلة تبدأ بباراك أوباما أمريكا وأردوغان تركيا وحمد قطر وعبد الله السعودية وعباس رام الله وحماس غزة وقد تنتهي بمرسي مصر في سياق تفاعلات الربيع العربي .. الربيع العربي حريق كبير لن يفلت منه راكبيه ومن رشوا البنزين عليه فخرج عن السيطرة

زمن الكذب
نحن في عصر الانكشاف فلم يعد السياسيون هم الكاذبون فقط ، المثقفون كاذبون ، المبدعون كاذبون ، الاقتصاديون كاذبون ، رجال الدين كاذبون ، الاعلاميون كاذبون ، الصحفيون كاذبون ، الأطباء كاذبون ، المدرسون كاذبون ، العمال كاذبون ، الزوجات والأزواج كاذبون ، الصبايا والشباب كاذبون ، الأصدقاء كاذبون ، الرفاق كاذبون ، الرؤساء كاذبون ، المدراء كاذبون ، الوزراء كاذبون ، النواب كاذبون ، المرضى كاذبون ، الطلاب كاذبون ، الثوار كاذبون ، المجاهدون كاذبون ، إنه زمن الكذب العظيم

رؤوس
رأس الرجل العربي من زلط ورأس المرأة العربية من صوان ويا عيني عالأولاد راح تطلع رؤوسهم من رخام

هي
هناك مرأة مثل الشاكوش ومرأة مثل المقص ومرأة مثل المنشار ومرأة مثل الدبش ولكن هناك مرأة مثل الديكلوفين

هو
هناك رجل مثل المسمار بيندق على راسو وهناك رجل مثل الورق بيتقصقص كل يوم وهناك رجل مثل الخشب بدو نقع كل يوم ليطرى شوي وهناك رجل لا بينباع ولا بينشرى ولكن هناك رجل طفاية حريق تعجب به المرأة

حروب
أخطر الحروب تلك التي لا تسبقها طبول حرب فهدفها يكون استراتيجيا دائما

الثورة
هذا الحمل مخيف
مازال الشعب الفلسطيني يخوض معركة طحن الهواء
يبدو أن غالبية الشعب الفلسطيني في واد وقياداته في واد آخر
خلص الكلام  وبدأ التكرار فهل من منقذ؟
أحرق الفلسطينيون كل سفنهم فأين الشاطئ ؟
كيف تحدث الثورة ؟
الشعب في انتظار من يمثل إرادته فهل من نموذج يناصره الشعب الفلسطيني المظلوم

” زهر يا دوار الشمس ونور نور كانت القيامة تقوم
لما حسبوا إنا متنا وظنوها انكسرت شوكتنا
لما قطعوا الزهر السامي قالوا للشمس الحرة نامي
وإحنا قيمنا القيامة ونفخنا في الصور”

7/ 10/2012م

شاهد أيضاً

كتائب شهداء الاقصى لواء العامودي تزف ثلاثة شهداء ارتقوا بقصف اسرائيلي شمال القطاع

شفا – نعت كتائب شهداء الأقصى – لواء الشهيد القائد نضال العامودي، الجناح العسكري لحركة …