3:45 مساءً / 21 يوليو، 2019
آخر الاخبار

الحراك الوطني في غزة يؤكد بأن الخروج للشوارع قريب جداً

شفا – أكد الحراك الوطني في غزة على الخروج إلى الشوارع قريبا جداً في بيان أصدره للجماهير الفلسطينية بغزة للتعبير عن رفضهم للانقسام والاحتجاج على استمرار تدهور الأوضاع المعيشية في قطاع غزة .

اليكم نص البيان ..

يا جماهير شعبنا المرابط/

في مناخ فلسطين تتقاسم فيه الأزمات، وتتصاعد حدة آلام المواطنين، تستمر طريق الفلسطينيين في غزة، بلا ضوء أخر النفق، مع حالة من الإنقسام التي تجاوزت الإنقسام السياسي لتترك آثارها أفقياً وعمودياً على البناء الإجتماعي الفلسطيني، لتختفي مظاهر التلاحم وتتعزز معاني التفرقة والكراهية، وتغيب فضاءات الحرية، وتنحصر مفاهيم التكافل والتلاحم. في ظروف سياسية جعلت من فلسطين بشقيها فريسة سهلة للإستفراد الأمريكي و الإسرائيلي لممارسة مزيداً من الحصار، ومزيداً من التنصل من إلتزامات التسوية السياسية. وعلى إيقاع الأزمات الاقتصادية المتلاحقة التي جعلت شعبنا المناضل تحت رحمة لقمة العيش.

جماهيرنا الباسلة/

ما زلنا في قطاع غزة نعيش الأزمات والظروف السياسية والإقتصادية دون أي سعي من قبل الحكومة أو الأحزاب أو التنظيمات الفلسطينية العمل بجد لوقف النزيف الذي يتعرض له شعبنا الفلسطيني في غزة ويصبح كل منتقد او متبرم أو متضرر من هذه الظروف ضمن قوائم المشبوهين والمتخاذلين، وكأننا نعيش في إطار زماني ومكاني يختلف عما يعيشه شعبنا في الضفة الغربية أو حتى أشقائنا في دول الجوار العربية .

الذين ثاروا على واقعهم وسعوا لبناء مستقبلهم، فهل يعقل أن يستمر الإنقسام السياسي والقبول باستئثار حزب أو فصيل ليحكم متسلطاً ومستبداً وقامعاً لمعارضيه ولمنتقديه، ونترك المجال واسعاً لعدونا أن يُوغل في ذبحنا وحصارنا، هل يعقل أن تثور الضفة الغربية ضد الغلاء، ونحن نصر أن ترتبط أمعاؤنا الخاوية لأنفاق من تحت الأرض، هل يستمر صمتنا أمام أكثر من 80 ألف خريج جامعي في غزة لا يجدون عملاً، هل من العدل أن نبقى تحت سيطرة حزبية آثرت لنفسها ولحزبها أن تسلط سيوفها على رقاب البسطاء والسياسيين وتقدم المبررات الجاهزة لاستئصال معارضيها.

يا جماهير شعبنا الباسلة/

لا نطالب الصدام أو الإشتباك أو قلب نظام الحكم أو الوصول إلى كرسي السلطة، كل ما نطالب به أن ينتهي الإنقسام ويتوقف نزيف الطاقات لشبابنا وأن نجد لقمة كريمة وحياة آمنة ووطن واحد0 نطالب أن تنتهي معانة العاطلين عن العمل، أن يتوقف الإقتصاد السري والإحتكارات والجباية والملاحقات الأمنية0 أن نتمكن من تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدني دون تدخل أمني أو حكومي يفسد إستقلالية هذه المؤسسات أو يرعب العاملين فيها. نطالب تفعيل لجنة الإنتخابات للمباشرة في التحضير لإنتخابات رئاسية وتشريعية، وأن يتوقف الإعتقال الأمني، وأن يتم الإفراج الفوري عن كافة المعتقلين السياسيين.

إن دعوتنا لا تحركها الأحزاب أو التنظيمات .. إنها صوت فلسطين لكل مكلوم ومحب لكل الفلسطينيين والأحزاب والتنظيمات00دعوة نطلقها هي لخدمة الانسان والوطن لكننا في ذات الوقت نؤكد أن خروجنا في الشوارع والميادين قريب وقريب جداً .

الحراك الوطني – قطاع غزة

شاهد أيضاً

الاحتلال يحاصر وادي حمص في لقدس تمهيدا لهدم 100 شقة سكنية

شفا – اقتحمت قوات معززة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الأحد، حي وادي الحمص …