2:20 صباحًا / 31 يوليو، 2021
آخر الاخبار

عائلة نزار بنات توجّه تحذيرا شديدًا لماجد فرج

شفا – وجّهت عائلة المعارض نزار بنات الذي اغتالته أجهزة أمن السلطة الفلسطينية قبل نحو 3 أسابيع تحذيرًا شديد اللهجة إلى مدير جهاز المخابرات العامة بالسلطة ماجد فرج.

وقال غسان بنات شقيق نزار في مؤتمر صحفي عقده في رام الله مع مدراء مؤسسات حقوقية “نحذر مدير المخابرات ماجد فرج من إخراج أي مجرم مشارك باغتيال ابننا للعمل كملحق عسكري بالسفارات الفلسطينية بالخارج.

وأكّد أنهم ما زلوا يتعرضون لتهديدات يومية واختراق وقرصنة هواتفهم ووسائل التواصل الاجتماعي لأفراد العائلة.

وأضاف غسان بنات “لن تؤثر علينا في المطالبة بحقها ومستمرين بحراكنا، ونعرف كل من شارك في جريمة اغتيال نزار بنات”.

ولفت إلى أن العائلة فشلت “في الحصول على شهادة وفاة لنزار، ولن يبتزونا بها، وسلوك السلطة حتى الآن إجرامي”.

وشدّد على أن “ملف اغتيال نزار بنات لن يقفل كما يريد الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء محمد اشتية”.

وكشف عن إرسال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب جميع الوجهاء والمخاتير لإغلاق هذا الملف.

وقال بنات إنه ومنذ استشهاد نزار والجريمة مستمرة حتى هذه اللحظة بشقيها الأمني والسياسي، بدليل الخطاب المستمر من قبل المستوى السياسي في سلطة رام الله بشكل يومي.

وأكد أن الأفراد والضباط اللي اغتالوا نزار وضعوا في جامعة الاستقلال بأريحا، ويحملون هواتفهم الشخصية، وورد إلينا اتصالات منهم، يرّحلون المسؤولية عن أنفسهم، مشددا على المعرفة الكاملة لكل من قام بالجريمة.

وأوضح بنات أن سلوك السلطة إجرامي من خلال التضليل والتسويف والمماطلة، بحسب مؤسسات حقوق الإنسان.

وبحسب بنات فإن السلطة تحولت إلى يد أمنية والذراع الأمنية المتقدمة لـ”إسرائيل” وممارستها الأمنية والقمعية في الضفة.

وكشف عن جود فرق قانونية في عدد من الدول ستتابع ملف نزار محليا ودوليا.

شاهد أيضاً

بايدن يتوعّد كوبا بعقوبات إضافية ما لم تجرِ تغييرات جذرية

شفا – أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن الجمعة أنّه “ستكون هناك عقوبات أخرى” على كوبا …