5:33 مساءً / 23 أبريل، 2021
آخر الاخبار

تيار الإصلاح بحركة فتح يدين قرار “عباس” بتأجيل الانتخابات النقابية

شفا – أدان تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، اليوم السبت، القرار بقانون الذي أصدره رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس والذي يقضي بتأجيل الانتخابات النقابية لمدة ستة أشهر.

واعتبر “تيار الإصلاح” في بيانٍ له، القرار بمثابة انتهاك جديد للقانون الأساسي الفلسطيني ولكل قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان، واعتداء على إرادة أعضاء الهيئات العامة للاتحادات والنقابات الذين تعاقدوا على ولاياتٍ محددةٍ قانوناً بشأن دورات انعقاد جمعياتهم العمومية وانتخاب مجالس إدارات نقاباتهم.

وأكد “تيار الإصلاح” على أن هذا العدوان الجديد على الحقوق الدستورية، لا يكتفي بالإجهاز على ما تبقى من منظومةٍ ديمقراطيةٍ في إدارة مؤسسات المجتمع، بل يتعداه إلى تدخلٍ سافرٍ في تشكيل المجلس الوطني القادم.
وأوضح “تيار الإصلاح” أن المجلس الوطني يعتمد في جزءٍ من بنيته على تمثيلٍ للاتحادات والنقابات وهذا يعني بحكم التأجيل الذي أقره مرسوم رئيس السلطة، أن الأجسام الإدارية القائمة ستكون هي من يمثل هذه الاتحادات في المجلس الوطني القادم، بما يمثل اعتداءً على معقلٍ آخر من معاقل الديمقراطية الفلسطينية.

ودعا “تيار الإصلاح” إلى إلغاء هذا القرار التعسفي، والذهاب فوراً إلى تنفيذ الاستحقاقات الانتخابية في النقابات والاتحادات في مواعيدها المقررة، وتجاوز الرعب الذي يتملك فريق الرئيس من انتكاساتٍ جديدةٍ انتخابياً في ظل الاستبداد والتفرد والقرارات الجائرة.

كما دعا المنظمات الحقوقية والمؤسسات الدولية للتدخل فوراً والضغط على رئيس السلطة لإنجاز الانتخابات النقابية في مواعيدها، صيانة للحريات ومنعاً للانجراف نحو التجبر على سلطة القانون بقراراتٍ لا تستهدف سوى القانون ذاته والانتقاص من سيادته وسلطته في المؤسسات الوطنية.

شاهد أيضاً

من أول جرعة.. دراسة “مبشرة” عن لقاحين مضادين لكورونا

شفا – توصلت دراسة حديثة إلى أن جرعة واحدة من لقاح “أسترازينيكا” أو “فايزر”، يمكن …