2:15 صباحًا / 19 أكتوبر، 2021
آخر الاخبار

عباس يستخدم الرشوة والعصا ضد قيادات فتح !! بقلم : د. عبد الحميد العيلة

عباس يستخدم الرشوة والعصا ضد قيادات فتح !! بقلم : د. عبد الحميد العيلة

بدأت أجراس الانتخابات تقرع وبدأ العد التنازلي لإجراء الانتخابات التشريعية أولاً ثم الرئاسة والمجلس الوطني ..

وما يلفت النظر وبعد الإعلان عن إجراء هذه الانتخابات هو الإرباك والخوف الواضح الذي يتعرض له الرئيس عباس وحاشيته من نتائج هذه الانتخابات التي أصبح عنوانها تفتيت حركة فتح والفشل ذريعتها إذا أصرت هذه القيادة على إقصاء قيادات وازنة أمثال دحلان والبرغوثي ..

وما تحدثت عنه الصحف العبرية صباح اليوم أن أحد أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح ” حسين الشيخ ” قد زار القائد مروان البرغوتي في السجون الصهيونية حاملاً رسالة رشوة له من عباس حيث عرض عليه العدول عن الترشح للرئاسة أو الدخول بقائمة منفردة للتشريعي مقابل وضعه على رأس قائمة فتح ” عباس ” ومنحه بعض المقاعد في قائمة التشريعي هو من يختارها وبعض الامتيازات الاقتصادية لعائلته !!..

ياسبحان الله .. لم يتذكروا البرغوتي ولو بزيارة واحدة في أسره خلف القضبان إلا عندما أصبح يشكل خطراً عليهم في الانتخابات القادمة !! ..

وما يثير السخرية أن تتبجح بعض القيادات المرتزقة حول عباس بعدم السماح لقائمة التيار الإصلاحي الديمقراطي لحركة فتح الذي يقوده عضو المجلس التشريعي محمد دحلان الذي أصبح يشكل جزءاً كبيراً في الحركة ناهيك عن رعايته للكثير من أبناء الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات في الوقت الذي تخلى فيه عباس وسلطته عن الوقوف الى جانب شعبه وخاصة في القدس وغزة !! ..

هل بهذه الدكتاتورية المشينة الذي يستخدمها عباس وزمرته في صالح فتح ؟!! أم الهروب للأمام وإعلانه عن المشاركة في قائمة مشتركه مع حركة حماس ليستر عورته من الفشل المحتوم إذا استمر بهذا المخطط ..

إن ما يدور الآن أن مجموعة من اللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح يبحثون عن مصالحهم القادمة وضمان وجودهم على رأس هرم هذه القيادة والسلطة .. لا يهمهم الحركة والوطن بقدر بقائهم والحفاظ على مكاسبهم المادية القذرة ..

لكن ليعلم هؤلاء أن غالبية الشعب الفلسطيني الآن ينتظر ساعة الحساب لكل من تعدى على حقوقه وجعله متسولاً وأنتم تعيشون في رغد الحياة ..

لقد حرمتم أسرة الشهيد والأسير والجريح من حقوقهم .. وظلمتم الموظفين بتخفيض رواتبهم ..

قطعتم رواتب الشرفاء والمناضلين في حركة فتح .. وأحلتم للتقاعد المبكر عشرات الآلاف من الشباب العسكريين والمدنيين !!

واليوم تريدون أصواتهم في الإنتخابات لتعودوا من جديد لإذلال هذا الشعب !! ..

أنصحكم إذهبوا لبيوتكم فأنتم رمز لتدمير القضية الفلسطينية برمتها وأصبحتم رمزاً للكراهية والبغض من قبل شعبكم .

شاهد أيضاً

تيار الإصلاح بحركة فتح يتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال

شفا – نفذ تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح ساحة غزة، اليوم الإثنين، فعالية تضامنية مع …